💰 Business

ExxonMobil Foundation donates QR1.8mn to EAA school project

«إكسون موبيل» تتبرع لبناء 25 مدرسة في أنجولا

ExxonMobil Foundation said yesterday it has contributed QR1.8mn to a school construction project overseen by Education Above All Foundation (EAA).

Alistair Routledge, president and general manager of ExxonMobil Qatar, presented a ceremonial donation cheque to the chief executive officer of EAA, at the 2019 Qatar ExxonMobil Open award ceremony yesterday. They were joined by Nasser bin Ghanim al-Khelaifi, president of Qatar Tennis Federation, and Andrew P Swiger, senior vice-president of Exxon Mobil Corporation.

The contribution will support construction of 25 new primary schools in Angola in partnership with Rise International. The project is part of the Educate A Child (EAC) initiative, which operates under the EAA umbrella and provides educational opportunities to the most marginalised and hardest to reach out of school children around the world. The contribution marks ExxonMobil’s second donation to the project. Last year, the company provided QR3.6mn to launch the initiative in Angola.

“Education Above All equips children around the world with lifelong skills that improve lives,” said Routledge.

“Sustainable societies cannot be built if children are not given the opportunity to develop a strong foundation for growth, success and lifelong learning.

“Our community outreach strategy at ExxonMobil heavily focuses on education. Our partnership with Education Above All is built on the shared belief that education is the most powerful investment in society because the benefits are long-term – it ensures the advancement of future generations and the progress of nations,” he added.

“Educate A Child is delighted to continue to strengthen its partnership with ExxonMobil towards ensuring the provision of quality primary education for the most marginalised and hardest to reach children around the world,” said Mary Joy Pigozzi, Executive Director of Educate A Child.

“Our work with RISE International in Angola, with generous support from ExxonMobil, will facilitate access to education through the provision of essential school infrastructure for children who have been impacted by conflict, poverty and disease.”

EAA was established in 2012 by Her Highness Sheikha Moza bint Nasser to build a global movement that contributes to human, social and economic development through quality education. Through capacity building, resource mobilisation, and forming multisectoral solutions through partnerships and alliances, EAA addresses educational issues with a special commitment to the world’s most underserved populations.

To date, ExxonMobil and EAC are working together in Nigeria to enrol more than 500,000 out-of-school children and in Angola where 24,000 primary schoolchildren will be given access to education through the construction of new schools.

ExxonMobil also works closely with local partners to ensure that students in Qatar’s schools have access to quality education. A strong education that fosters creativity and innovation will play an essential role in creating the knowledge-based economy His Highness the Amir Sheikh Tamim bin Hamad al-Thani envisions for Qatar.

تبرعت مؤسسة إكسون موبيل خلال الحفل الختامي لبطولة «قطر إكسون موبيل» للتنس، الذي جرى مساء أمس بالملعب الرئيسي لمجمع ملاعب اتحاد اللعبة، بمليون و800 ألف ريال، لدعم مشروع «بناء مدرسة» تحت إشراف مؤسسة «التعليم فوق الجميع».

وشارك كل من أليستير روتليدج رئيس ومدير عام «إكسون موبيل قطر»، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «التعليم فوق الجميع» في مراسم تسليم الشيك، بحضور سعادة ناصر بن غانم الخليفي رئيس الاتحاد القطري للتنس، وآندرو سويجر نائب الرئيس الأول في مؤسسة «إكسون موبيل».

وسوف تساعد مساهمة «إكسون موبيل» في إنشاء 25 مدرسة جديدة للتعليم الأساسي في أنجولا بالشراكة مع مؤسسة «رايز إنترناشونال» ضمن برنامج «علّم طفلاً»، الذي يعمل تحت مظلة مؤسسة «التعليم فوق الجميع»، ويساعد في توفير فرص التعليم للأطفال المهمشين والمستضعفين، والذين يعانون من صعوبة الوصول إلى المدارس في جميع أنحاء العالم، وتمثل المساهمة التبرع الثاني لـ «إكسون موبيل» لصالح المشروع، بعد أن قدمت العام الماضي 3 ملايين و600 ألف ريال قطري، كدعم لإطلاق المبادرة في أنجولا.

وعبّر أليستير روتليدج عن سعادة الشركة بالمساهمة في الجهود النبيلة لمؤسسة «التعليم فوق الجميع»، التي تعمل على تزويد النساء والأطفال حول العالم بمهارات تبقى مصاحبة لهم طوال حياتهم، ويتسلحون بها لرفع مستوى معيشتهم.

وأضاف: «لا يمكن بناء المجتمعات المستدامة ما لم يحصل الأطفال على فرصة لتطوير أساس قوي للنمو والنجاح والتعليم مدى الحياة، وتركز استراتيجية «إكسون موبيل» للتواصل المجتمعي بشكل كبير على التعليم، وقد تأسست شراكتنا مع مؤسسة «التعليم فوق الجميع» على إيمان مشترك بأن التعليم هو الاستثمار الأقوى في المجتمع، لأن فوائده تدوم على المدى الطويل، فهو يضمن تقدم الأجيال الجديدة، وهو مفتاح تقدم الأمم وازدهارها». من جهتها، أثنت ميري جوي بيجوزي المدير التنفيذي في برنامج «علم طفلاً»، على تعزيز البرنامج مواصلة لشراكته مع «إكسون موبيل»، من أجل ضمان توفير التعليم النوعي الأساسي، في المجتمعات التي تعاني من التهميش، وصعوبة توفير التعليم في جميع أنحاء العالم. وأضافت أن عمل المشروع مع مؤسسة «رايز إنترناشونال» في أنجولا يحظى بدعم سخي من «إكسون موبيل» في توفير فرص التعليم من خلال توفير البنية التحتية الأساسية للمدارس، للأطفال في المناطق التي تعاني من الصراعات والفقر والمرض.

باوتيستا: حققت حلماً جميلاً

أعرب الإسباني باوتيستا عن سعادته البالغة بالتتويج بلقب البطولة، وقال: «سعادتي لا توصف بالفوز، وهو بمثابة الحلم الجميل الذي نجحت في تحقيقه بعد منافسة صعبة على امتداد أسبوع».

وثمّن النجاح الكبير للبطولة، ونوّه بمجهودات دولة قطر في تنظيم مسابقة قوية، وتوفير كل ظروف النجاح من تسهيلات وتنقل وخدمات.

وأضاف: «لم يكن من السهل عليّ أن أتحكم في مشاعري عقب الفوز على المصنف الأول عالمياً جوكوفيتش أمس الأول في نصف النهائي.. سعيد أيضاً بالمشاركة في البطولة بعد الغياب، فقد قدمت أسبوعاً ناجحاً».

سعد المهندي: بطولة ناجحة

أشار سعد المهندي المدير التنفيذي لاتحاد التنس، أن المنافسة في بطولة قطر إكسون موبيل للتنس للرجال، قد بلغت أوجها في المواجهة النهائية لمسابقة فردي البطولة، التي جمعت أمس التشيكي توماس برديتش والإسباني روبرتو باوتيستا، وشدّد على دور البطولة في ميلاد أبطال جدد، وقال إن المتوّجين بلقب قطر إكسون موبيل، عادة ما ينجحون في قضاء موسم تنس ناجح، إن اللقب يرسم لهم طريق التألق والبروز في البطولات المقبلة.

وأوضح أن البطولة قدمت لأسرة التنس الدولي لاعبين جدداً، لم يكونوا مرشحين لبلوغ أدوار متقدمة من المنافسة، وأنها شكلت نقطة انطلاق جديدة لهم في باقي البطولات التي سيشاركون فيها على امتداد الموسم، ولفت إلى أن البطولة قد شهدت العديد من المفاجآت، وأنها ساهمت في بروز نجوم جدد قادرين على البروز في البطولات المقبلة من الموسم الحالي للتنس.

ونوه بمستوى الحضور الجماهيري انطلاقاً من ربع النهائي، وقال إن الحضور الكبير أمس في النهائي، يعكس الشعبية العالية للعبة في الدولة.

جهود كبيرة للوحدات الأمنية

بذلت الوحدات الأمنية المرورية المتمركزة في جميع جنبات مقر اتحاد التنس والاسكواش والريشة الطائرة جهوداً كبيرة في تسهيل حركة المرور، وتيسير ركن المتفرجين للسيارات في الأماكن المحيطة بالملعب والإلحاق بالملعب الرئيسي الذي احتضن اللقاء. وكانت المداخل المؤدية للملعب قد غصت بالسيارات، وشهدت حركة المرور ازدحاماً كبيراً، غير أن تدخّل الوحدات الأمنية قد خفف من وطأة الازدحام.

الحضور الجماهيري يزيّن النهائي

ازداد الحضور الجماهيري في نهائي البطولة أمس، بين الإسباني باوتيستا والتشيكي برديتش بشكل بارز، مقارنة بلقاءات الأدوار السابقة، وبلغ أفضل مستوياته منذ انطلاق المنافسة.

وعجّ الملعب الرئيسي لمجمع ملاعب التنس الذي احتضن المباراة بالجماهير، وامتلأت أغلب مدرجاته بالمتفرجين قبل موعد انطلاق المباراة بحوالي نصف ساعة.

وساهم تزامن الأدوار نصف النهائية والنهائية مع بداية عطلة نهاية الأسبوع في تزايد حضور الجماهير، مقارنة بالأدوار السابقة، ورغم غياب النجم العالمي ديوكوفيتش عن المباراة النهائية للبطولة، وخروجه أمام الإسباني باوتيستا، فإن الحضور الجماهيري في البطولة ظل قوياً، وحرص محبو اللعبة على الحضور والاستمتاع بالعروض القوية لبرديتش وباوتيستا.

ولم يقتصر الحضور الجماهيري على الملاعب فحسب، وشمل قرية الجماهير وبقية مرافق المجمع، التي غصّت بالعائلات والأطفال رغم برودة الطقس.;

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X