😎 LifeStyle

Sports ministry to mark International Youth Day

وزارة الثقافة والرياضة تحتفل باليوم الدولي للشباب الأحد المقبل

Department of Youth Affairs at the Ministry of Culture and Sports will celebrate on Sunday the International Youth Day, which falls on August 12 each year by organising various activities in clubs, sports centres, youth initiatives and girls’ centres.

The ministry will organise a special celebration on this occasion.

Director of Department of Youth Affairs Abdulrahman Mohammed al-Hajri told Qatar News Agency (QNA) that the department has prepared a busy programme on this important international occasion.

He pointed out that the activities of the Ministry of Culture and Sports on this occasion have been recorded on the international map of the United Nations, as Qatar is one of the most registered countries for activities in the region on this occasion so far, which is positively reflected on the state of youth in Qatar.

Al-Hajri explained that all the activities held on the occasion of International Youth Day this year were prepared by young people, belonging to different races and origins.

He stressed that the Ministry of Culture and Sports has succeeded in achieving one of its most important goals, which is to empower young people, where the youth system currently manages youth cadres, as many of them are working in the management of youth centres.

He added that the youth have been prepared to organise and manage major events in various centres and clubs.

Director of Department of Youth Affairs pointed out that the events of the International Youth Day coincide with the second half of the activities of the centres during the summer.

He praised the efforts made by youth centres, saying that the activities of the centres were so popular that they were overwhelmed by those wishing to register and participate, adding that the Department of Youth Affairs did everything in its capacity to accommodate as many citizens and residents as possible in the various events.

تحتفل وزارة الثقافة والرياضة ممثلة في إدارة الشؤون الشبابية يوم الأحد المقبل، باليوم الدولي للشباب الذي يوافق الثاني عشر من أغسطس كل عام من خلال تنظيم العديد من الأنشطة المتنوعة التي تقيمها اللجان الثقافية في الأندية والرياضية والمراكز والمبادرات الشبابية ومراكز الفتيات، كما تنظم الوزارة احتفالية خاصة بهذه المناسبة أيضا.

وقال السيد عبدالرحمن محمد الهاجري مدير إدارة الشؤون الشبابية، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية قنا: إن إدارة الشؤون الشبابية أعدت برنامجا حافلا بهذه المناسبة الدولية المهمة التي نحرص على تفعليها والاهتمام بها سنويا، وتقام هذا العام تحت شعار “إتاحة فضاءات مأمونة للشباب”، حيث تحمل فعاليات وزارة الثقافة والرياضة لهذا العام رسالة سلام من شباب قطر إلى العالم، من خلال الأنشطة والفعاليات التي تقام في المراكز الشبابية وفي الأندية والأماكن المختلفة، فضلا عن المبادرة الشبابية التي يقيمها الشباب في قطر مول مساء الأحد المقبل بهدف استقطاب أكبر عدد من الشباب وسوف يتم خلالها توجيه رسالة من سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة إلى الشباب في المجتمع القطري من القطريين والمقيمين بهذه المناسبة، مشيرا إلى أنه تم تسجيل الأنشطة التي تقيمها وزارة الثقافة والرياضة بهذه المناسبة على الخريطة الدولية للأمم المتحدة حيث تعد دولة قطر من أكثر الدولة المسجلة للأنشطة في المنطقة بهذه المناسبة إلى الآن، الأمر الذي ينعكس إيجابا على وضع الشباب في الدولة.

وأوضح الهاجري أن جميع الأنشطة المقامة في مناسبة اليوم الدولي للشباب هذا العام تم إعدادها بواسطة الشباب، مستهدفة الشباب أيضا في المجتمع القطري بمختلف الأجناس والأصول، مشددا على أن وزارة الثقافة والرياضة نجحت في تحقيق أحد أهم أهدافها وهو تمكين الشباب حيث يدير المنظومة الشبابية حاليا كوادر شبابية، وأصبحت كثير من الإدارات في المراكز الشبابية منهم، مضيفا “أنه قد تم إعداد الشباب ليتمكنوا من استلام زمام الأمور وهو ما نجده متحققا على أرض الواقع الآن وخاصة في مثل هذه الاحتفاليات الكبرى وفي مختلف فعاليات المراكز والأندية”.

وأشار مدير إدارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة، إلى أن الفعاليات الخاصة باليوم الدولي للشباب تأتي متزامنة مع النصف الثاني لأنشطة المراكز خلال فترة الصيف، مشيدا بالجهود التي قدمتها المراكز الشبابية من أنشطة، حيث اكتظت المراكز في جميع المستويات والفئات بالمشاركين لدرجة أن بعض المراكز لم تكن قادرة على استيعاب الأعداد الراغبة في التسجيل والمشاركة ورفضت إدارة الشؤون الشبابية أن تقوم بإغلاق باب التسجيل والعمل على فترات صباحية ومسائية، كما اضطررنا لافتتاح مقاعد إضافية لاستيعاب أكبر عدد ممكن من المواطنين والمقيمين في الأنشطة التي تنوعت ما بين الرياضية والثقافية والترفيهية والفنية بما يعمل على تنمية المهارات المختلفة واستثمار أوقات الإجازة الصيفية في كل ما يفيد الشباب والفتيات، منوها بأنه سوف يتم إصدار إحصائيات دقيقة عن أعداد المشاركين في هذه الأنشطة مع نهاية الموسم الصيفي.

جدير بالذكر أن الاحتفال باليوم الدولي للشباب يقام سنويا في 12 أغسطس، حيث يتم فيه طرح القضايا التي تتعلق بالشباب أمام المجتمع الدولي، بالإضافة إلى الاحتفاء بإمكانات الشباب بوصفهم شركاء في المجتمع العالمي، ويحفل هذا اليوم بالنقاشات والحملات المعلوماتية الفاعلة في جميع أنحاء العالم والتي تسعى إلى إشراك الدول الأعضاء والجمهور من أجل فهم أوسع وأشمل لحاجات الشباب، وتنفيذ السياسات الرامية إلى مساعدة الشباب في التغلب على التحديات التي تواجههم، وتشجيع الشباب على الانخراط في عملية صنع القرار.

وكانت منظمة الأمم المتحدة اختارات في عام 1999، يوم 12 أغسطس ليكون يوما دوليا للشباب، حيث يقدم فرصة سنوية للاحتفاء بدور الشباب بوصفهم شركاء ضروريين في التغيير، ناهيك عن زيادة الوعي بالتحديات والمشاكل الراهنة التي تواجه الشباب في العالم.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
X