🥅LEAGUES

Dominant Al Sadd storm into ACL quarters with 3-1 victory

السد يهزم الدحيل  3- 1 ويتأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا

Xavi Hernandez enjoyed his maiden victory as coach with Al Sadd registering a 3-1 win over rivals Al Duhail SC to storm into the 2019 AFC Champions League (ACL) quarter-finals.

Yesterday’s victory in the return leg gave the Wolves a 4-2 aggregate.

Akram Afif (20) and Abdelkarim Hassan (34) were on target for the Wolves before Ahmed Yasser’s injury time (90+1) own goal wrapped up the clear win for the hosts at the Jassim bin Hamad Stadium.

Al Duhail’s only goal was scored by Edmilson Junior (56).

Speaking after the match, Xavi said: “We are delighted to have qualified for the quarter-finals. We won against one of the strongest teams in the Middle East. In the last game we were better than today’s meeting despite the draw. Although we scored three goals, there could’ve been more, because we missed many opportunities.”

“Al Duhail has a great team, they are one of the best in Qatar. Today’s game was very important and I am happy with the numbers we have achieved,” the jubilant Spanish tactician said.

Only one of the two Qatari sides could make it back-to-back AFC Champions League quarter-finals, and Al Sadd had the relative advantage going into yesterday’s fixture, having scored an away goal in the 1-1 draw at Al Duhail’s ground last week.

They will face Saudi Arabia’s Al Nassr in the quarter-finals, scheduled for August 26 and September 16.

Al Duhail showed attacking intent from the get-go as centre-back Ahmed Yasser found Almoez Ali with a long pass after just three minutes. The Qatari international striker controlled the ball neatly inside the box, but his finish lacked accuracy, sending it wide of Saad Al Sheeb’s goal.

Al Sheeb was forced into a double-save in the 10th minute as Edmilson got past his marker down the right flank, cutting inside and shooting with the outside of his right boot. The Al Sadd goalkeeper made a superb diving save and was quick to get up and parry Youssef Msakni’s shot on the rebound.

The early storm was weathered and soon the hosts took the lead against the run of play. Former Al Duhail playmaker Nam Tae-hee supplied a defence-splitting pass for Baghdad Bounedjah who went through on goal and selflessly squared for Akram Afif to finish into the empty net, giving Al Sadd the lead in the 20th minute. Three minutes later, Bounedjah could have doubled Al Sadd’s lead, beating the defender to Hassan’s cross and flicking the ball, but the Algerian watched in agony as his strike bounced off the upright and behind for a goal kick.

Xavi’s men got their second of the night in the 34th minute. Nam won a free-kick at the edge of the box after he was brought down by Madibo.

The 2018 AFC Player of The Year Hassan fired a bullet from the set-piece into the roof of the helpless Amine Lecomte to make it 2-0 going into the dressing rooms.

Al Duhail pulled one back 10 minutes after the restart through Edmilson. Ali started a quick counter attack from deep into his own half, supplying Ali Afif down the left to cross for the Brazilian winger who finished into the bottom corner of Al Sheeb’s net to revive Al Duhail’s hopes.

A thrilling final half an hour saw Bounedjah hit the post again for Al Sadd after a solo run and Al Duhail came just as close to scoring two minutes later with Afif’s corner being inadvertently flicked by Gabi into the frame of his own goal.

Matters were settled in Al Sadd’s favour in added time with a double-blow for Al Duhail. First, Yasser’s attempt to defend a Hassan Al Haydos free-kick ended with the ball rolling into the back of Lecomte’s net to make it 3-1 for Al Sadd at the death, then substitute Mohammed Muntari was sent-off in the aftermath after an assault on Boualem Khoukhi.

Xavi said that the win was very important as it will be a great motivation for his players ahead of the new QNB Stars League season which kicks off on August 21.

Al Sadd’s second successive quarter-final pits them against Saudi Arabia’s Al Nassr, with the first leg taking place on August 26 and the return leg three weeks later.

“It will be a difficult game against Al Nasr and I saw the last game and our goal is to cross into the semi-finals. Now we are thinking of Sheikh Jassim Cup and we will spend the night celebrating this victory,” Xavi said.

تأهل فريق السد القطري إلى الدور ربع النهائي من بطولة دوري الأبطال الآسيوي لكرة القدم، بعد فوزه على مواطنه الدحيل (3-1) في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم، على ستاد جاسم بن حمد بنادي السد في العاصمة الدوحة في إياب مباريات الدور ثمن النهائي من المسابقة.

وسجل أكرم عفيف (20) وعبدالكريم حسين (34) وأحمد علاء مدافع الدحيل خطأ في مرماه (90) أهداف السد، والبرازيلي أدميلسون جونيور في الدقيقة (56) هدف الدحيل.

وتفوق السد على الدحيل في مجموع المباراتين بنتيجة (4-2) بعد انتهاء مباراة الذهاب التي أقيمت الأسبوع الماضي بملعب الجنوب في مدينة الوكرة بالتعادل الإيجابي (1-1).

وضمن السد بهذا التأهل المشاركة رسميا في بطولة العالم للأندية المقررة في قطر خلال ديسمبر المقبل بصفته بطل الدوري القطري، حيث إنه في حال تكملة الدحيل مشواره الآسيوي وحصده للقب كان سيشارك ممثلا عن قطر، فيما سيشارك وصيفه ممثلا عن القارة الآسيوية، خاصة أن قوانين المسابقة لا تسمح بمشاركة فريقين من دولة واحدة.

وضرب السد بهذا التأهل موعدا في الدور المقبل مع فريق النصر السعودي الذي تأهل إلى ربع النهائي أمس الإثنين على حساب الوحدة الإماراتي بعد فوزه إيابا في دبي (3-2) بعدما انتهت مباراة الذهاب في الرياض بالتعادل (1-1).

وكان الاتحاد السعودي قد تأهل أمس الاثنين إلى الدور ربع النهائي أيضا، بعد تفوقه على منافسه ذوب آهن أصفهان الإيراني بنتيجة (6-4) بعدما فاز ذهابا في دبي (2-1) وإيابا في الدوحة (4-3) .

وينتظر الاتحاد الفائز من مواجهة مواطنيه الهلال والأهلي في ثمن النهائي، علما بأن مباراة الذهاب انتهت للأول (4-2).

جاءت مباراة السد والدحيل جيدة المستوى في الشوط الأول الذي ضغط الدحيل في بدايته أملا في خطف هدف مبكر لكنه لم ينجح وأضاع أكثر من فرصة، وسيطر السد بعد ذلك على مجريات اللعب وسجل هدفين وأضاع الكثير، فيما كان الشوط الثاني أقل في المستوى الفني وأكثر خشونة في ظل توتر لاعبي الفريقين، برغم أن كل فريق سجل هدفا.

واستهل الدحيل الشوط الأول بأفضلية وهجوم مكثف أملا في التسجيل مبكرا، وكاد يحقق ذلك بعدما انفرد مهاجمه المعز علي بمرمى سعد الدوسري حارس السد لكنه سدد بغرابة فوق العارضة (4).

وفي الدقيقة العاشرة أنقذ حارس السد فرصتين متتاليتين، الأولى من تسديدة قوية للبرازيلي أدميلسون جونيور، لترتد الكرة مرة ثانية ويسددها علي عفيف قوية لكن الحارس يحولها لركنية لم يستفد منها لاعبو الدحيل.

في ظل محاولات الدحيل الهجومية المستمرة، استثمر السد هجمة مرتدة وخطف هدف التقدم بعدما استلم الجزائري بغداد بونجاح كرة من خلف المدافعين ومرر عرضية جميلة لأكرم عفيف الذي حولها مباشرة في المرمى (20).

وكاد السد يضاعف النتيجة بهدف ثان من هجمة سريعة من الجهة اليسرى مررها عبدالكريم حسن عرضية متقنة وحولها بونجاح بمهارة في المرمى، لتصطدم في القائم الأيمن وتخرج لضربة مرمى (23).

سيطر السد على مجريات المباراة بعد هدف التقدم في ظل ارتباك لاعبي الدحيل، حيث واصل هجومه ليضيع سالم الهاجري فرصة هدف جديد للفريق بعدما سدد بجوار القائم الأيسر لمرمى كلود أمين حارس الدحيل (28) وهو على بعد أمتار من المرمى.

وواصل السد إضاعة الفرص السهلة، بعدما انفرد الكوري الجنوبي نام تي هي بمرمى كلود أمين حارس لكنه وضع الكرة من فوق الحارس لتمر بجوار القائم الأيمن (32).

وضاعف السد تقدمه بهدف ثان من ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء تصدى لها عبدالكريم حسن وسدد قوية في المرمي (34) لم يستطع حارس الدحيل التصدي لها.

وفي الدقائق الأخيرة من الشوط كاد الدحيل يقلص الفارق بعدما راوغ التونسي يوسف المساكني أكثر من مدافع ودخل منطقة الجزاء وسدد قوية مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى السد (45).

على غرار الشوط الأول، استهل الدحيل الثاني بأفضلية ومحاولات هجومية أملا في تقليص الفارق بهدف مبكر ومن ثم البحث عن التعادل، حيث سدد علي عفيف قوية مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى السد (50) .

وأسفرت محاولات الدحيل عن هدف تقليص الفارق من هجمة مرتدة من الجهة اليسرى قادها علي عفيف، ومررها عرضية جميلة انفرد على إثرها أدميلسون جونيور بالمرمى وسدد قوية على يمين الحارس سعد الدوسري (56).

زادت سخونة المباراة بعد هدف الدحيل الذي سعى لإحراز هدف التعادل الذي يؤهله للدور التالي، فيما بحث السد عن هدف ثالث يحسم به اللقاء مبكرا ويؤهله للدور المقبل.

تعاطف القائم الأيسر لمرمى الدحيل مع الحارس كلود أمين وأنقذ هدفا محققا للسد من تسديدة بونجاح المنفرد (65)، في المقابل تعاطفت عارضة مرمى السد مع الحارس سعد الدوسري بعدما تصدت لتسديدة علي عفيف (67).

ومع مرور الوقت تبادل الفريقان الهجوم، حيث سدد إسماعيل محمد قوية مرت بعيدة عن القائم الأيسر لمرمى السد (72)، في المقابل رد السد بفرصة خطرة بعدما انفرد خوخي بوعلام بمرمى كلود أمين وسدد بجوار القائم الأيمن لمرمى الدحيل وهو على بعد أمتار (78) .

وفي الدقائق الأخيرة من المباراة خطف السد هدفا ثالثا حسم به اللقاء من ضربة حرة مباشرة بعدما لعبها حسن الهيدوس قوية اصطدمت بقدم أحمد علاء مدافع الدحيل وسكنت مرمى كلود أمين (90).

وشهدت المباراة في الوقت بدل الضائع طرد مهاجم الدحيل محمد مونتاري بعدما اعتدى على خوخي بوعلام مدافع السد.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X