👮‍♂️ Government

HIA Showcases its Commitment to Sustainability

مطار حمد الدولي يعزز التزامه بالاستدامة من خلال ممارساته البيئية

QNA

Doha: Hamad International Airport (HIA), in its mission to preserve Qatar’s environment by decreasing greenhouse gas emissions, reducing and recycling waste, managing noise, and controlling emissions to air and water; has implemented several sustainability initiatives since its inception. These initiatives have often been developed in collaboration with national stakeholders and contribute to the environmental development pillar of the Qatar National Vision 2030.

Since 2014, HIA has demonstrated its commitment to environmental sustainability by pledging to improve carbon efficiency per traffic unit to 30% by 2030. The airport has since established a continual decrease in overall CO2 emissions and has been certified at Level 3 by the Airport Council International’s Airport Carbon Accreditation programme.

Recently, HIA, through MATAR, the Qatar Company for Airports Management and Operation, signed a Memorandum of Understanding (MoU) with the Ministry of Municipality and Environment (MME) to develop and modernise the airport’s facilities by implementing effective methods of waste management. The MoU focuses on developing an integrated system for waste separation by safely transporting, recycling and disposing waste, whilst promoting environmental awareness, and a culture of sustainability, at Qatar’s award-winning airport.

Environmental sustainability has also been adopted by HIA stakeholders. In 2018-2019, MATAR’s Energy Working Group identified significant number of energy and fuel saving initiatives to reduce energy consumption and carbon emissions. These measures led to an estimated CO2 savings of 6,773 tonnes and electricity savings of 13,828 MWh. Also noteworthy is the electricity consumption at the airport terminal was reduced by 12.26% in 2020 in comparison to 2019 and electricity consumption for all airport facilities was reduced by 7.3% for the same time period.

HIA’s sustainable waste water management include directing used water to HIA’s dedicated waste water treatment plant, which returns the treated water for irrigating the airport’s landscape features. In 2018, HIA’s treatment plant was successful in treating 100% of waste water for re-use. In addition, potable water consumption was reduced by 19.25% in 2020 in comparison to 2019.

Built on the tenets of sustainability, the airport architecture and infrastructure provide access to natural lights. The terminal roof is integrated with glass, reducing the need for artificial lights during the day which are lowered daily from 9am to 4pm. The terminal building utilises a solar shade system and LED lights wherever possible to increase energy efficiency. Additionally, HIA utilises automated lighting control system for its offices, and environmental-friendly LED lights across the terminal to reduce its energy consumption.

Furthermore, HIA also participates in international environmental campaigns. This year, the airport switched off all non-essential lights and screens on March 27 for one hour, as part of the World Wide Fund for Nature’s “Earth Hour” initiative to raise awareness and take action against climate change. With careful execution, the airport identified and selected non-operational nodes, gates, and activity areas that receive less footfall and switched off their lights for an hour. HIA created convenient alternative options to ensure operations remained uninterrupted during the hour. This initiative was accomplished in close collaboration with several airport teams in the operations, facility management, and security sections.

The movement symbolises a universal commitment towards protecting the planet and promoting eco-friendly practices. HIA participated in the global movement with the aim to inspire individuals and organisations alike to reflect on their activities and delve deeper on how they impact the future of the planet.

HIA, and its stakeholders, are playing a significant role in conserving the local environment by promoting environmental sustainability and improving the impact of the airport’s operations. HIA remains committed to incorporating sustainable measures throughout the airport to ensure a sustainable environment for the future of Qatar. 

قنا

الدوحة: أطلق مطار حمد الدولي منذ تأسيسه العديد من المبادرات التي ساهمت في الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة، والحد من النفايات وإعادة تدويرها، وإدارة الضوضاء، والتحكم في الانبعاثات الملوثة للمياه والهواء، وذلك ضمن إطار المسؤولية الاجتماعية التي يتخذها على عاتقه للحفاظ على بيئة مستدامة في دولة قطر.

وقد جرى تنفيذ وتطوير العديد من هذه المبادرات، بالتعاون مع شركاء محليين ووطنيين، مما سيساهم في تحقيق ركائز التنمية البيئية لرؤية قطر الوطنية 2030.

ومنذ بدء عملياته التشغيلية عام 2014، أظهر مطار حمد دولي التزامه التام بتحقيق الاستدامة البيئية من خلال التعهد بتطوير كفاءة الانبعاثات الكربونية لكل حركة مرورية لتصل إلى 30% بحلول عام 2030. وقد شهد المطار خلال السنوات الماضية انخفاضاً هائلاً في اجمالي انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون، حيث منح مطار حمد الدولي شهادة من المستوى الثالث (3) من قبل برنامج الاعتماد في التحكم بالانبعاثات الكربونية للمطارات التابع للمجلس الدولي للمطارات.

وكان مطار حمد الدولي قد أعلن مؤخراً، من خلال الشركة القطرية لإدارة وتشغيل المطارات (مطار)، عن توقيع مذكرة تفاهم استراتيجية مع وزارة البلدية والبيئة تهدف إلى تطوير وتعزيز مرافق المطار عبر تطبيق أساليب مستحدثة وفعالة لإدارة النفايات.

وقد ركزت أهداف المذكرة على تطوير نظام متكامل لفصل النفايات، والنقل الآمن لها، ومعالجتها بأفضل الأساليب لإعادة تدويرها، وذلك بالإضافة إلى نشر الوعي البيئي وثقافة الاستدامة داخل مطار حمد الدولي الحائز على جوائز عالمية.

كما قام العديد من شركاء مطار حمد الدولي، بإطلاق مبادرات تساهم في الاستدامة البيئية، فعلى سبيل المثال لا الحصر، قام فريق عمل إدارة الطاقة في شركة (مطار) بتحديد عدد كبير من المبادرات التي ستساهم في توفير الطاقة والوقود والحد من استهلاكهما وبالتالي خفض مستوى الانبعاثات الكربونية. وقد ساهمت هذه التدابير في توفير ما يقدر بـ 6،773 طناً من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون، وتوفير ما يقدر بـ 13،828 ميغاواط في الساعة من الطاقة الكهربائية.

والجدير بالذكر ايضاً تمكّن مطار حمد الدولي من خفض استهلاك الطاقة في مبنى المطار بنسبة 12،26 % في عام 2020 مقارنةً مع عام 2019 , كما تمكن من خفض استهلاك الطاقة في كافة مرافق المطار بنسبة 7،03 % خلال نفس الفترة.

وتمتد التدابير التي يعتمدها مطار حمد الدولي إلى إدارة مياه الصرف الصحي بأساليب مستدامة، حيث إن معظم المياه المستخدمة داخل المطار موجهة إلى محطة مخصصة لمعالجتها ومن ثم استخدامها في ري المساحات الخضراء داخل المطار. وقد نجح مطار حمد الدولي من خلال محطة معالجة مياه الصرف الصحي في معالجة 100% من المياه المستخدمة، وذلك في عام 2018. وبالإضافة إلى ذلك، تمكن مطار حمد الدولي من خفض نسبة استهلاكه من المياه الصالحة للشرب داخل المطار ما نسبته 19.25% في عام 2020 مقارنة بعام 2019.

كما راعت الهندسة المعمارية والبنية التحتية لمطار حمد الدولي مبادئ الاستدامة، اذ توفر امكانية كبيرة في الوصول الى الأضواء الطبيعية، حيث راعى التصميم الهندسي للمبنى دمج الزجاج مع السقف ما يحد من الحاجة للأضواء الكهربائية خلال النهار، وعليه يعمل مطار حمد الدولي على خفضها يومياً من الساعة الـ 9 صباحاً وحتى الـ 4 عصراً. كما يعتمد المطار ايضاً على استخدام الطاقة الشمسية ومصابيح الـLED اذا أمكن لرفع كفاءة الطاقة. كما يستخدم نظام التحكم الآلي لإنارة المكاتب، ومصابيح الـ LED الصديقة للبيئة عند المعابر للحد من استهلاك الطاقة.

وعلى صعيد آخر، يواصل مطار حمد الدولي مشاركته في المبادرات والحملات البيئية الدولية، ففي الـ 27 من مارس لهذا العام، قام المطار بإطفاء كافة الأضواء والشاشات غير الأساسية لمدة ساعة كاملة، مساهمة منه في “ساعة الأرض” ، المبادرة البيئية التي أطلقها الصندوق العالمي للطبيعة والتي تهدف إلى زيادة الوعي المجتمعي تجاه التغير المناخي. وعليه، قام فريق عمل المطار بتحديد النقاط والبوابات والمناطق غير الرئيسية ومحدودة الاكتظاظ، وإطفاء الأنوار فيها لمدة ساعة كاملة. وقد ابتكر المطار خيارات بديلة ومريحة للمسافرين لضمان استمرارية العمليات دون أي انقطاع أو خلل خلال هذه الساعة. وبفضل التعاون الوثيق بين العديد من الأقسام داخل المطار كقسم العمليات وقسم إدارة المرافق وفرق الأمن تم انجاز المبادرة بنجاح.

وترمز هذه المبادرة إلى الالتزام العالمي بحماية كوكب الأرض وتعزيز الممارسات الصديقة للبيئة. وتأتي مشاركة مطار حمد الدولي في هذه المبادرة العالمية لتشكل مصدر الهام للأفراد كما المنظمات لتطبيقها في مختلف نشاطاتهم وإعطاء أهمية كبيرة لكيفية تأثيرها على مستقبل كوكبنا.

ويلعب مطار حمد الدولي بالتعاون مع شركائه، دوراًهاماً في الحفاظ على البيئة المحلية من خلال التوعية بالاستدامة البيئية وكذلك تحسين مستوى الآثار البيئية الناجمة عن عمليات المطار. كما يستمر مطار حمد الدولي في التزامه باتخاذ الإجراءات والتدابير في جميع أنحاء المطار لضمان بيئة مستدامة لمستقبل قطر.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format