🌍 World🦠Coronavirus

April’s Fool Day Puts Police on Guard in Belgium

كذبة أبريل تستنفر الشرطة في بلجيكا

Reuters –  WGOQatar Translations 

Brussels: A Facebook announcement for a giant party in a Brussels park during Belgium’s COVID-19 lockdown was intended as an April Fool’s joke, but has sent police and prosecutors scrambling as nearly 20,000 people have said they plan to attend.

The announcement, published in March, promised to host a group of DJs, record players, singer and producer Calvin Harris and the French band Daft Punk, as a reunion concert, in Bois de la Camper, Brussels’ largest park, Thursday evening.

The police reportedly informed the public that there would be no concert. “No permit has been issued for an event and the police will be heavily deployed there,” the police tweeted.

Prosecutors in Brussels said that those who do not comply with health measures will face legal action and have launched an investigation into who is behind the facebook’s announcement.

Brussels residents have already flocked to the park this week with sunny weather, and most of them heard about the April’s Fool concert.

High school student Julia Ferrari said she thought a large number of people would come. “But I think the authorities will do everything in their power to make sure that not too many people would be present, and for starters, Maybe they’ll close the park.”

رويترز

بروكسل: كان الغرض من إعلان نُشر على فيسبوك عن حفل ضخم في مُتنزه ببروكسل خلال العزل العام الذي تفرضه بلجيكا لاحتواء فيروس كورونا أن يكون «كذبة أبريل» لكنه دفع الشرطة ومُمثلي الادعاء للتحرك بعد أن قال نحو 20 ألفًا: إنهم يعتزمون الحضور. وعدَ الإعلان الذي نُشر في مارس باستضافة مجموعة من منسقي الأغاني ومشغلي الأسطوانات والمغني والمنتج كالفين هاريس وفرقة دافت بانك الفرنسية، رغم انفصال أعضائها، في متنزه بوا دو لا كامبر، أكبر متنزهات بروكسل مساء أمس.

ووردت أنباء بأن الشرطة أبلغت العامة بأنه لن يكون هناك حفل. وقالت الشرطة في تغريدة «لم يصدر تصريح بحفل وستنتشر الشرطة بكثافة هناك». أما المدعون في بروكسل، فقالوا: إنّ من لا يلتزمون بالتدابير الصحية سيواجهون إجراءات قانونية وبدؤوا تحقيقًا فيمن يقف وراء دعوة الفيسبوك.

وتدفّق سكان بروكسل بالفعل على المتنزه هذا الأسبوع الذي ساده طقس مشمس، ومعظمهم سمع بالحفل «الكذبة». وقالت جوليا فيراري طالبة المدرسة الثانوية: إنها ظنت أن عددًا كبيرًا من الناس سيأتون. وأضافت: «لكني أعتقد أن السلطات ستفعل كلّ ما في وسعها للتأكد من عدم حضور عددٍ كبيرٍ للغاية، ومن البداية.. ربما تغلق المتنزه».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format