🏆2022

Sweden return hard for my family, says tearful Ibrahimovic

إبراهيموفيتش باكياً: العودة للمنتخب صعبة على عائلتي

Reuters – WGOQatar Translations 

Stockholm: AC Milan striker Zlatan Ibrahimović shed tears during his return to Sweden National Team after a 4 years hiatus to participate in the FIFA World Cup qualifiers, and he told how his son did not want him to leave home to join coach Jan Anderson’s squad.

The 39-year-old, who retired after the UEFA Euro 2016, was affected by a question about the feelings of his sons Maximilian (14) and Vincent (12 years) about the decision to return to the national team and international competitions. “Vincent cried when I left,” Ibrahimović said in a news conference, before shedding tears.

“Playing for the national team is the biggest thing a football player can achieve, and I thought I could help the national team and do something.” The striker expressed his respect for Anderson despite disagreeing with him in front of the media in the past.

رويترز

أستوكهولم: سالت دموع زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان خلال عودته لمنتخب السويد بعد غياب 4 سنوات للمشاركة في تصفيات كأس العالم لكرة القدم، وحكى كيف أراد ابنه ألا يغادر المنزل للانضمام لتشكيلة المدرب يان أندرسون.

وتأثر اللاعب البالغ عمره 39 عامًا، الذي اعتزل دوليًا بعد بطولة أوروبا 2016، خلال رد على سؤال حول شعور ابنيه ماكسميليان (14 عامًا) وفينسن (12 عامًا) بشأن قرار العودة للمنتخب والمنافسات الدولية. وأبلغ إبراهيموفيتش مؤتمرًا صحفيًا «بكى فينسن عندما غادرت» قبل أن يذرف الدموع.

وأضاف «اللعب للمنتخب الوطني أكبر شيء يمكن أن يحققه لاعب كرة القدم وبداخلي كنت أعتقد أنني يمكنني مساعدة المنتخب والقيام بشيء ما».وعبر المهاجم عن احترامه لأندرسون رغم الاختلاف معه أمام وسائل الإعلام في السابق.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format