📚Education

HBKU introduces university students to «cyber security»

جامعة حمد تعرّف الطلاب الجامعيين بـ «الأمن السيبراني»

Qatar Computing Research Institute (QCRI), part of Hamad Bin Khalifa University (HBKU), recently concluded its annual summer internship programme for undergraduate computer science students from universities across Qatar.

During the eight-week summer programme, 35 student interns worked with 26 mentors on 22 projects covering real computing challenges across QCRI’s five research departments: Arabic Language Technologies, Cybersecurity, Data Analytics, Social Computing, and Software Engineering.

While gaining valuable theoretical knowledge in research and programming, students also took part in workshops, discussions, and other skills development activities.

The programme concluded with students presenting their research projects to a panel of judges comprising QCRI mentors, from June 30 to July 3.

Carnegie Mellon University in Qatar student Zaryab Shahzaib secured first prize for his project on ‘Graph Theory for Predicting Flight Faults’, which he carried out under the supervision of Dr Mohamed Elshirif, a data analytics researcher at QCRI.

Commenting on his participation in the programme, Zaryab said: “Interning at QCRI has been a memorable experience. From pushing myself out of my comfort zone, to becoming more confident in my potential, I have learned a lot about myself and what I want to pursue as a career. My fellow interns and my mentor have also contributed a great deal to my learning experience. I would recommend all computer science undergraduates in Qatar apply to this programme next year, which offers an unprecedented learning experience.”

Dr Elshirif said: “My role as a mentor for this year’s summer internship programme facilitated synergy between a team of students who come from varying backgrounds and levels of experience. It has been a rewarding experience working with students to accomplish the final objectives of their projects within a short space of time, which resulted in excellent outcomes.”

Through its internship programmes, QCRI is contributing to developing the skills needed to tackle large-scale computing challenges in areas that address national priorities for growth and development.

QCRI strives to become a global leader in innovative applied computing research in areas that will bring a positive impact to the lives of citizens and society.

اختتم معهد قطر لبحوث الحوسبة -التابع لجامعة حمد بن خليفة- مؤخراً، برنامجه التدريبي الصيفي للطلاب الجامعيين المتخصصين في علوم الحاسوب من الجامعات المنتشرة في جميع أنحاء قطر. وخلال البرنامج الذي استمر 8 أسابيع، عمل 35 متدرباً من الطلاب مع 26 مشرفاً في 22 مشروعاً، تناولت تحديات الحوسبة الفعلية في الأقسام البحثية الخمسة بالمعهد؛ وهي: (تكنولوجيا اللغة العربية، والأمن السيبراني، وتحليل البيانات، والحوسبة الاجتماعية، وهندسة البرمجيات).

إلى جانب اكتسابهم معارف نظرية قيِّمة في البحوث والبرمجة، شارك الطلاب في ورش عمل، ومناقشات، وأنشطة أخرى لتنمية المهارات.

واختُتِمَ البرنامج بعرض الطلاب مشاريعهم البحثية أمام لجنة من الحكام، تضم مشرفين من معهد قطر لبحوث الحوسبة مؤخراً.

وقد فاز زرياب شاه ذيب، الطالب بجامعة كارنيجي ميلون في قطر، بالجائزة الأولى عن مشروعه حول «نظرية الرسوم البيانية للتنبؤ بأخطاء الرحلات الجوية»، التي نُفِّذت تحت إشراف الدكتور محمد الشريف، الباحث المتخصص في تحليل البيانات بمعهد قطر لبحوث الحوسبة.

وفي معرض تعليقه على مشاركته في البرنامج، قال زرياب: «لقد مثّلت مشاركتي في البرنامج التدريبي بمعهد قطر لبحوث الحوسبة تجربة رائعة لا تُنسى».

وأضافت: «تعرّفت على الكثير من الأمور عن نفسي والمسار المهني الذي أرغب في متابعته بعدما أخرجت نفسي من منطقة الراحة، واكتسبت المزيد من الثقة في إمكانياتي وقدراتي. وقد ساهم زملائي المتدربون ومشرفي كذلك بقدر كبير في تعزيز تجربتي التعليمية».

ونصح زرياب جميع الطلاب الجامعيين المتخصصين في علوم الحاسوب في دولة قطر بالتقدم للالتحاق بهذا البرنامج التدريبي خلال العام المقبل؛ حيث يوفر البرنامج تجربة تعليمية غير مسبوقة.

وقال الدكتور محمد الشريف: «ساهم الدور الذي توليته، بصفتي مشرفاً خلال البرنامج التدريبي الصيفي للعام الحالي، في تعزيز الجهود المبذولة لتوطيد أواصر التعاون بين فريق من الطلاب القادمين من خلفيات متنوعة وخبرات وتجارب متفاوتة».

وأضاف: «كان من بين التجارب الرائعة التعاون مع الطلاب لإنجاز الأهداف النهائية لمشاريعهم خلال فترة زمنية قصيرة، وهو ما أفضى إلى تحقيق نتائج ممتازة». ويساهم معهد قطر لبحوث الحوسبة، من خلال برامجه التدريبية، في تنمية المهارات المطلوبة للتصدي لتحديات الحوسبة واسعة النطاق في المجالات التي تتناول الأولويات الوطنية للنمو والتطوير. ويسعى المعهد جاهداً لكي يصبح مركزاً عالمياً رائداً في أبحاث الحوسبة التطبيقية المبتكرة في المجالات التي تُحْدِث تأثيراً إيجابياً على حياة المواطنين والمجتمع.

وترتكز جامعة حمد بن خليفة على أسس الابتكار والتميز والإنسان والشراكة. وتستضيف الجامعة بشكل دوري مبادراتٍ توعوية لتعريف طلابها المحتملين ببرامجها المبتكرة للدراسات العليا، وتساهم في تعزيز عملية تبادل المعرفة في المجتمع القطري.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X