🩺 Health🌍 World🦠Coronavirus

7 Components of the Vaccines .. The Difference Between Pfizer-BioNTech and Sinovac

٧ مكونات للقاح يجب أن تعرفها .. وهذا هو الفارق بين فايزر وسينوفاك

Doha: Experts stressed the importance of covid-19 vaccines of all kinds to reduce the number of deaths and symptoms that people can suffer from, leading to the formation of group immunity that contributes to the return of life to normal.

There are some vaccines that use the “messenger RNA” technology, such as the American-German Pfizer-BioNTech vaccine and inactivated vaccine, such as the CoronaVac vaccine produced by the Chinese company Sinovac, what is the difference between them.

Al JazeeraNet explains that the differences between Pfizer-BioNTech and Sinovac vaccines, include:

* Pfizer’s vaccine works on messenger RNA or mRNA, a molecule that tells our cells what to make.

* This vaccine is injected into the body and introduces this molecule that controls a mechanism for the manufacture of a specific antigen for spike, a very distinctive tip on its surface that allows it to stick to human cells and penetrate them. This spike will then be detected by the immune system thus, producing antibodies, and these antibodies will remain for a certain period of time.

* The Sinovac vaccine contains coronavirus disabled by various chemical processes in laboratories. The shell of this virus remains intact, and through injections, the immune system learns to recognize and defend itself against the virus.

** Are there differences between Pfizer and Sinovac in terms of side effects? Do they suit certain categories more than others?

Turkish Professor Ismail Balik, Head of the Infectious Diseases Department at the Faculty of Medicine at Ankara University says – in statements to Anadolu Agency – that their observations and experiences show that citizens can recommend the inactivated vaccine (Sinovac) over the mRNA vaccine (Pfizer-BioNTech) if their bodies are more prone to allergies, because the inactivated vaccine has milder side effects.

” mRNA vaccines cause a stronger immune response and have a stronger effect on immune system stimulation than inactive vaccines,” Balik said, “so people whose immune response is weak, such as obese people, kidney patients, diabetics, cancer patients and others, can prefer Pfizer-BioNTech to the inert Sinovac vaccine. However, we must make it clear that the inactive vaccine is also effective with these groups.

The impact of the Pfizer-BioNTech vaccine is stronger in older people, but the likelihood of side effects is greater, Balik said, adding that side effects are clearer with the Pfizer-BioNTech vaccine, and are in the form of pain and swelling at the place of receiving the injection, body ache and high temperature, but none of these symptoms pose a risk to vaccine recipients. These side effects disappear or decrease significantly with the inactive Sinovac vaccine.

Despite some differences between Pfizer-BioNTech and Sinovac, the vaccines are effective in reducing deaths and severe coronavirus infections, and are effective with all previous categories.

“If more than 60% of the population in a country is vaccinated, it is a collective immunity, because another part of the population has been infected naturally, so the virus is not a major problem or threat in that country,” he said.

Price and Dosage:

The price per dose of Pfizer-BioNTech is $20, while the price per dose of Sinovac can range from $30 to $75, it is 79% effective and both have the same number of doses, which is 2, and Pfizer-BioNTech effectiveness according to the latest trials reaches 90%.

What are the Vaccines’ components?

The World Health Organization (WHO) says vaccines contain very small “pieces” of the pathogenic organism or the initial scheme to form a very small flashes, also contain other components to keep vaccines safe and effective, and these latter components are included in most vaccines and have been used for decades in billions of vaccine doses.

Each vaccine component has a specific purpose, and is tested in the manufacturing process, and the components are tested as a whole for safety.

The 7 components in vaccine:

1.Antigen generates an immune response, or contains the initial print for the formation of the active component. The antigen may be a small part of the pathogenic organism such as protein or sugar, or the entire organism may be in its debilitating or disruptive form.

2.Preservatives, which prevent vaccine contamination after the opening of the bottle containing it, whether it is used to vaccinate more than one person, and some vaccines do not contain preservatives, as these vaccines are preserved in single-dose bottles and disposed of after the only dose has been administered.

3. Stabilizers, which prevent chemical reactions within the vaccine and prevent vaccine components from sticking to the vaccine bottle.

4. Surfactants, which maintain good mixing of all vaccine components and prevent the deposition and mass of elements in the liquid form of the vaccine.

5.Residuals, which are very small amounts of various preparations used during vaccine manufacture or production, are not active ingredients in the completed vaccine, and these preparations vary depending on the manufacturing process used, and may include egg proteins, yeast or antibiotics.

6. Diluent, a liquid used to relieve a vaccine, to reach the correct concentration level prior to its use. The most commonly used diluted substance is sterile water.

7. Adjuvant, found in some vaccines, improves the immune response to a vaccine, sometimes by keeping the vaccine in the injection position for a little longer, sometimes by stimulating topical immune cells.

More than 131.97 million people have been infected with the coronavirus globally, while the total number of deaths from the virus reached 3.2 million and 2,143 since the first cases were detected in China in December 2019, according to a Reuters count today.

الدوحة: يؤكد الخبراء على أهمية اللقاحات المضادة لفيروس كورونا “كوفيد 19” بمختلف أنواعها للحد من عدد الوفيات والأعراض التي يمكن أن يعاني منها المصابون وصولاً إلى تكوين مناعة جماعية تسهم إلى عودة الحياة إلى طبيعتها.

وهناك بعض اللقاحان التي تستخدم تقنية “الحمض النووي الريبوزي المرسال” مثل لقاح “فايزر بيونتيك” (Pfizer- BioNTech) الأمريكي الألماني وتقنية اللقاح الخامل (inactivated vaccine) مثل لقاح كورونافاك (CoronaVac) الذي تنتجه شركة سينوفاك Sinovac الصينية، فما الفرق بينهما؟

توضح الجزيرة نت أن هناك اختلافات بين “فايزر بيونتيك” وسينوفاك، منها:

* يعمل لقاح فايزر على تقنية “الحمض النووي الريبوزي المرسال” (messenger RNA) أو “إم آر إن إيه” (mRNA) وهو جزيء يخبر خلايانا بما يجب أن تصنعه.

* يتم حقن هذا اللقاح في الجسم، ويقوم بإدخال هذا الجزيء الذي يتحكم في آلية لتصنيع مستضد معين لفيروس كورونا “سنبلة” (spike)، وهو طرف مميز للغاية موجود على سطحه ويسمح له بالالتصاق بالخلايا البشرية لاختراقها. وسيتم بعد ذلك اكتشاف هذه السنبلة من قِبَل الجهاز المناعي الذي سينتج الأجسام المضادة، وستبقى هذه الأجسام المضادة لفترة زمنية معينة.

* يحتوي لقاح سينوفاك على فيروس كورونا معطل بواسطة عمليات كيميائية مختلفة في المختبر. يظل غلاف هذا الفيروس كما هو، ومن خلال الحقن، يتعلم الجهاز المناعي كيفية التعرف عليه والدفاع عن نفسه ضد الفيروس.

** هل هناك فروق بين فايزر وسينوفاك من حيث الآثار الجانبية؟ وهل يناسبان فئات معينة أكثر من أخرى؟

يقول البروفيسور التركي إسماعيل باليق، رئيس قسم الأمراض المعدية بكلية الطب بجامعة أنقرة -في تصريحات لوكالة الأناضول- أن مشاهداتهم وتجاربهم تظهر أنه يمكن للمواطنين ترجيح نوع اللقاح الخامل (سينوفاك) على لقاح الحمض النووي الريبوزي المرسال mRNA (فايزر-بيونتك) إذا كانت أجسادهم أكثر عرضة للحساسية، لأن اللقاح الخامل تكون أعراضه الجانبية أخف.

وأضاف: “لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال تسبب استجابة مناعية أشد وتأثيرها على تحفيز الجهاز المناعي أقوى من اللقاحات الخاملة” “لذلك يمكن للأشخاص الذين استجابتهم المناعية ضعيفة، مثل من يعانون السمنة المفرطة وأمراض الكلى والسكري ومن يتلقون علاجاً للسرطان وغيرهم أن يفضلوا لقاح فايزر-بيونتك على لقاح سينوفاك الخامل. إلا أنه يجب أن نوضح أن اللقاح الخامل فعال أيضاً مع هذه الفئات”.

وأشار باليق إلى أن تأثير لقاح فايزر-بيونتك أقوى لدى كبار السن إلا أن احتمالات ظهور أعراض جانبية تكون أكبر، معتبراً أن الأعراض الجانبية تكون أوضح مع لقاح فايزر-بيونتك، وتكون على شكل ألم وتورم في مكان تلقي الحقنة، وألم في الجسم وارتفاع درجة الحرارة، إلا أن أياً من هذه الأعراض لا يشكل خطراً على متلقي اللقاح. بينما تختفي هذه الأعراض الجانبية أو تقل كثيراً مع لقاح سينوفاك الخامل.

رغم بعض الاختلافات بين فايزر وسينوفاك إلا أن اللقاحين فعالين في الحد من الوفيات والإصابة الشديدة بفيروس كورونا، وهما فعالان مع كافة الفئات السابقة.

وأردف “إذا تم تطعيم أكثر من 60% من عدد السكان في دولة ما، تتكون مناعة جماعية، لأن قسماً آخر من السكان يكون قد أصيب بطريقة طبيعية، وبالتالي لا يشكل الفيروس مشكلة أو تهديداً كبيراً في تلك الدولة”.

** السعر والجرعة:

سعر الجرعة الواحدة من فايزر 20 دولاراً، بينما سعر الجرعة الواحدة من سينوفاك قد يتراوح بين 30 إلى 75 دولاراً وتبلغ فاعليته 79% وعدد الجرعات 2 مثله مثل فايزر الذي تصل فاعليته بحسب آخر التجارب إلى 90%.

** ما مكونات اللقاحات؟

تقول منظمة الصحة العالمية إن اللقاحات تحتوي على شدف “قطع” صغيرة جداً من الكائن الحي المسبب للمرض أو على المخطط الأولي لتكوين شدف صغيرة جداً، وتحتوي أيضاً على مكونات أخرى للحفاظ على مأمونية اللقاحات ونجاعتها، وتدرج هذه المكونات الأخيرة في معظم اللقاحات، وتستخدم منذ عقود في مليارات الجرعات اللقاحية.

ولكل مكون من المكونات اللقاحية غرض محدد، وهو يخضع للاختبار في عملية التصنيع، وتختبر المكونات بأجمعها للتأكد من مأمونيتها.

* 7 مكونات للقاح هي:

1- المستضد (Antigen): وهو يولّد استجابة مناعية، أو تحتوي على المخطط الأولي لتكوين المكون النشط. وقد يكون المستضد جزءاً صغيراً من الكائن الحي المسبب للمرض مثل البروتين أو السكر، أو قد يكون الكائن الحي بأكمله في شكله الموهن أو المعطل.

2- المواد الحافظة (Preservatives)، والتي تحول دون تلوث اللقاح بعد فتح القارورة التي تحويه في حال استخدامه لتطعيم أكثر من شخص واحد، ولا تحتوي بعض اللقاحات على مواد حافظة؛ نظراً إلى حفظ هذه اللقاحات في قوارير ذات جرعة واحدة والتخلص منها بعد إعطاء الجرعة الوحيدة.

3- المواد المثبتة (Stabilizers)، والتي تمنع حدوث تفاعلات كيميائية داخل اللقاح وتحول دون التصاق مكونات اللقاح بقارورة اللقاح.

4- المواد الفاعلة بالسطح (Surfactants)، والتي تحافظ على الامتزاج الجيد لجميع مكونات اللقاح، وتحول دون ترسب العناصر الموجودة في الشكل السائل للقاح وتكتلها.

5- المواد المتبقية (Residuals)، وهي كميات قليلة جدا من مختلف المستحضرات المستخدمة أثناء تصنيع اللقاحات أو إنتاجها، ولا تشكل مكونات نشطة في اللقاح المكتمل إعداده، وتختلف هذه المستحضرات حسب عملية التصنيع المستخدمة، وقد تشمل بروتينات البيض أو الخميرة أو المضادات الحيوية.

6- المواد المخففة (Diluent)، وهي سائل يستخدم لتخفيف لقاح، كي يبلغ مستوى التركيز الصحيح قبيل استخدامه. والمادة المخففة الأكثر استخداما هي الماء المعقم.

7- المواد المساعدة (Adjuvant)، ويوجد في بعض اللقاحات، وتحسّن الاستجابة المناعية للقاح، أحياناً من خلال الاحتفاظ باللقاح في موضع الحقن لفترة أطول قليلا، وأحيانا من خلال تحفيز الخلايا المناعية الموضعية.

وأظهر إحصاء لرويترز اليوم أن أكثر من 131.97 مليون نسمة أُصيبوا بفيروس كورونا على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى 3 ملايين و2143 منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format