🩺 Health🌍 World🦠Coronavirus

Global officials urge rich countries to donate excess COVID-19 vaccine doses, money

مسؤولون عالميون يحثون البلدان الغنية على التبرع بالمال و بجرعات زائدة من لقاح كوفيد-١٩

Reuters

GENEVA/NEW YORK: Top U.N., financial and vaccine officials on Thursday urged rich countries to donate excess COVID-19 vaccine doses to an international effort to supply low and middle income countries in a bid to get the global economy back on track.

At a virtual event by the Gavi Vaccine Alliance to boost support for the COVAX equitable vaccine sharing initiative, the officials also appealed for another $2 billion by June for the program, which is aiming to buy up to 1.8 billion doses in 2021. So far, COVAX has shipped more than 38 million vaccine doses to 111 countries.

“Global supply is incredibly tight right now. But we also know that many high income countries have ordered more vaccines than they need,” said Gavi Chief Executive Seth Berkley.

He urged them to share excess doses “as soon as possible to cover the high risk populations during this supply constrained period.”

New Zealand Prime Minister Jacinda Ardern announced a donation of enough vaccine doses for more than 800,000 people to COVAX, which is run by the Coalition for Epidemic Preparedness Innovations (CEPI), the Vaccine Alliance Gavi, the World Health Organization (WHO) and U.N. Children’s Fund (UNICEF).

Denmark, the Netherlands, Norway and Sweden all pledged new funds to COVAX on Thursday.

“Many countries now have dollars available to spend on doses, but rapid deliveries aren’t available. I would like to underline here the importance for countries that have the prospect of excess vaccine supplies to release them as soon as possible,” said World Bank President David Malpass.

World Health Organization (WHO) chief Tedros Adhanom Ghebreyesus said some countries who had signed up to COVAX had not received any doses, none had received enough and some were not receiving their second-round vaccine allocations on time.

“There remains a shocking and expanding disparity in the global distribution of vaccines,” he warned at the Gavi event.

UNICEF Executive Director Henrietta Fore called on wealthier countries to invest generously in COVAX and donate surplus doses because it was the only way to end the pandemic and get “the global economy back on track.”

Norwegian Prime Minister Erna Solberg said another $22 billion was needed for the Access to COVID-19 Tools (ACT) Accelerator, which includes COVAX and also supports treatments and testing.

“These numbers may seem high, but they are small compared to the global economic loss if this crisis continues. The new virus strains make it clear that we need to move faster,” she said.

رويترز – ترجمة WGOQatar

جنيف/نيويورك: حث كبار مسؤولي الأمم المتحدة والشؤون المالية واللقاحات ، الخميس ، الدول الغنية على التبرع بجرعات زائدة من لقاح كوفيد-19 لجهود دولية لتزويد البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل في محاولة لإعادة الاقتصاد العالمي إلى مساره الصحيح.

وناشد المسؤولون في حدث افتراضي من قبل تحالف غافي للقاحات لتعزيز الدعم لمبادرة كوفاكس للمشاركة العادلة للقاحات وللحصول على ملياري دولار أخرى بحلول شهر يونيو للبرنامج، الذي يهدف إلى شراء ما يصل إلى 1.8 مليار جرعة في عام 2021.

حتى الآن ، شحنت كوفاكس أكثر من 38 مليون جرعة لقاح إلى 111 دولة.

قال الرئيس التنفيذي لـ غافي سيث بيركلي.”التوفر العالمي للقاحات قليل بشكل لا يصدق في الوقت الحالي”. ولكننا نعلم أيضاً أن العديد من البلدان مرتفعة الدخل طلبت لقاحات أكثر مما تحتاج إليه.

وقد حثهم على تقاسم الجرعات الزائدة “في أقرب وقت ممكن لتغطية السكان المعرضين لمخاطر عالية خلال هذه الفترة المقيدة بتوفر اللقاحات”.

وأعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أردرن عن تبرعها بجرعات كافية من اللقاح لأكثر من 800 ألف شخص ل كوفاكس، التي يديرها التحالف من أجل مبادرات التأهب للأوبئة، وتحالف غافي للقاحات، ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ‘اليونيسيف’

وتعهدت الدنمارك وهولندا والنرويج والسويد بتقديم تمويل جديد الى اللجنة يوم الخميس .

وتمتلك العديد من البلدان الآن الموارد المالية المتاحة للإنفاق على الجرعات، ولكن التسليم السريع غير متوفر. وأود أن أؤكد هنا على أهمية توزيع الإمدادات الفائضة من اللقاحات في البلدان التي لديها احتمال وجود إمدادات زائدة من اللقاحات في أقرب وقت ممكن”

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية ﺗﻳدروس. أدﻫﺎﻧوم غيبريسوس ان بعض الدول التي وقعت على ال كوفاكس لم تتلق اي جرعات ولم يتلق اي منها ما يكفي وبعضها لم يتلق مخصصاته من اللقاح في الدور الثاني في الوقت المحدد.

وقد حذّر في حدث غافي بقوله “لا يزال هناك تفاوت مروع ومتزايد في التوزيع العالمي لللقاحات.

ودعت المديرة التنفيذية لليونيسف هنرييتا فورد البلدان الأكثر ثراء إلى الاستثمار بسخاء في كوفاكس والتبرع بجرعات فائضة لأنها الطريقة الوحيدة لإنهاء الوباء وإعادة “الاقتصاد العالمي إلى مساره الصحيح.

وصرّحت رئيسة الوزراء النرويجية إرنا سولبرغ إن هناك حاجة إلى 22 مليار دولار أخرى لتسريع الوصول إلى أدوات كوفيد-19 (آي سي تي)، الذي يشمل كوفاكس ويدعم أيضا العلاجات والاختبارات.

وأضافت: قد تبدو هذه الأرقام مرتفعة، ولكنها صغيرة مقارنة بالخسارة الاقتصادية العالمية إذا استمرت هذه الأزمة. وتوضح سلالات الفيروس الجديدة أننا بحاجة إلى التحرك بشكل أسرع.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format