💉 Health

Six HMC Researchers Named in Global List of Top Scientists

ستة من باحثي مؤسسة حمد الطبية ضمن قائمة أفضل علماء بحث في العالم

QNA

Doha: Clinical leaders and researchers from Hamad Medical Corporation (HMC) have been named amongst the top two percent of researchers worldwide in a global list compiled by Stanford University.

The list was published by John Loannidis of Stanford University in the prestigious journal PLoS Biology in and includes HMC researchers and experts in the fields of dermatology, general medicine, oncology, emergency and critical care and microbiology. The Stanford University Team analyzed millions of scientists worldwide to systematically rank the most influential by scientific field.

HE Minister of Public Health Dr. Hanan Mohamed Al Kuwari commended the HMC scientists named in the prestigious list.

“Congratulations to all who have been named in prestigious global list – this is a tangible representation of our commitment to becoming an Academic Health Center and integrating health, research and education,” HE Dr. Al Kuwari said. “It is a great achievement to be recognized as being at the forefront of world leading research that truly makes a difference to the lives of our patients.

“Innovation and a commitment to research drives improvement of health outcomes and has clear patient benefits and this is something we are continually striving towards.”

Named on the list were: Prof. Martin Steinhoff Dermatology and Venereal Diseases, Dr. Fahmi Yousef Khan – General and Internal Medicine, Dr. Shahab Uddin Oncology and Carcinogenesis, Dr. Aamir Ahmad Oncology and Carcinogenesis, Prof. Stephen Thomas Emergency and Critical Care Medicine, and Prof. Adeel Butt Microbiology.

Professor Steinhoff said it was an honor to be included on the list which was taken from the almost seven million active researchers and scientists worldwide.

“Considering more than 200 fields of scientific study and 176 subfields were included in this list, this represents an unbiased vindication from a very credible external source of the high quality and high impact research that is being undertaken here at HMC,” Dr. Steinhoff said. 

قنا

الدوحة: ضمت قائمة أبرز علماء الأبحاث الطبية على مستوى العالم التي تصدرها جامعة /ستانفورد/ الأمريكية ستة باحثين بارزين من أطباء مؤسسة حمد الطبية الإكلينيكيين، حيث تم إدراجهم ضمن قائمة تضم أبرز 2 بالمئة من علماء الأبحاث الطبية على مستوى العالم.

وتم نشر هذه القائمة من قبل جون لونيديس من جامعة ستانفورد في دورية بلوس بيولوجي /PLoS Biology/ الشهيرة، حيث قام فريق من جامعة ستانفورد بجمع وتحليل الملايين من المشاريع والأعمال البحثية العالمية، ومن ثم تصنيفهم لهذه الأعمال من حيث أهميتها العلمية.

والأطباء الذين تم اختيارهم من مؤسسة حمد الطبية ضمن هذه القائمة هم: البروفيسور مارتن ستاينهوف – الأمراض الجلدية والتناسلية، الدكتور فهمي يوسف خان – الطب العام والطب الباطني، الدكتور شهاب الدين والدكتور أمير أحمد – الأورام والأمراض السرطانية، البروفيسور ستيفان توماس – طب الطوارئ والرعاية العاجلة، والبروفيسور أديل بات – علوم الأحياء الدقيقة /الميكروبيولوجيا/.

وأشادت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة العامة، بما حققه باحثو مؤسسة حمد الطبية من إنجازات كانت جديرة بالنشر في هذه القائمة المرموقة.

وقالت سعادتها في كلمة لها بهذه المناسبة “أتقدم بالتهاني للباحثين الذين تمت تسميتهم في هذه القائمة العالمية المرموقة، ويعتبر هذا الإنجاز بمثابة الدليل الملموس على التزامنا بتحول مؤسستنا إلى مركز صحي أكاديمي وعملها الدؤوب نحو تحقيق التكامل بين الصحة والبحوث والتعليم، وإنه لإنجاز كبير أن يتم الاعتراف بنا كمؤسسة رائدة في مجال الأبحاث العلمية الطبية التي تصنع الكثير من الفرق في الرعاية الصحية التي نقدمها لمرضانا وتترك عظيم الأثر في حياة كل منهم”.

وأضافت سعادتها أن من شأن الابتكار والالتزام بمواصلة البحوث أن يفضيا إلى تحسين النتائج العلاجية للمرضى ويصبا في مصلحة المرضى ورفاههم الصحي وهو ما نطمح دوما إلى تحقيقه.

من جانبه، قال البروفيسور مارتن ستاينهوف “إنه لشرف لنا أن يتم إدراجنا في القائمة المرموقة إذ تم اختيارنا من بين سبعة ملايين مرشح من الباحثين والعلماء على الصعيد العالمي، وإذا ما أخذنا المشاريع البحثية التي غطت ما يزيد على 200 من التخصصات الطبية الرئيسية و176 من التخصصات الطبية الفرعية التي شملتها هذه القائمة بعين الاعتبار، فإن اختيار هذا العدد من الباحثين بمؤسسة حمد الطبية من قبل جهة خارجية محايدة، لا يدع مجالا للشك في أن المشاريع البحثية التي يتم إجراؤها في المؤسسة تتمتع بقدر كبير من الجودة والأهمية العلمية”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
2
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format