💉 Health

Bone and Joint Center opens multidisciplinary clinic

مركز العظام يفتتح عيادة متعددة التخصصات

 

QNA

Doha: The Bone and Joint Center at Hamad Medical Cooperation (HMC) has opened a multidisciplinary clinic to provide health care for patients suffering from orthopedic complications of hemophilia and reduce complications of musculoskeletal diseases.

Senior Consultant and Head of Orthopedic Surgery Department at HMC Mohamed Mubarak Al Ateeq Al-Dossary said that Hemophilia is a chronic disease needs treatment by a multidisciplinary medical team, adding that at the new clinic patients will be provided health care by a team with extensive experience in treating musculoskeletal and associated diseases in a highly organized environment that is hardly found elsewhere.

For his part, a co-consultant at the Orthopedic Center, Dr Hasan Azzam Abu Hejleh said that hemophilia is a rare genetic disorder disease in which the blood doesn’t clot normally.

He pointed out that when a hemophilia patient is bleeding, due to an injury or wound in his body, this bleeding takes a relatively longer time to stop compared to a healthy person, and the patient may experience internal bleeding, especially in the knee, ankle and elbows, which may lead to damage to the organs and tissues of the body.

Dr Abu Hejleh explained that despite the rare cases, hemophilia type (A) occurs in 1 out of 10,000, while hemophilia type (B), occurs in 1 out of 50,000.

The new clinic helps hemophilia patients benefit from treatment plans that are developed to suit the individual patient’s condition. It also provides patients with high-quality health care services that include multiple medical specialties including orthopedics and physiotherapy, all in the same place.

افتتح مركز العظام والمفاصل التابع لمؤسسة حمد الطبية عيادة متعددة التخصصات الطبية لتقديم الرعاية الصحية الوقائية لمرضى العظام الذين يعانون من نزف الدم الوراثي (الهيموفيليا) والحد من مضاعفات الأمراض العضلية العظمية.

وقال الدكتور محمد مبارك العتيق الدوسري استشاري أول ورئيس قسم جراحة العظام ومدير مركز العظام والمفاصل في مؤسسة حمد الطبية إن الهيموفيليا من الأمراض المزمنة التي تلازم المريض طيلة حياته وتحتاج إلى المعالجة من قبل فريق متعدد التخصصات الطبية.

وأضاف أن أهمية العيادة الجديدة تنبع من كونها توفر للمريض الرعاية الصحية على يد فريق عمل يتمتع بخبرة واسعة في معالجة الأمراض العضلية العظمية والأمراض المصاحبة لها في بيئة عالية التنظيم قلما توجد في مكان آخر.

من جانبه، قال الدكتور حسن عزام أبو حجلة الاستشاري المشارك لجراحة العظام في مركز العظام والمفاصل إن الهيموفيليا مرض نادر يتمثل في نزف دموي يعود إلى أسباب وراثية ويحتاج إلى وقت أطول ليتوقف ويرجع السبب في ذلك إلى اضطراب في بروتين تخثر الدم لدى المريض.

وأشار إلى أنه عندما يتعرض مريض الهيموفيليا للنزف، بسب إصابة أو جرح في جسده، فإن هذا النزف يستغرق فترة زمنية طويلة نسبيا مقارنة بالشخص السليم، كما أن المريض قد يتعرض للنزف الداخلي خاصة في مناطق الركبة والكاحل والمرفق (الكوع)، وهو عادة نزف دموي تلقائي متكرر في العضلات والمفاصل مما قد يؤدي إلى حدوث تلف في أعضاء وأنسجة الجسم وبالتالي فإن ذلك يشكل خطرا على حياته حيث يعتبر التلف الذي يلحق بالعضلات والعظام والمفاصل من أهم المضاعفات المترتبة على مرض الهيموفيليا.

وأوضح أنه على الرغم من ندرة الإصابة بمرض الهيموفيليا حيث يبلغ معدل الإصابة بالفئة (أ) منه (1- 10,000) والفئة (ب) منه (1-50,000) فإن غالبية المرضى البالغين المصابين يعانون من تغيرات تنكسية مزمنة (تآكل مزمن) في أجزاء رئيسية متعددة من الهيكل العظمي لديهم، لذلك يتعين عليهم هؤلاء مراجعة أطباء العظام للحصول على الرعاية الصحية الوقائية التي من شأنها تحسين حالتهم الصحية.

وتساعد العيادة الجديدة مرضى الهيموفيليا في الاستفادة من الخطط العلاجية التي يتم وضعها بحيث تتناسب مع الحالة الفردية للمريض، كما أنها تقدم للمرضى خدمات رعاية صحية عالية الجودة تشمل تخصصات طبية متعددة من بينها طب العظام والعلاج الطبيعي وجميعها في نفس الموقع.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close