👮‍♂️ Government

Minister Inspects Construction Works of Public Bus Infrastructure Projects

الوزير يتفقد الأعمال الإنشائية لمشاريع برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام

QNA

Doha: The Minister inspected work progress on the programs fifth package in which 4 bus depots are being established at Lusail, Al-Rayyan, Al-Wakra and New Industrial Area. The new depots will include a bus care center and bus parking spaces fully equipped with an infrastructure supportive of e-bus charging. They will also include residential and recreational facilities and mosques.

The bus depot in Lusail will have parking canopies powered by highly efficient solar panels, making it the first bus depot in the region to rely on solar energy as a renewable source of clean energy. The solar panels totaling 10,720 units to generate four megawatts per day – plus the power station as a conventional source of energy, will provide the necessary energy for operating electric charging devices and the whole project at large, in line with highest standards and specifications.

The Lusail bus depot will also include 217 150kilowatt dual bus charging devices and five 300kilowatt fast bus electric charging devices. It will also include 474 bus parking spaces. Works to establish the bus parking spaces and solar panel canopies are scheduled to complete in Q4 of 2021. The bus depot in Lusail is expected to complete in Q1 of 2022.

In addition to bus depots, the Program also includes the Park and Ride parking spaces, bus stations and ferry (water taxi) terminals.

Work to establish 4 new sites under the “Park and Ride” project has been wrapped up, as part of the first package of the Program. Two in Al Qassar and Al Wakra were inaugurated for the public in Jan. 2020. The other two in Lusail and Education City near 100 percent completion and are ready to open soon.

Work is underway to establish 7 bus terminals within the second and third packages of the Program. Delivery nears 68 percent for bus terminals in Al-Sudan, Lusail, Al-Wakra, Education City and Industrial Area and would complete during Q3 of 2021.

Works at bus terminals in Msheireb and Al-Gharafa are 31 percent complete and would be fully delivered during Q1 of 2022.

The Program includes establishing a ferry terminal and parking spaces (water taxi) under the fourth package in Lusail, Doha Port, Hamad International Airport and the Pearl, in addition to establishing a bus terminal in the West Bay. Work is underway to award the project tender to the most qualified company during Q1 of 2021.

Public Bus Infrastructure Program aims to achieve integration with public transit systems countrywide and support transportation operations during FIFA World Cup Qatar 2022 and beyond. It also wants to increase public transit ridership by offering high-quality service and facilities with world best technologies and specifications.

The Program reflects MOTCs attention to implementing the strategy of switching to clean energy in transportation to reduce carbon emissions of conventional vehicles and improve overall air and climate quality in Qatar. Among key strategy objectives is supporting transit operations during FIFA 2022 to make Qatar second-to-none worldwide in using electric, eco-friendly vehicles during a FIFA championship, let alone integration with other public transit systems.

قنا

الدوحة: قام سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات، اليوم، بجولة تفقدية لمشاريع برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام، والتي تقوم الوزارة بتطويرها حاليا بالتعاون مع هيئة الأشغال العامة /أشغال/.

وتفقد سعادة الوزير، خلال الجولة، سير أعمال الحزمة الخامسة من البرنامج، والتي تضم إنشاء أربعة مستودعات للحافلات في مناطق /لوسيل/، و/الريان/، و/الوكرة/، والمنطقة الصناعية الجديدة، حيث تتضمن هذه المستودعات مركزا للصيانة ومواقف للحافلات مجهزة بالكامل ببنية تحتية داعمة لشحن الحافلات الكهربائية، فضلا عن مرافق سكنية وترفيهية ومساجد لموظفي الشركة المشغلة.

وسيتم في مستودع /لوسيل/ إنشاء مظلات الخلايا الشمسية عالية الكفاءة ليكون أول مستودع حافلات في المنطقة يعتمد على مصدر الطاقة الشمسية التي تعد أحد أوجه الطاقة المتجددة الموفرة للطاقة النظيفة، وهذه المظلات التي تتضمن الألواح الشمسية التي يبلغ عددها 10720 وحدة ستولد 4 /ميغا وات/ في اليوم، حيث ستعمل إلى جانب المصادر التقليدية (محطة الكهرباء) بتغذية الطاقة اللازمة لتشغيل معدات الشحن الكهربائي والمشروع بشكل عام طبقا لأعلى وأحدث المعايير والمواصفات.

كما سيضم مستودع /لوسيل/ 217 معدة شحن كهربائية مزدوجة للحافلات بقوة 150 كيلو وات، إلى جانب 5 معدات شحن كهربائية سريعة للحافلات بقوة 300 كيلو وات، مثلما سيتضمن أيضا 474 موقفا للحافلات.

ومن المقرر أن يتم الانتهاء من أعمال إنشاء مواقف الحافلات ومظلات الخلايا الشمسية خلال الربع الرابع من العام الحالي، في حين سيتم الانتهاء من الأعمال الإنشائية لمستودع /لوسيل/ بالكامل في الربع الأول من العام 2022.

وإلى جانب مستودعات الحافلات، يشتمل برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام على مواقف (اركن وتنقل)، ومحطات الحافلات، ومواقف العبارات البحرية (التاكسي المائي).

وتم الانتهاء من أعمال إنشاء 4 مواقع جديدة لمواقف (اركن وتنقل) ضمن الحزمة الأولى من البرنامج، وهذه المواقع تضم موقعين في /القصار/ والوكرة، تم افتتاحهما أمام الجمهور في يناير من العام الماضي، وموقعين في /لوسيل/ و/المدينة التعليمية/، وقد قاربت نسبة إنجاز الأعمال الإنشائية فيهما 100% وسيتم افتتاحهما أمام الجمهور قريبا.

أما بخصوص محطات الحافلات، فيجري حاليا تنفيذ الأعمال الإنشائية لسبع محطات ضمن مشاريع الحزمتين الثانية والثالثة من البرنامج، وتبلغ نسبة الإنجاز في الأعمال الإنشائية في محطات حافلات مناطق السودان، ولوسيل، والوكرة، والمدينة التعليمية، والمنطقة الصناعية 68% على أن يتم الانتهاء من جميع الأعمال ذات الصلة خلال الربع الثالث من العام الحالي.

كما تبلغ نسبة الإنجاز للأعمال الإنشائية لمحطتي حافلات منطقتي /مشيرب/ و/الغرافة/ نسبة 31%، على أن يتم الانتهاء من كافة الأعمال الإنشائية الخاصة بهما خلال الربع الأول من عام 2022.

ويتضمن البرنامج إنشاء محطة ومواقف العبارات البحرية (مشروع التاكسي المائي) ضمن مشاريع الحزمة الرابعة في كل من مدينة /لوسيل/، وميناء الدوحة، ومطار حمد الدولي، ومشروع اللؤلؤة، بالإضافة إلى إنشاء محطة حافلات الخليج الغربي الواقعة في منطقة الدفنة، حيث يجري العمل على استكمال إجراءات إنهاء المناقصة لإرسائها على المقاول المؤهل خلال الربع الأول من العام الحالي.

ويهدف برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام، بعد اكتماله، إلى تحقيق التكامل مع أنظمة النقل العام المختلفة بالإضافة إلى دعم عمليات النقل الخاصة ببطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 وما بعد البطولة، فضلا عن زيادة عدد المستخدمين لوسائل النقل العام خلال السنوات القليلة المقبلة من خلال تقديم وسائل ومرافق تتميز بالجودة والنوعية طبقا لأعلى المواصفات والتكنولوجيا المستخدمة عالميا والتي تعبر عن هوية قطاع النقل العام في دولة قطر.

ويأتي البرنامج حرصا من وزارة المواصلات والاتصالات على تنفيذ استراتيجية التحول إلى الطاقة النظيفة في قطاع المواصلات وتقليل الانبعاثات الكربونية الصادرة عن المركبات التقليدية وتحسين جودة المناخ العام في دولة قطر، وأحد أهم أهداف هذه الاستراتيجية يتمثل في دعم عمليات النقل خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 لتكون دولة قطر الأولى عالميا في استضافة البطولة باستخدام المركبات الكهربائية الصديقة للبيئة بجانب التكامل مع أنظمة النقل العام المختلفة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format