💰 Business

Qatar to host 2020 MSME Forum

دولة قطر تفوز باستضافة منتدى المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في 2020

Doha: Qatar has been chosen to host high-profile 2020 Micro, Small and Medium Enterprises (MSME) Forum, an event owned by the International Council for Small Business (ICSB).

The Forum, considered a key platform for addressing how MSMEs can be empowered as the global workplace transforms, is expected to attract over 700 delegates to Qatar. The bid to host the Forum had been led by the Faculty of Business at Qatar University (QU), in collaboration with Qatar National Tourism Council (QNTC).

The announcement of Qatar as host country for 2020 was made in New York on the sidelines of the United Nations MSME Day celebrations. A delegation from QU, QNTC and Qatar Development Bank (QDB) was in attendance. The organisations, particularly QDB, had helped to demonstrate Qatar’s commitment to providing a fertile ground for small businesses to thrive.

Speaking at the MSME Day celebrations, Abdulaziz bin Nasser Al Khalifa, CEO of QDB, said: “Growing a vibrant, prosperous and competitive private sector in Qatar begins with the success of our young entrepreneurs and SMEs. At QDB, we strive to achieve Qatar’s National Vision by seeding and nurturing the entrepreneurial spirit within the Qatari community. Supporting young entrepreneurs, startups and established SMEs is at the heart of our endeavours to create a vibrant and sustainable economy that promotes social development.”

Hassan Al Ibrahim, Assistant Secretary General of QNTC, said: “In Qatar we believe that entrepreneurs are integral to building any sector. In tourism, we incorporate MSMEs into tourism products and events. It is how we ensure that visitors enjoy an experience that is both innovative and authentic, embodying the spirit of Qatar.”

He added: “As ICSB has witnessed over the past few months, that is not the only reason why Qatar is the right place for the 2020 MSME Forum. As our tourism and business events continue to develop, our leisure and business visitors are guaranteed a seamless and hospitable experience even before they travel, during their stay and until they complete their journey home.”

Professor Adam Fadlalla, Acting Dean of College of Business and Economics (CBE), said: “CBE pays special attention to developing the skills of the new generation of entrepreneurs from QU and the broader community. CBE also plays a key role in the implementation of QU’s innovation and entrepreneurship strategy 2018-2022, which focuses on promoting a culture of entrepreneurship, introducing new entrepreneurship courses, and supporting innovation through various commercialisation and incubation activities.

“Hosting the MSME Forum aligns well with our strategy and is going to strengthen our ongoing collaboration with ICSB and promote Qatar’s research in entrepreneurship and innovation worldwide.”

The bid to host the 2020 MSME Forum was supported by QNTC as part of the organisation’s efforts to attract and deliver global business events in Qatar, thereby increasing visitor arrivals to the country and boosting related sectors such as aviation, hospitality and event organisation.

ICSB was founded in 1955 and is the oldest and largest organisation in the world promoting entrepreneurship and SME development. The UN resolution establishing June 27 as MSME Day, thereby recognising the importance of MSMEs in international, regional and local markets, was an initiative driven by ICSB.

Ayman Al Tarabishy, ICSB Executive Director, said: “Qatar is experiencing an extremely vibrant entrepreneurial ecosystem. This is driven by a very exciting innovative and creative mindset led by the youth and with a very strong can-do attitude. Small and Medium enterprises are leading the way with new products and services. With all this energy and global drive, ICSB is delighted to be heading to Qatar in 2020 for the World SME Forum.”

فازت دولة قطر باستضافة المنتدى الدولي للمشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في عام 2020، والذي يمثل منصة رئيسية لتمكين المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في ظل التحولات التي تشهدها بيئات العمل حول العالم.

واعلن المجلس الوطني للسياحة في بيان صحفي له اليوم ان من المتوقع أن يجتذب المنتدى الذي يشرف عليه المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة أكثر من 700 مشارك من مختلف دول العالم.

وقد كان الإعلان عن اختيار قطر لاستضافة المنتدى في 2020، قد تم على هامش احتفالات الأمم المتحدة بيوم المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة ، وهي الاحتفالات التي شارك فيها وفد من دولة قطر ضم ممثلين عن جامعة قطر والمجلس الوطني للسياحة وبنك قطر للتنمية، وقد عكست المشاركة القطرية بشكل عام، وبنك قطر للتنمية بشكل خاص، البيئة الصحية التي توفرها دولة قطر للمشروعات الصغيرة والريادية للنمو والازدهار.

وقادت كلية الإدارة والاقتصاد في جامعة قطر، بالتعاون مع المجلس الوطني للسياحة، الجهود الخاصة بإعداد الملف القطري لاستضافة المنتدى.

وخلال كلمته في المنتدى، قال السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية:” إن تنمية القطاع الخاص في قطر وقدرته على تحقيق الازدهار والتنافس بقوة يبدأ من دعم رواد الأعمال الشباب ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف “أننا في بنك قطر للتنمية نسعى جاهدين لتحقيق الرؤية الوطنية لدولة قطر من خلال غرس قيم وروح المبادرة داخل المجتمع القطري، وأن دعم رواد الأعمال الشباب والشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة القائمة يقع في صميم مساعينا لإيجاد اقتصاد حيوي مستدام يعزز السلام والتنمية.”

من جانبه، قال السيد حسن الإبراهيم، مساعد الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة “نحن في قطر نؤمن بأن رواد الأعمال يمثلون مكونا حيويا في عملية بناء أي قطاع اقتصادي، ولذلك فنحن في القطاع السياحي ندرج المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة ضمن المنتجات والفعاليات السياحية التي نسعى لدعمها وتطويرها، بما يضمن لزوارنا الاستمتاع بتجربة سياحية تتميز بالأصالة والابتكار، وتتجسد فيها روح قطر وأصالتها.”

وأضاف أن المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة شهد خلال الأشهر القليلة الماضية أن هذا ليس السبب الوحيد لجعل قطر الوجهة الأنسب لاستضافة المنتدى في 2020، بل إن مستوى المرافق السياحية والخاصة بفعاليات الأعمال في قطر يضمن لزوار الترفيه والأعمال تجربة سياحية تتميز بالسلاسة وحسن الضيافة قبل وصولهم إلى قطر وأثناء وجودهم فيها وحتى يغادروها عائدين إلى بلدانهم.”

وقال الدكتور آدم فضل الله، القائم بأعمال عميد كلية الإدارة والاقتصاد: “إن كلية الإدارة والاقتصاد تولي اهتماما خاصا لتطوير مهارات الجيل الجديد من رواد الأعمال من جامعة قطر والمجتمع، وتلعب الكلية دورا رئيسيا في تنفيذ استراتيجية جامعة قطر للابتكار وريادة الأعمال 2018-2022، والتي تركز على تعزيز ثقافة ريادة الأعمال، وتقديم دورات جديدة لريادة الأعمال، ودعم الابتكار من خلال مختلف أنشطة التسويق والحضانة”.

وأوضح السيد أيمن الطرابيشي، المدير التنفيذي للمجلس الدولي للمشروعات الصغيرة، أن دولة قطر تشهد نظاما بيئيا حيويا للغاية لريادة الأعمال.. ويعزى ذلك إلى العقلية المبتكرة والخلاقة التي يتمتع بها الشباب ومع إمكانيات ضخمة لتحقيق النجاح والنمو.

وقال إن الشركات الصغيرة والمتوسطة ستكون لها الريادة في مجال الإنتاج وتقديم الخدمات، مع كل هذه الطاقة والدافع العالمي، يسر المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة أن تكون قطر هي مستضيفة المنتدى العالمي للشركات الصغيرة والمتوسطة في عام 2020″.

وقد حظي ملف استضافة المنتدى بدعم المجلس الوطني للسياحة، لتماشيه مع استراتيجية المجلس الرامية لاستقطاب وإقامة فعاليات الأعمال العالمية في قطر، بهدف زيادة أعداد زوار الأعمال لقطر ودعم النمو في القطاعات الأخرى ذات الصلة مثل الطيران والضيافة وتنظيم الفعاليات.

جدير بالذكر أن المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة الذي تأسس في عام 1955 هو أقدم وأكبر الهيئات العالمية الداعمة لريادة الأعمال وتطوير المشروعات المتوسطة والصغيرة.

وقد كان قرار الأمم المتحدة الذي جعل الـ27 من يونيو من كل عام يوما للمشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، والذي جاء بمبادرة من المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة، بمثابة الاعتراف بمدى أهمية هذه المشروعات للأسواق الدولية والإقليمية والمحلية.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X