🛡Team Qatar

QOC Reaffirms Commitment to Hosting Olympic and Paralympic Games

اللجنة الأولمبية القطرية تجدد التزامها باستضافة دورة الألعاب الأولمبية والبارالمبية

QNA

Doha: The Qatar Olympic Committee (QOC) today reiterated its total commitment to maintaining continuous dialogue with the IOC’s Future Host Commission as it moves forward in its bid to host the Olympic and Paralympic Games for the first time.

The QOC presented its initial plans to the Future Host Commission on 3 February 2021 as part of the continuous dialogue phase of the IOC’s new bid process. The QOC showcased how its bid is fully aligned with Qatar’s National Vision 2030 to advance Human, social, economic and environmental development through sport, and has the full support of the Qatar Government. The QOC is also exploring opportunities to use the Games to help spread the principles of Olympism beyond Qatar and further unite the Middle East region a region that has never hosted the Games before.

The QOC’s Venue Masterplan comprises more than 80% existing venues, all of which have been tried and tested with International Sports Federations during many high-level events hosted in Qatar, such as the 2019 World Athletics Championships and 2018 World Artistic Gymnastics Championships. Qatar’s extensive experience in hosting major sporting events will grow further in the years ahead with the FIFA World Cup Qatar 2022 , FINA World Aquatics Championships 2023, IJF World Judo Championships 2023 and 2030 Asian Games, among others.

HE QOC President Sheikh Joaan bin Hamad Al-Thani said, “Hosting the Olympic and Paralympic Games 2032 remains our ultimate ambition. We have listened and learned from our two previous bids and humbly believe that we are now perfectly positioned to deliver a low-risk, sustainable and world-class edition of Games, which is perfectly aligned with Olympic Agenda 2020+5.

“We are looking forward to continuing our dialogue with the Future Host Commission. With the Games 11 years away, we hope to have the opportunity to discuss our plans with the Commission and develop our bid further, before a final decision is taken. We are confident that in continuing our dialogue with the IOC we can demonstrate how the Games in Qatar would make history, delivering an unprecedented legacy for our region and the Olympic Movement.”

Qatar boasts significant existing and planned transport infrastructure and accommodation, which allows the QOC to promise a low-risk Games, free from cost overruns. Qatar’s proposed Olympic venues are well served by the extensive transport network, helping to ensure minimal travel times during the Games and accessibility for a meaningful post-Games community legacy.

The QOC is committed to making sure the venues support community sport, and the Games can contribute to a healthier society in Qatar and the region.

قنا

الدوحة: جددت اللجنة الأولمبية القطرية التزامها باستضافة دورة الألعاب الأولمبية والبارالمبية 2032، واستمرارها في برنامج الحوار المتواصل مع “لجنة الاستضافة المستقبلية” التابعة للجنة الأولمبية الدولية، في إطار سعيها لاستضافة الحدثين الأولمبيين للمرة الأولى.

وقدمت اللجنة الأولمبية القطرية مخططها المبدئي إلى “لجنة الاستضافة المستقبلية” في الثالث من فبراير المنصرم، في إطار مرحلة الحوار المتواصل التي تتضمن عملية استلام اللجنة الأولمبية الدولية للملفات الجديدة للدول الراغبة في الاستضافة.

وأوضحت اللجنة الأولمبية القطرية أنها تسعى إلى توظيف هذه الألعاب من أجل نشر المبادئ والقيم الأولمبية خارج حدود قطر، وتوحيد شعوب منطقة الشرق الأوسط، وهي المنطقة التي لم تحظَ بشرف استضافة الألعاب على الإطلاق.

يحتوي المخطط الرئيسي للجنة الأولمبية القطرية على نسبة 80% من الملاعب الرياضية المميزة التي خضعت للفحص والاختبار من أبرز الاتحادات الرياضية الدولية أثناء تنظيم البطولات الرياضية الكبرى في قطر، كبطولة العالم لألعاب القوى 2019 وبطولة العالم للجمباز الفني 2018، وغيرها من البطولات.

وستتعزز الخبرة الواسعة لدولة قطر في استضافة البطولات الرياضية الكبرى في السنوات المقبلة بعد تنظيم منافسات بطولة العالم لكرة القدم (فيفا) 2022، وبطولة العالم للألعاب المائية 2023، وبطولة العالم للجودو 2023 ودورة الألعاب الآسيوية 2030، وغيرها من الفعاليات الرياضية الأخرى.

وفي هذا الصدد، قال سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية: “طورنا تجربتنا وأفكارنا التنظيمية بشكل كبير وسنظل حريصين على ذلك بشكل مستمر بقدر حرصنا على استضافة دورتي الألعاب الأولمبية والبارالمبية 2032، ونحن على جهوزية تامة وإمكانياتنا مثالية في تنظيم ألعاب أولمبية منخفضة المخاطر، ومستدامة بمستوى عالمي تتوافق كلياً مع الأجندة الأولمبية 2020+5”.

وأضاف سعادته: “سنواصل الحوار مع لجنة الاستضافة المستقبلية، ونأمل أن تتاح لنا فرصة مناقشة خططنا مع اللجنة، وتعزيز محتويات ملفنا للمستوى الأفضل قبل أن يصدر القرار النهائي مع اقتراب موعد تنظيم هذه الألعاب المقررة بعد 11 عاماً، ونحن واثقون بأن الحوار مع اللجنة الأولمبية الدولية سيُعزز فرصنا في بناء مجتمع أكثر صحة وسلامة في دولة قطر والمنطقة بأكملها، وسيظهر من خلال خططنا أن تنظيم دورتي الألعاب الأولمبية والبارالمبية في قطر هو خطوة في اتجاه صناعة التاريخ وإرساء إرث استثنائي لمنطقتنا وللحركة الأولمبية”.

وأضافت اللجنة الاولمبية أن دولة قطر تثق في قدرة بنيتها التحتية الاستثنائية لخدمات المواصلات والإقامة على تمكين اللجنة الأولمبية القطرية من استضافة ألعاب أولمبية مثالية، لافتة إلى أن دولة قطر ستوفر منشآت رياضية عالمية الطراز والمعيار، متصلة بشبكة نقل ومواصلات واسعة ومتطورة، تمنح الجميع إمكانية التنقل والحركة في التوقيت المثالي أثناء استضافة الألعاب، وسيحظى الجميع بإرث مجتمعي مفيد يظل خالداً بعد الألعاب. وستضمن اللجنة الأولمبية القطرية أن هذه الملاعب تدعم الرياضة المجتمعية، كما أن هذه الألعاب ستساهم في بناء مجتمع أكثر صحة في قطر والمنطقة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format