Health

Nuts ‘key to eliminating obesity’: study

دراسة: المكسرات “مفتاح القضاء على السمنة”

Eating more nuts may slow weight gain in people as they get older, new research has found.

Replacing an unhealthy snack with just half a daily serving of nuts is linked to less weight gain and a lower risk of obesity, a long-term study has found.

Researchers from the US believe the simple intervention could slow down the progressive weight gain that often accompanies ageing.

Nuts are rich in healthy unsaturated fats, vitamins, minerals and fibre, but are not often consumed for weight loss because they are calorie dense.

But there is evidence to suggest that quality of diet as well as counting calories plays a role in weight management.

Researchers from Harvard University and Harvard Medical School analysed information on weight, diet and physical activity in three groups of people: 51,529 male health professionals aged 40 to 75; 121,700 nurses aged 35 to 55 and 116,686 nurses, aged 24 to 44.

Participants were asked every four years to state their weight and how often they had eaten a serving of nuts. They reported their exercise every two years.

Increasing consumption of any type of nut was linked to less long-term weight gain and a lower risk of becoming obese.

Increasing nut consumption by half a serving a day was associated with a lower risk of putting on two or more kilos over any four-year period.

Substituting snacks such as chocolates, pastries, pies and donuts with half a serving of nuts was associated with staving off weight gain of between 0.41 and 0.70kg in any four-year period.

A daily half serving increase of walnuts was linked to a 15% lower risk of obesity.

The findings remained after taking account of changes in diet and lifestyle, such as exercise and alcohol intake.

The researchers say that, as the study is observational, it cannot establish cause.

They suggest that chewing nuts takes more effort than eating fast food, while the high fibre content can make people feel full for longer.

Nut fibre binds well to fat in the gut, meaning more calories are excreted.

The study is published in the online journal BMJ Nutrition, Prevention and Health.
(PA)

كشفت دراسة جديدة عن وسيلة بسيطة لدرء السمنة مع التقدم في العمر، باستبدال الوجبات الخفيفة مثل رقائق البطاطس بالقليل من المكسرات يوميا.

وتتبع الباحثون ما يقارب 300 ألف مشارك لنحو عقدين، وقاموا باستبيان حول كمية المكسرات التي يستهلكها المشاركون وأوزانهم.

وأظهرت النتائج أن المشاركين الذين يتناولون نحو 14غراما من المكسرات يوميا، يكتسبون وزنا أقل، وكانوا أقل عرضة للإصابة بالسمنة.

وقال العلماء إن استبدال الوجبات الخفيفة غير الصحية بالمكسرات، يمكن أن يبطئ انتشار السمنة المخيف المرتبط بالتقدم في العمر.

ولفت الباحثون الى إن الدراسة لا يمكنها إثبات السبب الدقيق للعلاقة بين المكسرات وعدم الإصابة بالسمنة، لكنهم أشاروا إلى أن مضغ المكسرات يستغرق جهدا أكبر من تناول الوجبات السريعة، فضلا عن أن المستوى العالي من الألياف بداخلها يمكن أن يجعل الناس يشعرون بالشبع لفترة أطول.

وكتب الباحثون في الورقة المنشورة من دراستهم، أن ألياف الجوز، على سبيل المثال، ترتبط بالدهون في الأمعاء، ما يعني إفراز مزيد من السعرات الحرارية.

وتعرف المكسرات بأنها غنية بالدهون الصحية غير المشبعة والفيتامينات والمعادن والألياف، ولا تعد جيدة عادة للتحكم في الوزن لأنها كثيفة السعرات الحرارية، لكن الأدلة الجديدة تشير إلى أنها تجنب الجوع وتزيد من كمية الدهون التي تفرز، وبالتالي فإن ذلك قد يساعد على عدم الإصابة بالسمنة.

وحلل الباحثون من جامعة هارفارد، معلومات عن الوزن والنظام الغذائي والنشاط البدني في ثلاث مجموعات ضمن المشاركين.

وتوصلت النتائج إلى أن ازدياد استهلاك أي نوع من أنواع الجوز يرتبط بزيادة الوزن على المدى البعيد وتقليل خطر الإصابة بالسمنة.

كما وجد الباحثون أن استبدال الوجبات الخفيفة غير الصحية بما يعادل حفنة من المكسرات، منع زيادة الوزن بمعدل 0.41 كيلوغرام إلى 0.7 كيلوغرام ، على مدى 4 سنوات متتالية.

واقترح تحليل البيانات أن تناول نصف حصة من المكسرات يوميا، من أي نوع، مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسمنة بنسبة 23 فالمئة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X