🏆 Sport

Global Celebration for Int’l. Day of Sport for Peace and Development

احتفالية عالمية باليوم الدولي للرياضة من أجل التنمية والسلام

QNA

Doha: The International Center for Sports Security, based in Doha, organized today a celebration of the anniversary of the International Day of Sport for Peace and Development, which falls on April 6 of each year.

The current year celebration came in the context of the United Nations Global Program for Securing Major Sports Events and Promoting Sport and its Values as a Tool to Prevent Violent Extremism, a program launched by the United Nations Office on Counter-Terrorism in June 2019 in partnership with the International Center for Sports Security, the United Nations Office for the Alliance of Civilizations and the United Nations Institute for Crime Research. And justice (UNICRA).

The International Center for Sports Security, the technical implementer of the UN program, organized through the “Save the Dream” global celebration program in cooperation with UN organizations and with the participation of representatives from several countries (Qatar, Britain, Sri Lanka and Egypt), where a major interactive discussion session was held under the title “Rebuilding Societies Later.” COVID-19 and leveraging young athletes to prevent and combat violent extremism.

The observers participated by asking their questions in an interactive session moderated by a specialist in project management, Brian Van Harver, at the United Nations Office of the Alliance of Civilizations, and the discussion centered on the role of youth in preventing and combating violent extremism through sport. The Director of the “Generation Amazing” program Jassim Al-Khoury took part at the event as he reviewed the recent achievements of the program in the context of strengthening capabilities in the region and building a sustainable legacy resulting from Qatar’s organization of the first World Cup in the Middle East.

Champion of the modern quintet, Aya Madani, also participated in the discussion session, who talked about the role of sportswomen in building capacities, enlightening and enhancing the role of women through sport.

This celebration comes within the framework of the general context of the United Nations Global Program for Securing Major Sports Events and Promoting Sport and its Values as a Tool to Prevent Violent Extremism. 

قنا

الدوحة: نظم المركز الدولي للأمن الرياضي ومقره الدوحة اليوم، احتفالية بذكرى اليوم الدولي للرياضة من أجل السلام والتنمية الذي يوافق السادس من إبريل من كل عام.

وجاءت احتفالية العام الجاريفي سياق البرنامج العالمي للأمم المتحدة لتأمين الأحداث الرياضية الكبرى والترويج للرياضة وقيمها كأداة للوقاية من التطرف العنيف وهو البرنامج الذي أطلقه مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب في يونيو 2019 بالشراكة مع المركز الدولي للأمن الرياضي، ومكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات ومعهد الأمم المتحدة لأبحاث الجريمة والعدالة (اليونيكري).

ونظم المركز الدولي للأمن الرياضي، المنفذ الفني للبرنامج الأممي، عبر برنامج “سيف ذا دريم” الاحتفالية العالمية بالتعاون مع المنظمات الأممية وبمشاركة ممثلين من عدة دول ( قطر وبريطانيا وسريلانكا ومصر)، حيث أقيمت جلسة نقاشية تفاعلية رئيسية تحت عنوان “إعادة بناء المجتمعات فيما بعد كوفيد-19 والاستفادة من شباب الرياضيين لمنع ومكافحة التطرف العنيف.

وشارك المتابعون بطرح أسئلتهم في الجلسة التفاعلية التي ادارها السيد برايان فان هارفر أخصائي إدارة المشروعات بمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات وتمحور النقاش عن دور الشباب في منع ومكافحة التطرف العنيف من خلال الرياضة، وشارك فيها جاسم الخوري مدير برنامج “الجيل المبهر” المنبثق عن اللجنة العليا للمشاريع والإرث، حيث استعرض الخوري ما وصل إليه البرنامج في الفترة الأخيرة في سياق تعزيز القدرات في المنطقة وبناء إرث مستدام ناجم عن تنظيم قطر لأول مونديال في الشرق الأوسط.

كما شارك في الجلسة النقاشية آية مدني بطلة الخماسي الحديث والتي تحدثت عن دور المرأة الرياضية في بناء القدرات وتنوير وتعزيز دور المرأة من خلال الرياضة.

وتأتي هذه الاحتفالية في إطار السياق العام للبرنامج العالمي للأمم المتحدة لتأمين الأحداث الرياضية الكبرى والترويج للرياضة وقيمها كأداة للوقاية من التطرف العنيف وهو البرنامج الذي ينقسم إلى شقين الأول هو السلامة والأمن الرياضي والشق الثاني وهو الوقاية والحماية والتوعية.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format