additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

💰 Business👮‍♂️ Government🇶🇦 DOHA

Foreign Trade Indicators Confirm Qatari Economy’s Recovery

مؤشرات التجارة الخارجية تؤكد تعافي الاقتصاد القطري من تبعات جائحة كورونا

QNA

Doha: Qatar Chamber has issued its monthly economic newsletter for May which highlighted the most prominent trends in the Qatari economy, as well as statistics related to foreign trade and trade of private sector in March 2021 according to certificates of origin issued by the Chamber.

The newsletter, prepared by QC’s Research & Studies Department, highlighted a report about exports of the private sector in March and during the first quarter of 2021.

The newsletter said data of the State’s foreign trade and private sector’s exports whether on a monthly or quarterly basis showed promising results, indicating that the Qatari economy has witnessed a remarkable recovery from the negative impacts of Covid-19 pandemic which has spread throughout the world and prompted most countries to impose strict preventive measures including partial or entire closure.

It also noted that the Covid-19 crisis reached its peak in April 2020 and world countries started to have put in place some precautionary measures, pointing out that then some economies began to cope with the pandemic measures and ease restrictions to avoid risks of the long-term closure on their economies and communities.

The newsletter also said that the State of Qatar, like other countries of the world, has implemented strict preventive measures against the pandemic to protect the society and economy since April 2020. Measures implemented to contain the spread of the virus included full closure except for some activities important for people’s life and safety and restrictions on travel and trade except for some necessities.

It pointed out that because of these restrictions, the State’s foreign trade had been impacted due to these measures.

In April 2020, private sector exports reached QR 572 million, showing a decrease of 61 percent compared to QR 1,943 billion in March 2020. This means that the activity – according to this indicator – has lost about two-thirds of its value within one month.

However, the State’s intervention through a program to mitigate the effects of the pandemic on the economy through direct and indirect support and a program of measures to combat the pandemic and contain its spread in society has led to a gradual recovery for the economy.

In March 2021, the economic status reached to its pre-pandemic levels, where the private sector exports exceeded QR 1,938 billion.

The newsletter also referred to the State’s foreign trade which saw a considerable growth of 61 percent in March 2021 which amounted to QR 31 billion compared to April 2020.

The QC newsletter said that according to the figures given by the Planning and Statistics Authority for March 2021, the total value of foreign merchandise trade amounted to QR 31 billion, showing an increase of 10.7 percent compared to QR 28 billion in February 2021.

In March 2021, the total exports of goods (including exports of goods of domestic origin and re-exports) amounted to around QR 22.1 billion, showing an increase of 7.3 percent compared to QR 20.6 billion in February.

The imports of goods in March 2021 amounted to around QR 8.9 billion, an increase of 20.3 percent compared to QR 7.4 billion in February.

Therefore, the country’s foreign merchandise trade balance, which represents the difference between total exports and imports, showed a surplus of QR 13.2 billion.

In March 2021, China was at the top of the countries of destination of Qatar’s foreign trade with about QR 3.9 billion, a share of 12.5 percent of the state’s total foreign trade.

The volume of the private sector exports in March 2021 reached QR 1,938.4 billion, showing a month-on-month increase of 17.9 percent compared to QR 1,644.5 billion in February, while on a year-on-year basis, it decreased by 0.3 percent compared to QR 1,954 billion as in March 2020.

This increase demonstrated its ability and Qatar economy in general to overcome the repercussions of the Covid-19 pandemic and returning to pre-pandemic levels.

In March, private sector exports grew by 238 percent compared to April 2020, while it decreased by 0.7 percent compared to February 2020, which is the highest month during this period.

As for economic blocs and groupings, Asian countries were at the top of economic blocs that received exports of private sector amounted to QR 815 million with a share of 42 percent of the total value, followed by GCC states with a share of 37.7 percent with exports of QR 730 million.

In third place came the group of EU states, with exports totaling QR 280 million representing 14.4 percent of the total value, followed by Arab countries excluding GCC states that received 79 million, a share of 4.1 percent.

The group of African Countries (excluding Arab countries) came in the fifth place with exports amounted to QR 13 million, a share of 1 percent, followed by USA with exports amounted to 20 million, a share of 0.7 percent, Other European Countries which received exports of QR0.8mn or a share of 0.04 percent.

In March 2021, Oman was at the top of the countries of destination of private sector’s exports with close to QR 582 million, a share of 30 percent of the total exports.

It is followed by India with almost QR 321 million and a share of 16.5 percent and Hong Kong with about QR 233 million, a share of 12 percent.

Netherlands came in fourth place with almost QR 180 million, a share of 9.3 percent and Turkey with exports amounted to about QR 152 million, a share of 7.8 percent.

The value of private sector exports to these countries represented 75.7 percent of the total value of exports during the same month.

The Chamber’s newsletter said that the total volume of private sector exports during the first quarter of 2021 (from January to March) reached QR 5.08 billion, showing a decrease of 12 percent compared to the first quarter of 2020 which amounted to QR 5.78 billion.

As for trade partners in Q1 2021, Oman (GCC Grouping) was at the top of the countries of destination of private sector’s exports with close to QR 1billion, a share of 20.6 percent of the total exports.

It is followed by India (Asian countries Grouping) with almost QR 945 million and a share of 18.6 percent and Hong Kong (Asian countries Grouping) with about QR 563 million, a share of 11.1 percent.

Netherlands came in fourth place with almost QR 463 million, a share of 9.1 percent and Turkey (Asian countries Grouping) with exports amounted to about QR 403 million, a share of 7.9 percent.

قنا

الدوحة: أصدرت غرفة قطر النشرة الاقتصادية الشهرية لشهر مايو من العام الجاري، والتي تضمنت تحليلا لأبرز اتجاهات الاقتصاد القطري فضلا عن تقرير التجارة الخارجية لدولة قطر، والذي يشمل تحليلا لبيانات التجارة الخارجية للدولة لشهر مارس من العام الجاري، وصادرات القطاع الخاص من خلال شهادات المنشأ التي تصدرها الغرفة للشركات القطرية لتصدير بضائعها للخارج.

كما تضمنت النشرة الاقتصادية تحليلا حول صادرات القطاع الخاص خلال الربع الأول من العام 2021.

وقد تناول التقرير عددا من المؤشرات من خلال تحليل بيانات التجارة الخارجية لدولة قطر بما في ذلك صادرات القطاع الخاص لشهر مارس 2021 على أساس شهري أو ربع سنوي، وتظهر هذه المؤشرات نتائج مبّشرة حيث تشير بوضوح الى بلوغ الاقتصاد القطري مرحلة التعافي بعد أكثر من عام على بداية جائحة كورونا وانتشارها في كافة أنحاء العالم بالشكل الذى دفع أغلب دول العالم الى اتخاذ تدابير وقائية صارمة وصلت الى حد إغلاق الاقتصادات بل وإغلاق البلدان بشكل شبه كامل أو كامل في بعض البلدان وفى بعض الأحيان، فتراجعت نتيجة لذلك كافة المؤشرات الاقتصادية العالمية.

وأوضح التقرير أن دولة قطر وكغيرها من دول العالم، طبقت تدابير وقائية صارمة ضد جائحة كورونا لحماية المجتمع وحماية الاقتصاد منذ بداية أبريل 2020 ومع تحسن الوضع في الدول الأخرى والأسواق ذات الارتباط بالاقتصاد القطري، كل ذلك قاد الى تحسن تدريجي في الأوضاع الاقتصادية ليصل خلال مارس 2021 الى نقطة هي الأقرب الى مستويات ما قبل الجائحة، حيث ارتفعت القيمة الإجمالية لصادرات القطاع الخاص الى (1,938) مليون ريال، وهي تكاد تساوي قيمتها في شهر مارس 2020 (شهر ما قبل الجائحة).

ونوّه التقرير كذلك بالتحسن على مستوى إجمالي التجارة الخارجية لدولة قطر والتي حققت حسب جهاز التخطيط والإحصاء قيمة إجمالية بلغت حوالي 31 مليار ريال خلال شهر مارس 2021 بارتفاع بنسبة 61% عن القيمة التي حققتها خلال شهر أبريل 2020، مع الإشارة الى أن بعض السلع مثل الغاز والنفط كانت أقل تأثراً بالتدابير لأسباب تتعلق بعقود الإمداد في هذا القطاع بصفة خاصة، وبارتفاع بنسبة 10.7% مقارنة بحجمها خلال شهر فبراير2021 حيث كانت قيمتها (28) مليار ريال، وقد حافظ الميزان التجاري خلال شهر مارس على نفس الارتفاع الذي كان عليه في شهر فبراير محققا فائضا قدره (13.2) مليار ريال.

وأوضح التقرير أن جمهورية الصين تعتبر الشريك التجاري الأول على مستوى إجمالي حجم التجارة الخارجية لدولة قطر مع دول العالم المختلفة خلال شهر مارس 2021 أيضاً، حــيث بلغـت قـيمة التبادل التجاري الإجمالي بينها ودولة قطر ما قيمته حوالي (3.9) مليار ريال ويمثل ما نسبته 12.5% من إجمالي تجارة قطر الخارجية.

أما عن صادرات القطاع الخاص، فأظهر التقرير أن قيمة صادرات القطاع الخاص خلال شهر مارس 2021 قد ارتفعت على أساس شهري بنسبة 17.9% بتصدير ما قيمته حوالي (1,938.4) مليون ريال مقارنة بحوالي (1,644.5) مليون ريال تم تصديرها في فبراير 2021، بينما على أساس سنوي كانت أقل بنسبة 0.3% عن قيمتها فى شهر مارس 2020، حيث حقّقت ما قيمته حوالي (1,954) مليون ريال.

وأوضح التقرير أن التحسن في إجمالي قيمة الصادرات خلال شهر مارس 2021 مقارنة بسابقه شهر فبراير، جاء بسبب الزيادة الكبيرة في قيمة الصادرات المحقّقة عبر أغلب نماذج الشهادات عدا نموذج شهادة المنشأ العام الذى انخفضت قيمة الصادرات منه بنسبة بلغت 9.6% على أساس شهري، بينما ارتفعت على أساس سنوي بنسبة 23.7% (مقارنة بقيم الصادرات في مارس 2020)، ونموذج الأفضليات التي ظلت قيمة الصادرات منه دون تغيير على أساس شهري وإن انخفضت بشكل كبير بلغت نسبته 86.2% على أساس سنوي، فيما عدا ذلك فقد ارتفعت قيمة الصادرات في النماذج الثلاثة الأخرى، حيث ارتفعت حسب نموذج مجلس التعاون الخليجي بنسبة كبيرة بلغت 105.9% على أساس شهري، وكذلك على أساس سنوي فقد ارتفعت بنسبة 110.5%. أما الصادرات حسب نموذج الشهادة الموحدة لسنغافورة فقد ارتفعت هي الأخرى بنسبة 62.3% على أساس شهري، وارتفعت كذلك الصادرات حسب نموذج المنطقة العربية بنسبة 31.7% على أساس شهري وبنسبة 49% أساس سنوي.

وأشار تقرير غرفة قطر لشهر مايو الفائت، الى أن مجموعة دول آسيا (عدا دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية) تتصدّر قائمة أهم الشركاء حسب الأقاليم والكتل الاقتصادية التي مثّلت وجهات لصادرات القطاع الخاص القطري خلال شهر مارس 2021، وذلك باستقبالها ما قيمته (815) مليون ريال وهو ما يعادل 42% من إجمالي الصادرات.

وأوضح التقرير أنه يأتي في المرتبة الثانية، مجموعة مجلس التعاون الخليجي بقيمة صادرات بلغت (730) مليون ريال وبنسبة 37.7%، تلتها في المرتبة الثالثة مجموعة دول الاتحاد الاوروبي بنسبة 14.4% وبقيمة صادرات بلغت حوالى (280) مليون ريال، ثم مجموعة الدول العربية (باستثناء دول مجلس التعاون الخليجي) التي استقبلت صادرات من القطاع الخاص القطري بقيمة بلغت حوالي (79) مليون ريال وبنسبة 4.1%، لتحتل مجموعة دول أفريقيا (عدا الدول العربية) المرتبة الخامسة بنسبة استيعاب بلغت 1% وبقيمة صادرات حوالي (13) مليون ريال، ثم الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة السادسة بنسبة 0.7% وبقيمة صادرات بلغت حوالي (20) مليون ريال، وفي المرتبة السابعة جاءت مجموعة دول أوروبية أخرى بنسبة 0.04% وبقيمة صادرات بلغت حوالى (0.8) مليون ريال، بينما لم تستقبل مجموعتا دول أمريكية أخرى ودول أوقيانوسيا أي صادرات من القطاع الخاص القطري خلال مارس 2021.

وبالنسبة لأهم الشركاء التجاريين حسب الدول التي مثّلت وجهات لصادرات القطاع الخاص (قائمة أهم خمس دول مستقبلة للصادرات) خلال شهر مارس 2021، فقد احتلت سلطنة عمان (مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي) صدارة القائمة بنسبة استيعاب بلغت 30% حيث استقبلت صادرات بقيمة بلغت حوالي (582) مليون ريال قطري، تلتها الهند (مجموعة دول آسيا) التي استقبلت صادرات قيمتها حوالي (321) مليون ريال قطري بنسبة استيعاب بلغت 16.5%، ثم هونج كونج (مجموعة دول آسيا) التي استقبلت صادرات بقيمة بلغت حوالي (233) مليون ريال قطري بنسبة أداء بلغت 12%، وفي المرتبة الرابعة جاءت هولندا (مجموعة دول الاتحاد الأوروبي) بنسبة أداء 9.3% حيث استقبلت صادرات بلغت قيمتها حوالي (180) مليون ريال قطري، وخامسا الجمهورية التركية التي استقبلت أسواقها صادرات بلغت قيمتها حوالي (152) مليون ريال بنسبة استيعاب بلغت 7.8%. هذا وقد بلغت قيمة الصادرات الى هذه الدول الخمس مجتمعة ما نسبته 75.7% من إجمالي صادرات القطاع الخاص خلال مارس 2021.

وكشف التقرير عن أن قيمة صادرات القطاع الخاص خلال الربع الأول (يناير مارس 2021) بلغت حوالي 5.08 مليار ريال بانخفاض بنسبة 12% عن قيمة الصادرات لنفس الفترة من العام 2020 والتي بلغت حينها (5.78) مليار ريال قطري.

أما الشركاء التجاريين حسب أهم الدول (قائمة الدول الخمس) التي مثلت وجهة لصادرات القطاع الخاص القطري خلال الربع الأول من العام 2021، ففي صدارة القائمة تأتي سلطنة عمان (مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي) بنسبة بلغت 20.6% حيث استقبلت ما قيمته أكثر من مليار ريال، تلتها الهند (مجموعة دول آسيا) في المرتبة الثانية بنسبة 18.6% وبقيمة صادرات بلغت حوالي (945) مليون ريال، ثم في المرتبة الثالثة هونج كونج (مجموعة دول آسيا) بنسبة 11.1% وبقيمة صادرات حوالي (563) مليون ريال، لتحل هولندا (مجموعة دول الاتحاد الأوروبي) رابعاً بنسبة 9.1% وبقيمة صادرات حوالي (463) مليون ريال، وخامساً تركيا (مجموعة دول آسيا) بنسبة 7.9% وبقيمة صادرات حوالي (403) ملايين ريال.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format