📚Education

Children explore genomics at Msheireb Museums event

متاحف مشيرب تختتم برنامجها الصيفي بـ”عالم الجينوم” للأطفال

Msheireb Museums, the four revived historic Qatari heritage houses in the heart of Msheireb Downtown Doha, concluded its Summer Workshop Programme on Saturday with a children-centric workshop on genomics.

The workshop had children, aged 10 to 18 years old, explore genetics and the basics of genomic medicine in an engaging method that involved role play as potential scientists under the supervision of Qatar Genome (QGP) and Qatar Biobank (QBB), both members of Qatar Foundation.

The young participants wore special scientist costumes, used lab equipment to conduct experiments, and visited the Journey to the Heart of Life Exhibition at Bin Jelmood House to learn more about the genetic heritage of the people in the region. QGP workshop hosts, Dima Darwish and Tasnim Fadl, worked closely with the young explorers to teach them the importance of genetics in precision medicine and to inspire them to consider a future career in healthcare.

“This collaborative workshop with Qatar Biobank and Qatar Genome provides scientific educational content on the role played by precision medicine institutes to protect our nation from disease, enhance the health of future generations, and provide trusted precision medicine for each patient,” Msheireb Museums education manager Aisha Ali al-Kuwari said.

Last year, Msheireb Museums, QBB, and QGP announced an agreement to create training workshops and engaging activities for the public, with focus on school students, to raise awareness on the vitality of genetics for our future and Qatar’s advanced efforts on this front.

The Genome workshop wraps up the summer programme that Msheireb Museums launched early in July to reinforce its relationship with the local community and support Qatari talent, providing them with a platform to share their knowledge, passion, and enhance their skills. The programme covered many areas such as photography, novel writing, architecture and pattern design, science, and many other fields catering to all age ranges and preferences.

“We work continuously to create programmes that engage our audience by being interactive, relevant, and fun. We are proud of the workshops we have delivered this summer. We received lots of positive feedback from our participants and visitors, and we look forward to a similarly exciting autumn/winter programme,” Msheireb Museums director Dr Hafiz Ali.

Msheireb Museums is consistently transforming their practices and offerings to remain closer to the community. As a social history museum, the mission of the four houses goes beyond putting history on display to using it to encourage societal development, establish dialogue between cultures, build bridges, and define a sustainable future for Qatar.

الدوحة – قنا:

اختتمت متاحف مشيرب، مجموعة البيوت القطرية التاريخية الأربعة في مشيرب قلب الدوحة، البرنامج التعليمي الصيفي بورشة خاصة بعنوان “عالم الجينوم” للأطفال بالتعاون مع قطر جينوم وقطر بيوبانك.

وقام الأطفال من 10 إلى 18 سنة، المشاركون في الورشة باستكشاف طب الجينات والحمض النووي بصورة تفاعلية مليئة بالمرح، حيث قاموا بارتداء زي الأطباء الخاص واستخدموا معدات المختبرات وقاموا ببعض التجارب العلمية المبسطة، كما زاروا معرض “رحلة إلى نواة الحياة” ببيت بن جلمود ليتعرفوا على الأصول والتركيبات الجينية للمجتمعات في المنطقة.

وقام بإعداد وتقديم المادة العلمية والورشة ديما الدرويش وتسنيم فادي من قطر جينوم واللتان عملتا عن كثب مع المستكشفين والباحثين الصغار ليعلموهم أهمية علم الجينات والطب الشخصي وتشجيعهم على العمل في مجال الرعاية الصحية في المستقبل.

وقالت السيدة عائشة علي الكواري مديرة الشؤون التعليمية في متاحف مشيرب في تصريح اليوم: “قمنا بتنظيم هذه الورشة بالتعاون مع قطر بيوبانك وقطر جينوم لكي نوفر محتوى تعليميا مبتكرا حول الدور المهم للبنوك الحيوية (البيوبانكس) في وقاية وطننا من الأوبئة والأمراض وتحسين صحة الأجيال القادمة وتوفير طب شخصي متطور لكل مريض.”

وكانت متاحف مشيرب و”قطر بيوبانك” قد وقعا مذكرة تفاهم أواخر العام الماضي تقضي بتوفير ورش عمل وبرامج تدريبية للجمهور وخاصة طلبة المدارس لتوعيتهم بعالم الجينات والجهود التي تبذلها دولة قطر في هذا الصدد.

جاءت هذه الورشة العلمية كختام للبرنامج التعليمي الصيفي الذي أطلقته متاحف مشيرب في يوليو الماضي لزيادة التفاعل مع المجتمع المحلي ولدعم المواهب القطرية وتوفير منصة تفاعلية لهم لتبادل الخبرات وتحسين مهاراتهم وتطويرها، حيث غطى البرنامج العديد من المجالات مثل التصوير، والكتابة، والتصميم والعمارة، والعلوم، وغيرها مستهدفاً كل الفئات العمرية.

وأكد الدكتور حافظ علي رئيس متاحف مشيرب، على السعي الدائم لمتاحف مشيرب إلى تطوير برامج تفاعلية وممتعة للجمهور، لافتا إلى أن الإقبال على البرنامج هذا الصيف كان كثيفا.

وأضاف” نتطلع إلى برنامج آخر ناجح هذا الشتاء، لذلك ندعو الجميع لمتابعتنا ليتمكنوا من الاستفادة من هذه البرامج والورش.”

وتسعى متاحف مشيرب إلى تطوير برامجها وعروضها كي تبقى قريبة من الجمهور، فباعتبارها متحفا يوثق تاريخ التطور الاجتماعي لمنطقة مشيرب والدوحة، لا تقتصر البيوت الأربعة على عرض المقتنيات الأثرية فحسب، بل تتخطى ذلك إلى مرحلة تشجيع وتحفيز التطور المجتمعي، وفتح مجال للحوار بين الثقافات وبناء الجسور من أجل مستقبل مستدام لدولة قطر.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X