💰 Business👮‍♂️ Government

Global Carbon Council in Qatar Receives Approval Under ICAO’s CORSIA

المجلس العالمي للبصمة الكربونية في قطر يحصل على اعتماد منظمة إيكاو

QNA

Doha: With expectation to issue more than 10 Million carbon credits in 2021, Qatar-based Global Carbon Council (GCC) is listed among eight international programs that are eligible to supply carbon credits to international airlines to meet their carbon neutral growth.

In a statement the council said that across the world, carbon markets are gaining traction. By issuing carbon credits, they are assisting international organizations to offset unavoidable carbon emissions while also supporting the development of emission reduction projects and catalyzing climate actions. Global Carbon Council (GCC) – an initiative of Gulf Organisation for Research & Development (GORD) is the first and only global voluntary GHG Offsetting Program of MENA region. Established in 2016 and operational since 2019, GCC has now received full approval under Carbon Offsetting and Reduction Scheme for International Aviation (CORSIA) of United Nation’s International Civil Aviation Organization (ICAO) on 19 March 2021.

This approval is the recognition that GCC’s regulatory framework has all elements in place that assure real, additional and permanent emission reductions resulting from the projects registered by it and the Approved Carbon Credits (ACCs) issued by GCC are indeed highly credible and environmentally integral. It also assures that ACCs can be safely used by international airlines to meet their commitment of carbon neutral growth under CORSIA and by other organizations to meet their commitment for carbon neutrality of their products, services, events and activities. With full approval, GCC is listed among eight international programs that are eligible to supply carbon credits to international airlines to meet their carbon neutral growth. It is important to note that GCC, based in Qatar, is one of the two CORSIA-eligible international GHG programs that are headquartered in developing countries.

Speaking about this recent development, Dr. Yousef Alhorr, President of GCC, said, “Global Carbon Council, originated from MENA region, aims to provide carbon market instrument to serve global stakeholders in meeting their commitment for the zero-carbon world. Sustainable development and do-no-harm to society and environment are the core principles of GCC in issuing CORSIA-eligible carbon credits, with equal focus on avoidance of any overlap with national mitigation efforts to meet Paris agreement targets. CORSIA’s approval demonstrates that within short time since its launch, GCC has been able to reach the mark of quality and environmental integrity expected from offsets to aid the efforts of carbon neutrality around the world.”

GCC Program not only recognizes the projects for their contribution to mitigate climate change through the issuance of carbon credits, but also provides labels for their contribution to sustainable development goals and no harm to society and environment.

GCC Program has a complete regulatory framework in place and has already received submission of several GHG reduction projects from Turkey, India and Jamaica, which, if registered, will be collectively capable of reducing 28 million tons of CO2 in 10 years. There are several projects considering submission from several other countries including Qatar, Oman, Serbia and Pakistan, etc. Interest has been expressed by project developers from Saudi Arabia, UAE, Egypt, Jordan, Spain, China, Belgium, Canada and USA, etc. Several corporates and airlines are eying upon GCC projects to procure carbon credits from, to achieve their carbon neutrality goals. Carbon credits issued by GCC Program will be used for carbon neutrality of FIFA World Cup 2022. These credits will come from Qatari as well as international projects submitted to GCC. GCC expects to issue more than 10 Million carbon credits in 2021.

It is important to note that in the spirit of contributing to the cause of accurate global accounting of emission reductions and avoidance of double counting and double claiming of emission reductions, GCC has taken part in the implementation of World Bank’s Climate Warehouse and IHS Markit’s Meta Carbon Registry. GCC is also on the Advisory Board of IHS Markit’s Meta Carbon Registry that is under development. World Bank and IHS Markit are developing meta carbon registries to be able to keep accurate accounting of emission reductions due to implementation of Nationally Determined Contributions (NDCs) by countries including the use of carbon market instruments, whether voluntary or compliance based. 

قنا

الدوحة: تم إدراج المجلس العالمي للبصمة الكربونية، ومقره الرئيسي في الدوحة، ضمن ثمانية برامج دولية مؤهلة لتقديم وحدات كربونية معتمدة لمساعدة شركات الطيران الدولية لتحقيق نمو في الملاحة الجوية محايد للكربون، وذلك مع توقع إصدار أكثر من 10 مليون وحدة كربونية معتمدة في العام الجاري.

وذكر المجلس، في بيان له، أن برامج وحدات الكربون لاقت في الآونة الأخيرة انتشارا واسعا في جميع أنحاء العالم حيث إن إصدار الوحدات الكربونية المعتمدة تساعد الشركات والمؤسسات الدولية على تعويض الانبعاثات الكربونية التي لا يمكن تجنبها خلال عمليات التشغيل كما أنها في ذات الوقت تدعم تطوير مشاريع خفض البصمة الكربونية وكذلك تعمل على تحفيز إجراءات مكافحة التغير المناخي.

ويعتبر المجلس العالمي للبصمة الكربونية أحد مبادرات المنظمة الخليجية للبحث والتطوير، وأول برنامج طوعي لتعويض غازات الاحتباس الحراري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وقد تم تأسيسه في العام 2016 وبدأ تنفيذ عملياته في عام 2019.

وقد حصل المجلس في شهر مارس الماضي على الموافقة الكاملة في إطار برنامج تعويض الكربون وخفضه وهو البرنامج التابع لمنظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) التابعة للأمم المتحدة.

وتعتبر هذه الموافقة بمثابة الاعتراف بأن الإطار التنظيمي للمجلس العالمي للبصمة الكربونية لديه جميع العناصر التي تضمن خفضا حقيقيا ودائما للانبعاثات الكربونية الناتجة عن المشاريع المسجلة من قبل المجلس، كما أن الوحدات الكربونية المعتمدة الصادرة عن المجلس العالمي للبصمة الكربونية هي في الواقع ذات مصداقية عالية ومتوائمة بيئيا.

كما أن هذا الاعتماد من /الايكاو/ يؤكد إمكانية استخدام هذه الوحدات بأمان من قبل شركات الطيران الدولية والمنظمات الأخرى للوفاء بالتزامها بالنمو المحايد للكربون سواء لمنتجاتها أو خدماتها أو فعالياتها وأنشطتها.

تجدر الاشارة إلى أن المجلس العالمي للبصمة الكربونية في قطر هو واحد من برنامجين دوليين تم اعتمادهما في البلدان النامية.

وقال الدكتور يوسف الحر رئيس المجلس العالمي للبصمة الكربونية خلال حديثه عن هذا التطور الأخير إن المجلس العالمي للبصمة الكربونية، الذي أطلق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يهدف إلى توفير برنامج لإصدار وحدات الكربون لخدمة أصحاب المصلحة الملتزمين للوصول إلى عالم حيادي الكربون “صفر انبعاثات كربونية”.

وأضاف أن المجلس يضع ضمن قائمة أولوياته متطلبات التنمية المستدامة وعدم إلحاق الضرر بالمجتمع والبيئة لدى إصدار وحدات الكربون المعتمدة.

ومنذ إطلاق المجلس أعماله تلقى العديد من طلبات التسجيل لمشاريع خفض البصمة الكربونية من العديد من الدول مثل تركيا والهند وجامايكا، والتي إذا تم إصدار وحدات الكربون الخاصة بها فإنها ستكون قادرة على خفض 28 مليون طن من غاز ثاني أكسيد الكربون خلال 10 سنوات قادمة.

وأشار رئيس المجلس العالمي للبصمة الكربونية إلى أن قائمة طلبات التسجيل تتضمن العديد من المشاريع من بلدان أخرى مثل دولة قطر وعمان وصربيا وباكستان والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية وإسبانيا والصين وبلجيكا وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

أما على صعيد الجهات التي تتطلع الى امتلاك وحدات الكربون المعتمدة الصادرة عن المجلس فهناك طلب متزايد من المؤسسات والهيئات التي أعلنت خططها الطموحة لتحقيق البصمة الكربونية المحايدة فعلى سبيل المثال سيتم استخدام وحدات الكربون الصادرة عن المجلس العالمي في تحقيق الحياد الكربوني لبطولة كأس العالم لكرة القدم في عام 2022 في دولة قطر.

وفي سياق ضمان عدم ازدواجية إصدار وحدات كربونية لنفس المشاريع يقوم المجلس العالمي للبصمة الكربونية بالتعاون مع البنك الدولي والجهات العالمية الفاعلة لإنشاء قاعدة بيانات عالمية تضمن الشفافية والمصداقية في عمليات التسجيل والإصدار والتحويل والإلغاء.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
1
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format