🩺 Health🌍 World🦠Coronavirus

New Coronavirus Mutation Detected in Britain

الكشف عن نوع جديد من فيروس كورونا في بريطانيا

Al-Sharq – WGOQatar Translations 

Doha: A new type of Coronavirus has been identified in the Kingdom, the UK’s local public health agency said.

The report said On Thursday, quoting Sputnik: “The new variant was named “INI 2021 03/01” on March 4th after two cases were identified in south-east Britain for people who had recently arrived from Antigua.

“The identification of contacts has been completed, and no additional cases have been found at this time,” the ministry notes.

Four new cases of the so-called “Brazilian” strain of coronavirus have also been identified.

In January, the World Health Organization (WHO) confirmed that it was “monitoring the spread of two other mutations back in Brazil, B1, which was detected in the state of Amazonas and also four people in Japan coming from Brazil were detected with another mutation.

“Currently, there is little information available to determine whether the virus’s viability and severity have changed in these mutated forms,” WHO said.

The genetic characteristics of B1 are similar to the mutated virus in Britain and South Africa, so further studies are required, WHO said.

The mutated strain, which was detected in Britain in mid-December, is 50 to 70 % more contagious than the original Coronavirus strain and is found in the six WHO’s geographical regions. The South Africa mutation is found in only four regions, which have not been identified by WHO.

The two mutations of the virus spread more quickly, but neither were they more dangerous. However, they are adding to the pressure on the health systems that in some countries such as Britain and the United States.

الشرق

الدوحة: قالت وكالة الصحة العامة المحلية في بريطانيا إنه تم تحديد نوع جديد من فيروس كورونا في المملكة.

وقال التقرير اليوم الخميس، نقلا عن  “سبوتنيك”: “تم تسمية المتحور الجديد “في يو آي 2021 03/01″ في 4 مارس بعد تحديد حالتين في جنوب شرق بريطانيا لأشخاص وصلوا مؤخرًا من أنتيغوا”.

وتشير الوزارة إلى أن “تحديد المخالطين اكتمل، ولم يتم العثور على حالات إضافية في الوقت الحالي”.

كما حددت أربع حالات إصابة جديدة بما يسمى بالسلالة “البرازيلية” لفيروس كورونا.

وفي شهر يناير الماضي، أكدت منظمة الصحة العالمية أنها “تراقب انتشار نوعين آخرين ظهرا في البرازيل وهما “بي1″، الذي رصد في ولاية أمازوناس واكتشف أيضا في اليابان لدى أربعة أشخاص قادمين من البرازيل، ومتحور آخر”.

وأوضحت المنظمة أنه “حاليا لا يوجد سوى القليل من المعلومات المتاحة لمعرفة ما إذا كانت قابلية الفيروس للانتشار وخطورته تبدلت لدى هذه الأشكال المتحورة”.

وأشارت المنظمة إلى أن الخصائص الجينية لـ “بي 1” مشابهة للفيروسين المتحورين في بريطانيا وجنوب أفريقيا لذا تتطلب دراسات أخرى.

والنسخة المتحورة التي سجلت في بريطانيا منتصف ديسمبر الماضي قادرة على العدوى بنسبة أكبر بخمسين إلى سبعين في المائة من الفيروس المستجد الأصلي وموجودة في المناطق الجغرافية الست لمنظمة الصحة العالمية. أما الفيروس المتحور لجنوب إفريقيا فموجود في أربع مناطق فقط، لم تحددها المنظمة.

والنسختان المتحورتان من الفيروس أسرع انتشارا لكنهما ليستا أكثر خطورة. إلا أنهما تسببان زيادة في الضغط على النظم الصحية التي تبدو في بعض البلدان مثل بريطانيا والولايات المتحدة.

المصدر: al-sharq

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format