🩺 Health

Sleeping for less than 6 hours will expose you to dementia

النوم لأقل من 6 ساعات سيعرضك للإصابة بالخرف

A new study published Tuesday in Nature Communications revealed that sleeping for 6 hours or less each day increases the chance of developing dementia.

The study followed about 8,000 people for 25 years, and the study found a higher risk of dementia in participants between the ages of 50 and 60 who reported getting six hours or less of sleep compared to people who reported sleeping 7 hours a night, CNN reported.

In addition, the short continuous sleep period between the ages of 50, 60 and 70 was also associated with a “30% increased risk of dementia,” regardless of “social, demographic, behavioral, heart metabolism and mental health factors,” including depression, the study said.

In a statement, Tara Spears-Jones, deputy director of the Centre for Brain Science Discovery at the University of Edinburgh in Scotland, who was not involved in the study, said: “Sleep is important for normal brain function and is also believed to be important for removing toxic proteins that accumulate in dementia cases from the brain.”

“Our findings are in line with the idea that bad sleep may contribute to the build-up of proteins associated with Alzheimer’s disease in the brain,” Barbara Pendlin of the Alzheimer’s Disease Research Center in Wisconsin told CNN in an earlier interview about the 2017 study.

In a statement, Elizabeth Coulthard, assistant professor of neurology at the University of Bristol in the UK, said that since the new study has followed a large number of participants over a long period of time, it adds “new information to the emerging picture” about the relationship between sleep deprivation and dementia.

She added that the study “reinforces evidence that lack of sleep in middle age can cause or increase dementia later in life.”

Sarah Imarecio, who heads strategic initiatives at the Alzheimer’s Research Centre in the UK, said in a statement that science does not have a “definite way to prevent dementia” at the moment, but people can change a particular behaviour to reduce its risk.

“The best evidence suggests that quitting smoking, moderate alcohol consumption, remaining mentally and physically active, eating a balanced diet, and keeping cholesterol and blood pressure levels under control are all factors that help keep our brains healthy as we age,” said Imarecio, who was not involved in the study.

كشفت دراسة جديدة نُشرت يوم الثلاثاء في دورية Nature Communications العلمية أن النوم ل6 ساعات أو أقل كل يوم يزيد من فرصة الإصابة بالخرف.

وتابعت الدراسة حوالي 8 آلاف شخص لمدة 25 عامًا، ووجدت الدراسة ارتفاع خطر الإصابة بالخرف لدى المشاركين الذين يبلغون بين الـ50 والـ60 عاماً من العمر والذين أبلغوا عن حصولهم على 6 ساعات أو أقل من النوم مقارنةً بالأشخاص الذين أبلغوا عن النوم لمدة 7 ساعات في الليلة، وفقًا لموقع سي إن إن.

بالإضافة إلى ذلك، ارتبطت فترة النوم القصيرة المستمرة بين عمر الـ50 والـ60 والـ70 أيضاً بـ “زيادة خطر الإصابة بالخرف بنسبة 30%”، بغض النظر عن “عوامل الصحة الاجتماعية، والديموغرافية، والسلوكية، واستقلاب القلب وعوامل الصحة النفسية”، بما في ذلك الاكتئاب، بحسب الدراسة.

وفي بيان، قالت تارا سبيرز جونز، وهي نائب مدير مركز اكتشاف علوم الدماغ بجامعة إدنبرة في اسكتلندا، والتي لم تشارك في الدراسة، إن “النوم مهم لوظيفة الدماغ الطبيعية، ويعتقد أيضاً أنه مهم لإزالة البروتينات السامة التي تتراكم في حالات الخرف من الدماغ”.

وقالت باربرا بيندلين من مركز أبحاث مرض الزهايمر في ولاية ويسكونسن الأمريكية لـ CNN في مقابلة سابقة حول دراسة عام 2017: “تتماشى النتائج التي توصلنا إليها مع فكرة أن النوم السيئ قد يساهم في تراكم البروتينات المرتبطة بمرض الزهايمر في الدماغ”.

وفي بيان، قالت إليزابيث كولتهارد، الأستاذة المساعدة في علم الأعصاب بجامعة بريستول في المملكة المتحدة، إنه نظراً لأن الدراسة الجديدة تابعت عدداً كبيراً من المشاركين على مدى فترة طويلة من الزمن، فإنها تضيف “معلومات جديدة إلى الصورة الناشئة” حول العلاقة بين الحرمان من النوم والخرف.

وأضافت أن الدراسة “تعزز الأدلة على أن قلة النوم في منتصف العمر يمكن أن تسبب أو تزيد من الخرف في وقت لاحق من الحياة”.

ومن جانبها قالت سارة إيماريسيو، التي ترأس المبادرات الإستراتيجية في مركز أبحاث الزهايمر في المملكة المتحدة، في بيان، أن العلم ليس لديه “طريقة مؤكدة للوقاية من الخرف” في الوقت الحالي، ولكن يمكن للناس تغيير سلوك معين لتقليل مخاطره.

ولفتت إيماريسيو، التي لم تشارك في الدراسة، إلى أن “أفضل الأدلة تشير إلى أن الامتناع عن التدخين، واستهلاك المشروبات الكحولية باعتدال، والبقاء نشيطين عقلياً وجسدياً، وتناول نظام غذائي متوازن، والحفاظ على مستويات الكوليسترول وضغط الدم تحت السيطرة، كلها عوامل تساعد في الحفاظ على صحة أدمغتنا مع تقدمنا في العمر”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format