additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

📱 Technology

Apple Just Dealt A Major Blow To Facebook and Ads Companies

ابل توجه ضربة قوية لفيسبوك وشركات الإعلانات بمواقع التواصل

  • 96% of iPhone users have opted out of app tracking since iOS 14.5 launched
  • Privacy is really taking over as an enormously popular feature.

According to new data from app analytics firm Flurry, only 4% of iPhone users in the United States have opted into app tracking since Apple released App Tracking Transparency as part of iOS 14.5. That number goes up a little when considering international users – 11% of users worldwide have allowed apps to track them.

Until now, apps have been able to rely on Apple’s Identifier for Advertiser (IDFA) to track users for targeting and advertising purposes. With the launch of iOS 14.5 this week, mobile apps now have to ask users who have upgraded to iOS 14.5 for permission to gather tracking data. With opt-in rates expected to be low,

Flurry Analytics, owned by Verizon Media, is used in over 1 million mobile applications, providing aggregated insights across 2 billion mobile devices per month. For this report, Flurry will be updating every weekday by 10am Pacific Standard Time the daily opt-in rate as well as the share of users that apps cannot ask to track (‘restricted’ status), both in the U.S. and worldwide, to keep you informed on the most industry-impacting iOS release to date.

App Tracking Transparency, which launched with iOS 14.5, is Apple’s new privacy feature that requires apps to ask permission to track you. Users can also turn off tracking for all apps by default.

App Tracking Transparency requires apps to get the user’s permission before tracking their data across apps or websites owned by other companies for advertising, or sharing their data with data brokers. Apps can prompt users for permission, and in Settings, users will be able to see which apps have requested permission to track so they can make changes to their choice at any time.

As more iPhone owners update to iOS 14.5, we’ll begin to better understand the average amount of users who opt-in and opt-out of app tracking. These first numbers, however, tell a very clear story – the vast majority of people want their privacy.

وجهت شركة آبل ضربة قوية لفيسبوك بعد أن أوقف 96% من مستخدمي هواتف آيفون ميزة التتبع ليواجه المعلنون الذين يعتمدون على الإعلانات المستهدفة لتحقيق الأرباح أسوأ مخاوفهم.

وتشير بيانات التحليلات إلى أن 96% من مستخدمي آيفون اختاروا إلغاء الاشتراك في التتبع في أعقاب إطلاق “آي أو إس 14.5” (iOS 14.5)، بحسب موقع الجزيرة نت اليوم الإثنين.

وعندما أصدرت شركة آبل (Apple) التحديث “آي أو إس 14.5” في أواخر الشهر الماضي، بدأت بفرض سياسة تسمى شفافية تتبع التطبيق (App Tracking Transparency) وتبعاً لهذه السياسة، أصبحت تطبيقات آيفون وآيباد مطالبة بالحصول على إذن المستخدمين من أجل استخدام تقنيات مثل معرف “آي دي إف إيه” (IDFA) لتتبع نشاط هؤلاء المستخدمين عبر تطبيقات متعددة لأغراض جمع البيانات واستهداف الإعلانات.

وواجه التغيير مقاومة شرسة من شركات مثل فيسبوك التي بنت نظام عملها من خلال الاستفادة من بيانات المستخدمين لاستهداف الإعلانات الأكثر فاعلية لدى هؤلاء المستخدمين.

وذهبت فيسبوك إلى أبعد من ذلك عبر نشر إعلانات صحفية في صفحات كاملة توضح أن التغيير لن يضرّ فيسبوك فقط، بل سيدمر الشركات الصغيرة في جميع أنحاء العالم.

وبعد مدة وجيزة من نشر فيسبوك هذه الإعلانات الصحفية، حضر تيم توك الرئيس التنفيذي لشركة آبل مؤتمر خصوصية البيانات، وألقى خطاباً انتقد فيه بشدة نموذج أعمال فيسبوك.

ومع ذلك، امتثلت فيسبوك وغيرها من الشركات لقوانين آبل الجديدة لتجنب رفض إدراج تطبيقاتها ضمن متجر “آب ستور” (App Store).

وعمدت بعض التطبيقات إلى عرض شاشة توضح سبب وجوب الاشتراك قبل ظهور مطالبة آبل بالاشتراك أو إلغاء الاشتراك.

وتأتي هذه البيانات الجديدة من شركة “فلوري آنالتيكس” (Flurry Analytics) المملوكة لشركة “فيريزون” (Verizon) التي تقول إنها تُستخدم في أكثر من مليون تطبيق للهاتف المحمول.

وتقول فلوري آنالتيكس إنها تحدث البيانات يومياً حتى يتمكن المتابعون من رؤية الاتجاه في أثناء تقدمه. واستناداً إلى بيانات من مليون تطبيق، تقول فلوري آنالتيكس إن المستخدمين الأمريكيين يوافقون على تتبعهم مدة لا تتجاوز 4% من الوقت، في حين إن الرقم العالمي أعلى بكثير إذ يشير إلى التتبع مدة تزيد على 12%.

وتُظهر البيانات من فلوري آنالتيكس أن مستخدمي آيفون يرفضون التتبع بمعدلات أعلى بكثير مما توقعته الاستطلاعات التي أجريت قبل إطلاق “آي أو إس 14.5”.

ووجد أحد هذه الاستطلاعات أن 40% فقط، وليس 4%، يختارون التتبع عند المطالبة بذلك. ومع ذلك، فإن بيانات فلوري آنالتيكس لا تفصل الأرقام بحسب التطبيق، لذلك من المستحيل أن تعرف من هذه البيانات إذا كانت الأرقام تميل إلى إلغاء الاشتراك في تتبع التطبيق بسبب انعدام ثقة المستخدمين بفيسبوك.

ومن المحتمل أن يثق مستخدمو آيفون ببعض أنواع التطبيقات أكثر من غيرها، لكن هذه البيانات غير متاحة.

وهذه ليست المعركة الأولى بين فيسبوك وآبل، ففي عام 2018 انتقد الرئيس التنفيذي لشركة آبل، تيم كوك، فيسبوك لتتبعها الأشخاص عبر الويب بغية جمع البيانات من أجل استهدافهم بالإعلانات.

ومن شأن خطة آبل لتنبيه مستخدمي الآيفون بالتطبيقات التي تقوم بالتتبع إلى تقليل كمية البيانات التي يجمعها موقع فيسبوك، مما قد يؤدي إلى إعلانات أقل فاعلية وإيرادات أقل.

ويتطلب الاشتراك الجديدة من المطورين في أحدث إصدارات “آي أو إس 14″، إلزامهم بالحصول على موافقة صريحة من مالكي الأجهزة للسماح بمشاركة مُعرّف المعلنين المعروف اختصاراً بـ”آي دي إف إيه” (IDFA) وجمعه عبر التطبيقات.

وبموجب سياسة آبل الجديدة، سيظل مطورو التطبيقات قادرين على استخدام المعلومات الأخرى التي يوفرها المستخدم للإعلان المستهدف، حتى إذا اختار المستخدم عدم السماح للتطبيق بتتبعها، ولكن لا يمكن مشاركة هذه المعلومات مع شركة أخرى لتتبع الإعلانات.

وإذا حاول المطورون الالتفاف على متطلبات الاشتراك، أو حاولوا استبدال “آي دي إف إيه” بجزء آخر من معلومات التعريف مثل عنوان البريد الإلكتروني، فسيتم اعتبار هذا التطبيق مخالفًا لمتطلبات الاشتراك. وتنطبق القواعد أيضاً على تطبيقات آبل الخاصة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
1
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format