additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

😎 LifeStyle👩‍🎨 Art

“Qatar Between Land and Sea” Exhibition Continues its Activities in Russia

معرض تاريخ قطر بين البر والبحر، بعيون الفنون والتراث يواصل فعالياته في روسيا

QNA

Moscow: The exhibition “Qatar Between Land and Sea. Through Arts and Heritage” continues its activities in Russia, with the participation of a number of government and private museums in the State of Qatar

The exhibition is the centerpiece of the cultural program of the State of Qatar, the guest country at the 24th St Petersburg International Economic Forum. The project series is organized by the Cultural Creative Agency

In a statement, Qatar Museums (QM) noted that the exhibition, which runs until August 22, is a multi-faceted tale of Qatari history and culture spanning several centuries.

The chronology covers the 15th – 20th centuries, thus creating a comprehensive representation of different periods of Qatari culture.

The proximity of the desert and the sea effected a significant impact on the formation of the cultural tradition and historical heritage of Qatar: the people of Qatar have been neither exclusively desert-dwelling Bedouins, nor coastal tribes, which distinguished them from the inhabitants of the neighboring countries.

In the 20th century, rapid development and modernization transformed all social spheres and strata, significantly influencing the traditional way of life of this Middle Eastern country.

“Visitors will be able to see artifacts related to the culture history of the peninsula and the amazingly diverse in its natural and culture environment. They will learn how people had lived between sands and sea for centuries until discovery of oil,” explains HE Director of Curatorial Affairs at National Museum of Qatar Sheikha Haya bint Ali Al-Thani.

The folk culture of Qatar is unique, the country having occupied a special place in the Arab-Islamic history for a long time.

The works of art, displayed at the exhibition, demonstrate the national heritage and culture of Qatar, illustrating its extensive ties with peoples around the world.

The exhibition is thematically divided into topics: pearl diving, falconry, religious manuscripts, military equipment, traditional carpets, musical instruments, household items, clothing and jewelry.

“This exhibition is a great opportunity for people from around the world to explore the very precious elements of the Qatari and Middle Eastern tradition and lifestyle, such as handmade carpets and artifacts, pearls, and antique jewellery, which makes it a magical journey through history. I look forward to representing our beloved country in the best way possible, and to taking part in similar future large-scale events. I hope this exhibition will be successful and will attract a wide range of visitors to enjoy unique artifacts,” says HE founder and owner of FBQ Museum Sheikh Faisal bin Qassim Al-Thani.

“The project embodies our countries interest in each other, in co-operation and collaboration. Created by a group of international specialists, the exhibition reveals to the public Qatars multifaceted culture and also its similarity with the cultural values of the peoples of Russia. Through such projects, we discover other countries, learn what matters to them and thus also get to know ourselves better by interacting with the diversity of the world,” comments Yulia Kupina, director of the Russian Museum of Ethnography.

“We are pleased to contribute to the exhibition with the loan of works by artist Sophia Al Maria. Her works part of the Mathaf Collection were presented during our recent Lived Forward exhibition in Doha,” Mathaf Director Abdellah Karroum said for his part. 

قنا

موسكو: يواصل معرض /تاريخ قطر بين البر والبحر، بعيون الفنون والتراث/ فعالياته في روسيا، بمشاركة عدد من المتاحف الحكومية والخاصة في دولة قطر.

ويعد هذا المعرض الذي يستمر حتى 22 أغسطس المقبل وتشرف على فعالياته وكالة الإبداع الثقافي في روسيا، الموضوع الرئيسي للبرنامج الثقافي لدولة قطر، التي حلت ضيفا في منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي الرابع والعشرين الذي اختتمت فعالياته يوم /السبت/.

ويحكي معرض /تاريخ قطر بين البر والبحر، بعيون الفنون والتراث/ تاريخ دولة قطر، ويسلط الضوء على تقاليدها وثقافتها، ويضم حوالي 200 قطعة من مقتنيات متحف قطر الوطني، إضافة إلى مقتنيات فنية أخرى من مجموعة متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني الخاص، والمتحف العربي للفن الحديث /متحف/، ويمتد التسلسل الزمني للأحداث التاريخية في قطر من القرن الخامس عشر وحتى القرن العشرين مع تمثيل فترات متنوعة من الثقافة القطرية على نحو شامل، فقد كان لقرب الصحراء والبحر تأثير ملحوظ على تكوين التقاليد الثقافية القطرية والتراث التاريخي لقطر، وفي مطلع القرن العشرين، أدى التطور السريع والمدنية إلى الحراك الاجتماعي، وأحدث تغييرا جذريا في جميع المجالات الاجتماعية، مما أثر تأثيرا كبيرا على أسلوب الحياة التقليدي في دولة قطر.

وتسلط الأعمال الفنية المعروضة في المعرض الضوء على جوانب التراث والثقافة الوطنية في قطر، مما يبرهن على صلاتها الوثيقة والكبيرة بالشعوب في جميع أنحاء العالم، وتدور الموضوعات التي يناقشها المعرض حول الغوص بحثا عن اللؤلؤ، وتربية الصقور، والمخطوطات الدينية، والمعدات العسكرية، والسجاد اليدوي التقليدي، والآلات الموسيقية، والأدوات المنزلية، والملابس، والمجوهرات.

وأوضحت سعادة الشيخة هيا بنت علي آل ثاني، مدير شؤون تنظيم المعارض بمتحف قطر الوطني في بيان اليوم أن زوار المعرض سيشاهدون القطع الأثرية والمقتنيات الفنية المتعلقة بالتاريخ الثقافي لدولة قطر، وسيرون التنوع المذهل في بيئتها الطبيعية والثقافية، كما سيعرف الزوار أيضا كيف عاش الناس بين البر والبحر لقرون طويلة حتى عصر اكتشاف النفط والغاز.

ومن جهته، اعتبر سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني مؤسس ومالك متحف الشيخ فيصل بن قاسم أن المعرض فرصة رائعة لعشاق الفن من جميع أنحاء العالم لاستكشاف الأعمال والمقتنيات الفنية الثمينة المتعلقة بالتقاليد وأسلوب الحياة، مثل السجاد اليدوي، والتحف، واللؤلؤ، والمجوهرات الأثرية، ما يجعل زيارته ومشاهدة هذه الأعمال الفنية رحلة خلابة عبر صفحات التاريخ، معربا عن أمله في نجاح المعرض، وأن يجذب مجموعة كبيرة من الزوار للاستمتاع بمشاهدة القطع الأثرية والأعمال الفنية الفريدة من نوعها.

من جانبها، قالت السيدة يوليا كوبينا، مديرة المتحف الروسي للإثنوغرافيا: “يجسد هذا المعرض اهتمام بلدينا بعضها ببعض عن طريق التعاون، ومما لا شك فيه أن هذا المعرض، الذي نظمته مجموعة من المتخصصين الدوليين، يكشف لعشاق الفن والجمهور ثقافة قطر وتقاليدها”، مضيفة: “وبفضل هذه المشاريع، سنتمكن من التعرف على ثقافات دول أخرى، ونفهم تقاليدها، وبالتالي نكتشف أنفسنا على نحو أفضل عن طريق إدراك حقيقة التنوع وأثره على شعوب العالم”.

وبدوره، قال الدكتور عبدالله كروم، مدير المتحف العربي للفن الحديث /متحف/ معلقا على هذه المناسبة: يسعدنا في /متحف/ أن نشارك في فعاليات هذا المعرض الهام الذي يسلط الضوء على ثقافة دولة قطر وتقاليدها وتاريخها العريق، كما يسعدنا أيضا أن نساهم في فعالياته عن طريق إعارة بعض أعمال الفنانة صوفيا الماريا، التي تعد ضمن المجموعة الفنية بالمتحف، والتي عرضت في معرضنا الأخير /تجربة إلى الأمام: الفن والثقافة في الدوحة/ الذي أقيم مؤخرا في الدوحة.

"Qatar Between Land and Sea" Exhibition Continues its Activities in Russia
Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format