additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

🏆2022🏟2022 Stadiums

Education City Stadium will leave a legacy for Qatar and the world: Tim Cahill

تيم كاهيل: استاد المدينة التعليمية سيترك إرثا لدولة قطر والعالم

By Tim Cahill / SC
Doha: Although I would have much preferred to be there in person, I was still honoured and excited to take part virtually when the completion of Education City Stadium – the third tournament-ready venue for the next FIFA World Cup – was marked in Doha, Qatar. Having been there for the opening of Al Janoub Stadium, in May 2019, I can vouch that there is nothing like seeing these stunning buildings up close – however, the digital launch of Education City Stadium, dedicated to frontline workers, was a fitting tribute considering the challenges the world has faced throughout 2020.

On that note, I want to say a massive thank you to everyone who has been involved in the relief efforts throughout this year. From the frontline health workers who have risked their own safety to provide care to others, through to all those people who have continued to provide essential services. So many people throughout communities have made personal sacrifices in order to help the world get through such a difficult time – and they deserve acknowledgement. It has been truly humbling and moving to see so many people put the welfare of others before their own.

I have spoken before about the power of sport to unite us and to help us heal. For me, this was one of the reasons why the opening of Education City Stadium was so exciting, not only because of the incredible design and appearance, but because of what Education City, and the stadium itself, represent.

Education City Stadium represents the crossover of two fields I am extremely passionate about – sport and education. Whenever I speak to young kids, I always tell them to train hard and follow their dreams, but I also tell them to make an equal effort in school and with their homework. It’s something that I take very seriously as a father. As much as we enjoyed family games and activities during the lockdown period, taking on the role of teacher and making sure all my kids kept up with their school work was just as important to me. It’s also something that I’ve tried to share beyond my immediate circles through my Tiny Timmy children’s books series. Since 2015, I’ve been writing stories from my own football career, told with fun characters and storylines that share important messages about health, education and inclusiveness.

On a personal level, I didn’t complete high school as I left early to pursue my dream of becoming a footballer. But I made sure not to forget about my education. Once my career was over, I enrolled in university and studied the business of entertainment, media and sports at Harvard in the US. One of the things I loved most about that experience was the appetite for learning that everyone had. Having spent time in Education City, I can tell that the students and teachers have that same passion. The area is full of schools and university campuses from global institutions, such as Georgetown and Carnegie Mellon. Education City Stadium is going to be a great addition to one of my favourite parts of Doha.

In addition to the larger significance of the stadium, the design is truly one of the best I have ever seen. I’ve spent my life around football stadiums – so it takes something pretty special to impress me – but everything about this building is state-of-the-art.

I also think it is important to highlight the positive legacy that the stadium will leave. Following the World Cup, it will serve the Education City area as a space for events and classrooms, while half the seats will be removed and donated to projects in developing countries. This demonstrates how Qatar’s World Cup will be used as a vehicle to benefit local communities, as well as those around the world.

I can’t wait until travel restrictions are lifted and I am able to fly to Qatar and see the completed Education City Stadium in person. It marks one step closer to Qatar 2022, which I’m truly excited to be a part of.

Tim Cahill, Australian star footballer, is a Supreme Committee for Delivery & Legacy Ambassador

الدوحة – قنا:

 قال النجم الأسترالي الدولي السابق تيم كاهيل سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث، إنه من المهم تسليط الضوء على الإرث الإيجابي الذي سيتركه استاد المدينة التعليمية، ثالث استادات بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 ?بعد البطولة في خدمة مجتمع المدينة التعليمية، وما سيضمه من قاعات دراسية ومساحات لاستضافة الفعاليات، أضف إلى ذلك المقاعد التي سيجري تفكيكها والتبرع بها لإنشاء مشاريع رياضية في الدول النامية، وهو ما يبرهن كذلك على الفوائد التي سيعود بها مونديال قطر على المجتمع المحلي والكثيرين حول العالم.

وأضاف سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث في تصريح له اليوم، للموقع الالكتروني للجنة، “أترقب رفع القيود المفروضة على السفر لأتمكن من الطيران إلى قطر، ومشاهدة استاد المدينة التعليمية، بعد الإعلان عن جاهزيته، لنقترب خطوة أخرى من بطولة قطر 2022، وأفخر بالمشاركة في رحلة تنظيم نسخة استثنائية من المونديال”.

ولقد تشرفت بالمشاركة عن بعد في الإعلان عن جاهزية استاد المدينة التعليمية الشهر الماضي، رغم رغبتي الشديدة في حضور هذا الحدث من داخل ثالث استادات البطولة في قطر 2022، لكن الإعلان الرقمي عن اكتمال الاستاد جاء تناغما مع الإجراءات الاحترازية حول العالم لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد /كوفيد-19/.

وأضاف سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث، لقد أتيحت لي الفرصة في مايو 2019 لحضور الإعلان عن جاهزية استاد الجنوب المونديالي، وأكاد أجزم بأنه لا يوجد وجه للمقارنة بين رؤية تلك الصروح المذهلة عن كثب ومشاهدتها عبر عدسات الكاميرات. ولكن لقد جاء حفل الإعلان عن جاهزية استاد المدينة التعليمية مختلفا، وقد ارتقى بالفعل لمستوى التحديات التي يواجهها العالم عبر توجيه التحية للعاملين في الصفوف الأمامية لمكافحة انتشار الفيروس في كافة أنحاء العالم.

وتابع تيم كاهيل، “أتوجه بعميق الامتنان والتقدير لكل من شارك في هذه الجهود الاستثنائية خلال الأشهر الماضية وعلى رأسهم الطواقم الطبية العاملة في الصفوف الأمامية لمجابهة الوباء، والذين يخاطرون بسلامتهم كل يوم لتوفير الرعاية والحماية للآخرين، وكل من شارك في مواصلة تقديم الخدمات الأساسية في هذه الظروف غير المسبوقة. لقد قدم الكثير من الناس حول العالم تضحيات شخصية للمساعدة على اجتياز هذه الأوقات الصعبة، وهم بلا شك يستحقون منا كل الشكر والتقدير. لقد كانت وبحق تجربة ملهمة أن ترى أناسا يؤثرون سلامة الآخرين على سلامتهم”.

وأكد تيم كاهيل، أن من أهم جوانب القوة في الرياضة هو قدرتها على توحيد الشعوب، والمساعدة في تجاوز هذه الأزمة، وكان ذلك من أحد الأسباب التي جعلتني متحمسا لافتتاح استاد المدينة التعليمية، لا بسبب تصميمه الفريد أو إطلالته المذهلة وحسب بل لرمزية المدينة التعليمية والاستاد في حد ذاته.

وأوضح سفير اللجنة العليا للمشاريع والإرث أن استاد المدينة التعليمية يتقاطع مع مجالين يستحوذان على حماسي واهتمامي، وهما الرياضة والتعليم. فحينما أتحدث إلى الأطفال، أخبرهم دوما بأن يتدربوا بجد وأن يسعوا لتحقيق أحلامهم، لكنني أخبرهم كذلك بضرورة تحقيق التوازن بين التدريب ومدرستهم وواجباتهم.. وإلى جانب أهمية الاستاد بوجه عام، فإن تصميمه من أفضل ما شاهدت على الإطلاق. لقد قضيت حياتي أتجول بين استادات كرة القدم، ولا يثير إعجابي إلا الأشياء المميزة حقا، واستاد المدينة التعليمية تحفة معمارية ومثال رائع على الحداثة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format