💰 Business

Nakilat holds fifth Annual National Forum

«ناقلات» تدشن برنامج «بداية».. وتعزز نهجها لتوطين الوظائف

DOHA: Nakilat held its fifth ‘Annual Forum’ for its Qatari employees yesterday. With the launch of “Bedaya” Programme, which means new beginnings in Arabic, the forum focused on sharing of personal and career experiences that help shape as well as influence their journey towards achieving their goals. The event was an excellent platform for National employees to learn about the company’s career development plans and programs, interact with senior management members and have their queries addressed during the various discussions held. The session also allowed senior management to gain insight into the experiences and challenges faced by Qatari nationals and marine cadets during their learning process at the company. During the one-day forum, they were also briefed about the company’s 2019 corporate strategy and the significance of incorporating Nakilat’s shared values in their daily activities.

In 2018, Nakilat achieved a Qatarisation rate of 41 percent, which is among the highest in the local oil and gas industry. During the session, awards were presented to graduating marine cadets sponsored by the company, and to those who completed the National Development Programme. Through its wide-ranging Qatarisation efforts, which includes supporting the training initiatives of various educational institutions in the country, the company aims to enhance the skills and abilities of its employees while raising awareness and interest in Qatar’s rapidly developing maritime industry.

Nakilat Chief Executive Officer Abdullah Fadhalah Al-Sulaiti said: “The annual forum is an invaluable platform to reinforce the importance of Qatarisation to Nakilat and highlights the company’s commitment in supporting our Qatari staff to achieve their professional goals. This initiative comes as part of the company’s robust Qatarisation program that focuses not only on recruiting talented Qataris, but also developing our existing talent pool and enable them to reach their full potential and become key contributors to the company and Qatar’s maritime industry, in line with Qatar National Vision 2030”

نظمت «ناقلات» -الشركة القطرية الرائدة في مجال نقل الغاز الطبيعي المسال- لقاءها السنوي الخامس للموظفين القطريين، وذلك للتعرف عن كثب على كيفية مسيرة التقطير والتطوير وبناء القدرات وتحسين الإنتاجية في ظل بيئة العمل المتميزة التي توفرها الشركة.

ركز لقاء هذا العام على برنامج «بداية»، حيث تم عرض مجموعة من التجارب الشخصية لبعض موظفي الشركة التي تناولت مسيرة حياتهم المختلفة التي ساهمت في نجاحاتهم المهنية، ويأتي هذا اللقاء ضمن إطار دعم برنامج التواصل بين الموظفين القطريين والإدارة العليا.

وخلال اللقاء، قام الموظفون من جميع الأقسام بعرض اقتراحاتهم، وتوجيه استفساراتهم، والتواصل حول مجموعة كبيرة من المواضيع، منها استراتيجية العمل لعام 2019، وتعزيز القيم التي تسعى «ناقلات» إلى تطبيقها.

التقطير

ومن الجدير بالذكر أن نسبة التقطير في «ناقلات» بلغت 41 % في عام 2018، وتعتبر هذه النسبة من أعلى النسب في قطاع الطاقة والصناعة في قطر.

وجاء هذا الملتقى السنوي ليلقي الضوء أيضاً على نماذج ناجحة من الطلاب المبتعثين لدراسة الملاحة والهندسة البحرية، كما تم تكريم الطلاب الذين أكملوا الدراسة لهذه السنة، ومنهم أيضاً الذين أتموا بنجاح برنامج التطوير. وتدعم «ناقلات» برامج التدريب لطلاب الجامعات المختلفة في الدولة، مساهمة منها في زيادة التوعية في المجتمع بأهمية قطاع النقل البحري، كونه يشكل أحد أهم أعمدة اقتصاد الدولة.

من جانبه، صرح المهندس عبدالله بن فضالة السليطي -المدير العام لشركة ناقلات- قائلاً: «وضعنا في شركة ناقلات نظماً منهجية للتوظيف والتدريب والتوجيه والمتابعة والتطور المهني، وذلك بهدف استقطاب الكوادر المهنية المتميزة والحفاظ عليها، كما نتطلّع إلى المساعدة في ضمان الإعداد الجيد للطلاب والخريجين من الشباب القطري، عبر تزويدهم بالمعرفة والمهارات التي تمكّنهم من النجاح والمنافسة بقوة في عالم يتغيّر بوتيرة متسارعة».

وأضاف: «تمثل الإمكانات البشرية حجر الأساس لبناء مستقبل مزدهر لدولة قطر، ويمتلك هؤلاء الشباب مفتاح تحقيق ذلك الهدف المنشود، ويعزز هذا اللقاء السنوي أهمية التقطير النوعي في شركة ناقلات، حيث يسلط الضوء على التزام الشركة بدعم الموظفين القطريين، لتحقيق أهدافهم المهنية من ناحية، وخلق بيئة عمل مستدامة تساهم في التنمية الاقتصادية للدولة من ناحية أخرى، وهذا ما سيساهم بدوره في دعم رؤية قطر الوطنية 2030».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X