additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

🇶🇦 DOHA

DIFI Named Best Organization to Support Family Issues in the Arab Region

معهد الدوحة الدولي للأسرة يحصد جائزة المؤسسات الصديقة للأسرة في المنطقة العربية

QNA

Doha: Doha International Family Institute (DIFI) , part of Qatar Foundation, has been named the “Best Organization to Support Family Issues in the Arab Region” for 2020 by the Department of Women, Family and Childhood in the Social Affairs Sector of the League of Arab States.

The award, announced by the League of Arab States (LAS) through the permanent delegations, recognizes organizations that highlight family issues and promote societal cohesion, while encouraging the protection of families. DIFI was nominated by Ministry of Administrative Development, Labor and Social Affairs to represent the state of Qatar.

Executive Director of DIFI Dr. Sharifa Noaman Al Emadi said: “It is a honor for DIFI to receive the first “Best Organization to Support Family Issues in the Arab Region” award. DIFI will continue to honor this award by developing scientifically based research family policies to inform and educate.”

The key criteria for selection include: constant work over 10 years in strengthening the role of the Arab family, women, and children; producing research and sufficient knowledge on child and women protection; supporting protection policies and systems on the local and regional levels; and working on initiatives that serve families and assist Arab families in confronting and solving their challenges.

Assistant Secretary-General and Head of Social Affairs Sector League of Arab States HE Ambassador Dr. Haifa Abu-Ghazaleh, , explained that the award aims to encourage institutions concerned with family issues in the region to enhance awareness of the role of the Arab family in building cohesive societies.

The award was launched based on the request of the member states of LAS and adopted with recommendations from the 10th session of the Arab Family Committee, which was held under the chairmanship of the Hashemite Kingdom of Jordan in 2020. The evaluation committee was formed based on the periodic chairs of the committee, including the Hashemite Kingdom of Jordan, the Islamic Republic of Mauritania, and the United Arab Emirates.

According to the Ambassador, DIFI was chosen for its efforts nationally and regionally and for its work on strengthening the role of the family. The LAS collaborated with DIFI to produce the action plan for families and Sustainable Development Goals in the Arab countries, and are working together to conduct research on assessing relationships across the first five years of marriage in Arab countries.

DIFIs projects and initiatives are designed for Arab families within the international, regional, and national spheres. International activities include DIFIs special consultative status with the United Nations Economic and Social Council, which allows it to hold discussions on the sidelines of United Nations events, tackling issues pertaining to family cohesion, family wellbeing and protection, marriage and divorce, parenting, and behavioral issues.

DIFIs regional efforts include producing knowledge on the conditions of marriage and family strengths in the Arab region, as well as offering the OSRA research grant to promote research for evidence-based policies.

Meanwhile locally, DIFIs efforts include producing research reports, transforming evidence into policies, and advocating for the development of programs with stakeholders to support family cohesion and wellbeing. Topics include social aspects of fertility, work-family balance, adolescents wellbeing, impact of COVID-19 on family cohesion, and protection systems from domestic violence.

قنا

الدوحة: حصل معهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، على أول جائزة للمؤسسات الصديقة للأسرة في المنطقة العربية لعام 2020 المقدمة من إدارة شؤون المرأة والأسرة والطفولة في قطاع الشؤون الاجتماعية بجامعة الدول العربية، وذلك لجهوده في النهوض بالمعرفة حول الأسرة العربية وتعزيز السياسات القائمة على الأدلة على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية.

وتعترف هذه الجائزة بالأدوار المهمة للمنظمات والمؤسسات التي تسلط الضوء على قضايا الأسرة وتعزيز التماسك المجتمعي، مثلما تهدف إلى تشجيع المنظمات على التركيز على قضايا الأسر لتأكيد وحماية أدوارها باعتبارها اللبنات الأساسية لبناء واستدامة المجتمعات.

وبهذه المناسبة، عبرت الدكتورة شريفة نعمان العمادي، المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة، عن فخرها بفوز المعهد بهذه الجائزة، مؤكدة أن المعهد سيستمر في تكريم قيمة هذه الجائزة من خلال السعي إلى تعزيز الأسرة العربية عبر تطوير أبحاث وسياسات قائمة على أساس علمي وتطوير سياسات أسرية قائمة على الأدلة لمشاركتها مع صانعي السياسات وتقييمها وتعزيز برامج الأسرة.

بدورها، أشارت سعادة السفيرة الدكتورة هيفاء أبو غزالة، الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بجامعة الدول العربية، إلى أن جائزة المؤسسات الصديقة للأسرة هي جائزة عربية تهدف إلى تشجيع المؤسسات المعنية بقضايا الأسرة في المنطقة العربية، وتعزيز الوعي بدور الأسرة العربية تجسيدا للدور الهام الذي تسهم فيه ببناء وتماسك المجتمع، مبينة أن الجائزة صدرت بناء على طلب الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية واعتمدت بتوصيات من الدورة العاشرة للجنة الأسرة العربية التي عقدت برئاسة الأردن عام 2020 .

ويأتي اختيار معهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر، لنيل جائزة المؤسسات الصديقة للأسرة لعام 2020 لجهوده على المستوى الوطني والإقليمي وتعزيز دور الأسرة العربية والتي توجت بالشراكة ما بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بإعداد منهج أسرة يتوافق مع التنمية المستدامة في المنطقة العربية، وكذلك المشروع البحثي الهام الذي يعكف على إجرائه سويا في الوقت الحالي حول تقييم العلاقات الزوجية في السنوات الخمس الأولى من الزواج.

وكانت جامعة الدول العربية قد أعلنت عن هذه الجائزة عام 2020، واستمر ترشيح الدول للمنظمات البارزة في مجال الأسرة منذ ذلك الحين. وقد رشحت دولة قطر عن طريق وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، معهد الدوحة الدولي للأسرة، ممثلا عن قطر في هذه الجائزة. وشملت معايير الاختيار وفقا للأمانة العامة لجامعة الدول العربية، أن يكون عمل المنظمة مستداما لأكثر من 10 سنوات في تعزيز دور الأسرة العربية والمرأة والأطفال، وكذلك أن تكون من المنظمات التي تعتني بإنتاج البحوث والمعرفة حول الأسر العربية وحماية الطفل والمرأة، إلى جانب دعم سياسات وأنظمة الحماية المختلفة على المستويين المحلي والإقليمي، والعمل على مبادرات تدعم الأسرة العربية في مواجهة تحدياتها.

وقد جعلت مشاريع ومبادرات معهد الدوحة الدولي للأسرة لتعزيز الأسرة العربية على الأصعدة الدولية والإقليمية والوطنية في طليعة المؤسسات المعنية بالأسرة عربيا. فعلى سبيل المثال يتمتع المعهد دوليا بصفة استشارية لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة (ECOSOC). وتشمل الجهود الإقليمية التي يبذلها معهد الدوحة الدولي للأسرة، إنتاج المعرفة حول حالة الزواج في العالم العربي وسمات الأسرة القوية في المنطقة العربية، فضلا عن تقديم منحة “أسرة” البحثية لتشجيع المزيد من البحوث الداعمة للسياسات في الوطن العربي. كما يعكف المعهد حاليا بالتعاون مع جامعة الدول العربية على إجراء دراسة حول تقييم العلاقات الزوجية في العالم العربي خلال السنوات الأولى للزواج، ما يسهم في تطوير السياسات والبرامج ذات الصلة. وعلى المستوى الوطني، تشمل جهود معهد الدوحة الدولي للأسرة، إنتاج التقارير البحثية وتطوير الأدلة لمخرجات داعمة للسياسات، وبذل جهود مكثفة لمناصرة السياسات والبرامج الأسرية مع مختلف أصحاب المصلحة وصناع القرار لدعم الرفاه والتماسك الأسري.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format