🌍 World🦠Coronavirus

World begins ushering in locked-down New Year

العالم يدخل العام الجديد مع حظر التجول

AFP

Paris – The world began ushering in the New Year with pandemic controls muting celebrations for billions of people eager to bid farewell to a virus-ridden 2020.

After a grinding year that has seen at least 1.7 million people die from Covid-19, fresh waves of infection have sparked renewed lockdowns and forced would-be revellers to extend their 2020 tradition of watching events from the sofa.

The eagerly awaited first seconds of 2021 fell on the Pacific nations of Kiribati and Samoa from 1000 GMT, with the uninhabited Howland and Baker Islands the last to tip over into the New Year, 26 hours later.

New Zealand, which has won plaudits for its handling of the coronavirus, followed an hour later with large crowds gathered in Auckland to watch a fireworks display.

Although still isolated by international border closures, months of zero recorded cases in the community has let life in New Zealand return to relative normality.

In Australia’s largest city, Sydney, fireworks lit up the glittering harbour with a dazzling display at 1300 GMT, but few spectators watched in person.

Plans to allow crowds were scrapped amid a cluster of around 150 new infections that have seen travel to and from Sydney severely restricted.

“I think everybody is looking towards 2021 as a fresh beginning and a fresh start,” Karen Roberts, among the lucky few who were allowed past checkpoints around the area, told AFP at a bar nestled under the Sydney Opera House.

 

– Curfews being enforced –

In Hong Kong, despite restrictions, some ventured out to mark the start of 2021, gathering next to the Victoria Harbour water front to take selfies.

In Tokyo, where residents face the prospect a state of emergency being imposed after a daily record 1,300 new coronavirus infections were recorded in the last 24 hours, people queued in face masks and face guards to offer New Year prayers.

Wuhan in China where the virus first appeared late last year, saw thousands gather to celebrate the New Year and Taipei also enjoyed a more traditionally upbeat celebration with crowds massing to watch fireworks.

Elsewhere, the mood was far more downbeat.

In Russia, President Vladimir Putin acknowledged in a New Year’s address that a second wave of infections was battering the nation.

“Unfortunately the epidemic has not yet been completely stopped. The fight against it does not stop for a minute,” he said.

Italy — where shocking images of makeshift morgues and exhausted medics awoke the world to the severity of the crisis — is on a nationwide lockdown until January 7 and a 10 pm curfew is in place.

From France to Latvia to Brazil, police and — in some cases — military personnel are being deployed to make sure night-time curfews or bans on large gatherings are enforced.

In hard-hit London, 74-year-old American singer-songwriter Patti Smith will ring in the New Year with a tribute to National Health Service workers who have died from Covid-19, projected on the screen at Piccadilly Circus and streamed on YouTube.

 

– Social gathering –

Thousands were expected to attend a fireworks and a laser show in Dubai at the Burj Khalifa, the world’s tallest tower, despite a slew of new cases.

All those watching the event live — whether at a public place, hotel or restaurant — will be required to wear masks and register with identifying QR barcodes.

In Beirut, a city still reeling from the August 4 port explosion, authorities are also cutting loose.

A night curfew has been pushed back to 3 am. Bars, restaurants and night clubs have all reopened and are advertising large parties to mark the turn of the year.

On the banks of Lake Baikal in Siberia, where temperatures plummet to as low as -35 degrees celsius (-31 Fahrenheit), around a dozen Russians emerged invigorated after a new year’s eve ice dip.

The swimmers, known in Russia as “walruses”, ran several kilometers (miles) through a snowy forest in swimsuits and festive costumes before plunging into the world’s largest freshwater lake.

“It’s invigorating. It stings a little!” Andrei Bugai told AFP after climbing out of the water.

“It’ll make you feel 10 years younger,” said Ksenia Novoseltseva, another swimmer, with a wide grin on her face.

Chancellor Angela Merkel on Thursday used her New Year greeting to warn Germans the “historic” coronavirus crisis will extend into 2021 even if vaccines bring some hope.

In Brazil — which has already recorded more than 193,000 Covid-19 deaths, the second-largest number in the world — fearful medics await a new wave.

In recent days, social media has been filled with videos showing mask-less revellers enjoying a night out and television channels have even shown live images of police closing bars full of customers.

“The pandemic peak was between May and July, which was when there wasn’t a lot of movement and we looked after ourselves more. Now there are many cases and people are acting as if there wasn’t a pandemic,” said Luiz Gustavo de Almeida, a microbiologist at the University of Sao Paulo.

أ ف ب – ترجمة WGOQatar 

باريس: بدأ العالم في بداية العام الجديد مع ضوابط مكافحة الأوبئة التي كتمت الاحتفالات لمليارات الأشخاص الذين يتوقون إلى توديع عام 2020 المليء بالفيروسات.

بعد عام طاحن شهد وفاة ما لا يقل عن 1.7 مليون شخص بسبب كوفيد-19، أدت موجات العدوى الجديدة إلى عمليات إغلاق متجددة وأجبرت المحتفلين المحتملين على تمديد تقليدهم لعام 2020 في مشاهدة الأحداث من الأريكة.

سقطت الثواني الأولى المنتظرة بفارغ الصبر من عام 2021 على دول المحيط الهادئ في كيريباتي وساموا بدءًا من الساعة 10:00 بتوقيت جرينتش، وكانت جزر هاولاند وبيكر غير المأهولة آخر من دخلت في العام الجديد، بعد 26 ساعة.

نيوزيلندا، التي نالت استحسانًا لتعاملها مع فيروس كورونا، تبعتها بعد ساعة بحشود كبيرة تجمعت في أوكلاند لمشاهدة عرض للألعاب النارية.

على الرغم من أن عمليات إغلاق الحدود الدولية لا تزال قائمة، إلا أن شهورًا من عدم وجود حالات مسجلة في المجتمع جعلت الحياة في نيوزيلندا تعود نسبياً إلى طبيعتها.

في سيدني، أكبر مدن أستراليا، أضاءت الألعاب النارية الميناء المتلألئ بعرض مبهر الساعة 13:00 بتوقيت جرينتش، لكن قلة من المتفرجين شاهدوها شخصيًا.

تم إلغاء خطط السماح بالحشود وسط مجموعة من حوالي 150 إصابة جديدة تسببت بوضع قيود صارمة على السفر من وإلى سيدني.

وقالت كارين روبرتس، من بين القلائل المحظوظين الذين سُمح لهم بالمرور من نقاط التفتيش في المنطقة، لوكالة فرانس برس في حانة تقع تحت دار الأوبرا في سيدني: “أعتقد أن الجميع يتطلع إلى عام 2021 كبداية جديدة”.

 

– فرض حظر التجول –

في هونغ كونغ، على الرغم من القيود، غامر البعض بالخروج للاحتفال ببداية عام 2021، وتجمعوا بجوار الواجهة المائية لميناء فيكتوريا لالتقاط صور السيلفي الشخصية.

في طوكيو، حيث يواجه السكان احتمال فرض حالة طوارئ بعد تسجيل 1300 إصابة جديدة بفيروس كورونا يوميًا في الساعات الأربع والعشرين الماضية، اصطف الناس مرتديين الكمامات وأقنعة حامية للوجه لأداء صلاة العام الجديد.

وشهدت مدينة ووهان الصينية، حيث ظهر الفيروس لأول مرة في أواخر العام الماضي، تجمع الآلاف للاحتفال بالعام الجديد، كما استمتعت تايبيه أيضًا باحتفال أكثر تفاؤلاً تقليديًا حيث احتشدت الجماهير لمشاهدة الألعاب النارية.

في أماكن أخرى، كان المزاج أكثر تشاؤمًا.

في روسيا، اعترف الرئيس فلاديمير بوتين في خطاب ألقاه بمناسبة العام الجديد بأن الموجة الثانية من الإصابات تضرب الأمة.

وقال “لسوء الحظ، لم يتم وقف الوباء بشكل كامل. المعركة ضده لا تتوقف لمدة دقيقة”.

تقبع إيطاليا – حيث أيقظت الصور المروعة للمشارح المؤقتة والمسعفين المنهكين العالم على شدة الأزمة – تحت حالة إغلاق على مستوى البلاد حتى 7 يناير، كما تم فرض حظر تجول بدءاً من الساعة 10 مساءً.

من فرنسا إلى لاتفيا إلى البرازيل، يتم نشر الشرطة – وفي بعض الحالات – العسكريين للتأكد من فرض حظر التجول الليلي أو حظر التجمعات الكبيرة.

في لندن التي تضررت بشدة، ستقرع المغنية وكاتبة الأغاني الأمريكية باتي سميث البالغة من العمر 74 عامًا أجراس العام الجديد بأنشودة تكريماً للعاملين في الخدمة الصحية الوطنية الذين لقوا حتفهم بسبب كوفيد-19، والتي تم عرضها على الشاشة في ميدان بيكاديللي وتم بثها على اليوتيوب.

 

– التجمعات الاجتماعية –

كان من المتوقع أن يحضر الآلاف الألعاب النارية وعرض الليزر في دبي في برج خليفة، أطول برج في العالم ، على الرغم من عدد كبير من الحالات الجديدة.

سيُطلب من جميع أولئك الذين يشاهدون الحدث مباشرة – سواء في مكان عام أو فندق أو مطعم – ارتداء أقنعة والتسجيل مع تحديد رموز الاستجابة سريعة الشريطية.

في بيروت، المدينة التي لا تزال تعاني من انفجار الميناء في 4 أغسطس، تعمل السلطات أيضًا على تخفيف القيود.

تم تأجيل حظر التجول الليلي إلى الساعة 3 صباحًا. أعيد فتح جميع الحانات والمطاعم والنوادي الليلية وهي تعلن عن الحفلات الكبيرة احتفالًا ببدء العام.

على ضفاف بحيرة بايكال في سيبيريا، حيث تنخفض درجات الحرارة لتصل إلى -35 درجة مئوية (-31 فهرنهايت)، ظهر حوالي 12 روسيًا منتعشًا بعد خروجهم من غطسة في الجليد عشية العام الجديد.

ركض السباحون، المعروفون في روسيا باسم “الفظ”، عدة كيلومترات عبر غابة ثلجية بملابس السباحة والأزياء الاحتفالية قبل أن يغوصوا في أكبر بحيرة للمياه العذبة في العالم.

“إنه منشط. لكنه يلسع قليلاً!” صرح أندريه بوجاي لوكالة فرانس برس بعد أن خرج من الماء.

قالت كسينيا نوفوسيلتسيفا، سباحة أخرى، بابتسامة عريضة على وجهها: “سيجعلك هذا تشعر أنك أصغر بعشر سنوات”.

استغلت المستشارة أنجيلا ميركل يوم الخميس تحياتها بمناسبة العام الجديد لتحذير الألمان من أن أزمة فيروس كورونا “التاريخية” ستمتد حتى عام 2021 حتى لو جلبت اللقاحات بعض الأمل.

في البرازيل – التي سجلت بالفعل أكثر من 193.000 حالة وفاة بسبب كوفيد-19، وهو ثاني أكبر عدد في العالم – ينتظر الأطباء الخائفون موجة جديدة.

في الأيام الأخيرة، امتلأت وسائل التواصل الاجتماعي بمقاطع فيديو تُظهر محتفلين بدون قناع يستمتعون بقضاء ليلة في الخارج، كما عرضت القنوات التلفزيونية صوراً حية للشرطة تغلق الحانات المليئة بالزوار.

قال لويز جوستافو دي ألميدا، عالم ميكروبيولوجي في جامعة ساو باولو: “كانت ذروة الوباء بين مايو ويوليو، حيث لم يكن هناك الكثير من الحركة وقمنا بالاعتناء بأنفسنا أكثر. الآن هناك العديد من الحالات والناس يتصرفون كما لو لم يكن هناك جائحة”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format