🌍 World

Workers riot at India iPhone factory over ‘exploitation’ claims

الهند: أعمال شغب عمالية في مصنع آيفون بسبب مزاعم “الاستغلال”

AFP

Bangalore, India: Authorities vowed to crack down on workers who went on a violent rampage at a Taiwanese-run iPhone factory in southern India over allegations of unpaid wages and exploitation, with 100 people arrested so far.

The workers rioted Saturday at Wistron Infocomm Manufacturing’s facility on the outskirts of Bangalore, India’s IT hub, with videos of the violence showing glass panels smashed with rods and cars flipped on their side.

CCTV cameras, fans and lights were torn down, while a car was set on fire, footage shared on social media showed.

Local media reported workers saying they had not been paid for up to four months and were being forced to do extra shifts.

“The situation is under control now. We have formed special teams to investigate the incident,” local police told AFP on Sunday, adding no-one was injured.

The deputy chief minister of Karnataka state, C.N. Ashwathnarayan, called the violence “wanton” and said his government would ensure that the situation is “resolved expeditiously”.

“We will ensure that all workers’ rights are duly protected and all their dues are cleared,” he tweeted Saturday.

Wistron in Taiwan told AFP that “the incident was caused by people of unknown identities from outside who intruded into and damaged its facility with unclear intentions”.

The company added in the statement in Chinese that it “pledged to follow local labour (laws) and other related regulations” to resume operations as soon as possible.

A local trade union leader alleged that there was “brutal exploitation” of factory workers in sweatshop conditions at the iPhone manufacturing plant.

“The state government has allowed the company to flout the basic rights,” Satyanand, who uses one name, told The Hindu newspaper.

The factory employs some 15,000 workers, although a majority of them are contracted via staffing firms, according to local media.

Labour unrest is not uncommon in India, with workers paid poorly and given few or no social security benefits.

A sizeable number of manufacturing plants are part of the informal sector, which employs 90 percent of the vast nation’s workforce.

Parliament in September passed updated labour laws that the national government said would strengthen their rights, but labour activists say the new legislation makes it harder for workers to strike.

أ ف ب – ترجمة WGOQatar 

بنغالور، الهند: تعهدت السلطات بقمع العمال الذين قاموا بأعمال شغب عنيفة في مصنع آيفون تديره تايوان في جنوب الهند بسبب مزاعم بعدم دفع الأجور والاستغلال، مع اعتقال 100 شخص حتى الآن.

قام العمال بأعمال شغب يوم السبت في منشأة ويسترون انفوكوم المصنعة في ضواحي بنغالور، مركز تكنولوجيا المعلومات في الهند، حيث تظهر مقاطع الفيديو لأعمال العنف ألواح زجاجية محطمة بقضبان وسيارات مقلوبة على جوانبها.

وأظهرت لقطات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تدمير كاميرات الدوائر التلفزيونية المغلقة والمراوح والأضواء، بينما اشتعلت النيران في سيارة.

أفادت وسائل إعلام محلية أن العمال قالوا إنهم لم يتلقوا أجورهم منذ مدة تصل إلى أربعة أشهر وأنهم أجبروا على القيام بنوبات إضافية.

وقالت الشرطة المحلية لوكالة فرانس برس يوم الأحد “الوضع تحت السيطرة الآن. شكلنا فرقاً خاصة للتحقيق في الحادث” مضيفة أنه لم يتأذ أحد.

نائب رئيس وزراء ولاية كارناتاكا، سي. وأشواثنارايان وصف العنف بأنه “طائش” وقال إن حكومته ستضمن تسوية الوضع على وجه السرعة.

وغرد على تويتر يوم السبت قائلاً: “سنضمن حماية جميع حقوق العمال وتسوية جميع مستحقاتهم”.

وقالت ويسترون في تايوان لوكالة فرانس برس إن “الحادث نتج عن أشخاص مجهولين من الخارج اقتحموا المنشأة وألحقوا بها أضرارا بنوايا غير واضحة”.

وأضافت الشركة في البيان باللغة الصينية أنها “تعهدت باتباع (قوانين) العمل المحلية واللوائح الأخرى ذات الصلة” لاستئناف العمل في أسرع وقت ممكن.

زعم زعيم نقابي محلي أن هناك “استغلال وحشي” لعمال المصانع في ظروف العمل في مصنع آيفون.

وقال ساتياناند، الذي يستخدم اسمًا واحدًا، لصحيفة ذا هندو: “سمحت حكومة الولاية للشركة بالاستهزاء بالحقوق الأساسية”.

يوظف المصنع حوالي 15 ألف عامل، على الرغم من أن معظمهم يتم التعاقد معهم عبر شركات توظيف، وفقًا لوسائل الإعلام المحلية.

الاضطرابات العمالية ليست غير شائعة في الهند، حيث يتقاضى العمال رواتب منخفضة ولا يحصلون سوى على القليل من مزايا الضمان الاجتماعي والتي قد تغيب أحياناً.

عدد كبير من المصانع هي جزء من القطاع غير الرسمي، الذي يوظف 90 % من القوة العاملة في البلاد.

أقر البرلمان في سبتمبر قوانين عمل محدثة قالت الحكومة إنها ستعزز حقوقهم، لكن نشطاء عماليين يقولون إن التشريع الجديد يجعل من الصعب على العمال أن يقوموا بالإضراب.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format