💉 Health🦠Coronavirus

The most prominent features of the AstraZeneca-Oxford vaccine

كورونا .. هذه هي أبرز خصائص لقاح أسترازينيكا ـ أكسفورد

AFP

The most important things to know about the AstraZeneca/ Oxford vaccine, which was approved by india’s drug regulator on Sunday (January 3, 2021), following Britain and Argentina on Wednesday. Britain will begin its vaccination campaign from Monday.

Low Cost

One of the main features of AstraZeneca laboratory and Oxford University vaccine is that it costs around £2.50 per dose.

Easy to store

It is also easy to store as it requires temperatures of between 2 and 8 degrees Celsius, which is normal refrigerators degrees, unlike the Moderna and BioNTech / Pfizer vaccines, which can only be stored in the long run at temperatures as low as 20 degrees below zero for the first vaccine, and 70 degrees below zero for the second vaccine. This facilitates large-scale vaccination.

 Capable of combating the new corona strain

The vaccine is capable of fighting the new strain of the novel coronavirus that has caused a new wave of infections in Britain, the director general of AstraZeneca Laboratories has announced.

“At the moment we see the vaccine as supposed to be effective” against the new strain, “but it can’t be confirmed, so we’re going to do experiments,” Pascal Sorio told the Sunday Times. He stressed that new formulas had been prepared in anticipation of any eventuality, hoping that they would not need to be used, but added that “we should be prepared”.

The vaccine was developed by the British AstraZeneca Group in collaboration with Oxford University. It is the second vaccine licensed by the UK’s Medicines and Health products Regulatory Agency after BioNTech and Pfizer, which has been distributed in Britain since December 8, and more than a million people have been vaccinated to date.

Britain has ordered 100 million doses, 40 million of which will be available by the end of March, with vaccination to begin on 4 January in the country most affected by the epidemic, with more than 71,000 deaths recorded.

Depends on a viral vector

AstraZeneca laboratories announced that they could produce about three billion doses of their vaccine worldwide in 2021. The AstraZeneca vaccine is based on a “viral vector”, i.e. it is based on another virus, a glandular virus spread among monkeys, which has been modified and adapted to fight the new coronavirus.

The Lancet scientific journal classified it as “safe”

It is the first vaccine that the medical journal The Lancet endorsed on December 8th, declaring in data that AstraZeneca vaccine is “safe.” The side effects of the vaccine are very rare at the current stage.

Of the 23,754 volunteers who participated in the trials, one person who received the vaccine recorded a “serious effect that may be associated” with the syringe, according to data released in the journal. That person developed a rare inflammation of the spinal cord, which led to a temporary suspension of trials in early September.

A faltering start

The British laboratory announced in November, when the interim results of clinical trials were revealed, that its vaccine was 70% effective, compared to more than 90% for BioNTech/ Pfizer and Moderna.

However, this average was significantly different from two follow-up methods, with the effectiveness rising to 90% among volunteers who received half a dose and after a month a full dose, and 62% in a second group vaccinated with two full doses.

These findings drew criticism because the half-dose vaccination was done by mistake, while the second method was applied only to a limited group, prompting laboratories to announce on 26 November “additional studies” to verify the results. “We believe that we have found the successful formula and how to achieve effectiveness after two doses of the level of other vaccines,” Said Pascal Sorio.

أ ف ب

انضمت الهند إلى بريطانيا والأرجنتين في ترخيص لقاح كورونا الذي طورته مجموعة أسترازينيكا مع جامعة أكسفورد. فما ميزات هذا اللقاح؟ وبماذا يختلف عن اللقاحات الأخرى وخصوصا بيونتيك وفايزر الذي وافقت عليه منظمة الصحة العالمية؟

فيما يأتي أبرز الأمور التي يجب معرفتها عن لقاح أسترازينيكا ـ أكسفورد الذي صادقت عليه الهيئة المنظمة للأدوية في الهند الأحد (الثالث من يناير/ كانون الثاني 2021)، بعد كل من بريطانيا والأرجنتين الأربعاء. وستبدأ بريطانيا حملة التطعيم به اعتبارا من الاثنين.

كلفته ضئيلة

من أبرز ميزات لقاح مختبرات أسترازينيكا وجامعة أكسفورد أن كلفته ضئيلة تقارب 2,50 يورو للجرعة الواحدة.

سهل التخزين

كما أنه سهل التخزين إذ يتطلب حرارة تراوح بين درجتين وثماني درجات مئوية، وهي حرارة البرادات العادية، خلافا للقاحي موديرنا وبيونتيك وفايزر اللذين لا يمكن تخزينهما على المدى الطويل إلا بدرجات حرارة متدنية جدا تصل إلى 20 درجة تحت الصفر للقاح الأول، و70 درجة تحت الصفر للقاح الثاني. وهذا الأمر يسهّل التلقيح على نطاق واسع.

 قادر على مكافحة السلالة الجديدة لكورونا

فيما يأتي أبرز الأمور التي يجب معرفتها عن لقاح أسترازينيكا ـ أكسفورد الذي صادقت عليه الهيئة المنظمة للأدوية في الهند الأحد (الثالث من يناير/ كانون الثاني 2021)، بعد كل من بريطانيا والأرجنتين الأربعاء. وستبدأ بريطانيا حملة التطعيم به اعتبارا من الاثنين.

يعتمد على “ناقل فيروسي”

وأعلنت مختبرات أسترازينيكا أنها قادرة على إنتاج حوالي ثلاثة مليارات جرعات من لقاحها عبر العالم في 2021. ويعتمد لقاح أسترازينيكا على “ناقل فيروسي”، أي أنه يستند إلى فيروس آخر هو فيروس غدّي منتشر بين القرود، تم تعديله وتكييفه لمكافحة فيروس كورونا المستجدّ.

مجلة “ذي لانسييت” العلمية صنفته بـ “الآمن”

وهو أول لقاح صادقت مجلة “ذي لانسيت” الطبية المرجعية على نتائجه لجهة الفعالية في 8 كانون الأول/ديسمبر، معلنة في البيانات التي نشرتها أن لقاح أسترازينيكا “آمن”. والتأثيرات الجانبية للقاح نادرة جدا في المرحلة الراهنة.

فمن أصل 23754 متطوعا شاركوا في التجارب، سجل شخص واحد تلقى اللقاح “تأثيرا خطيرا قد يكون مرتبطا” بالحقنة، بحسب البيانات الصادرة في المجلة. وأصيب ذلك الشخص بالتهاب نادر في النخاع الشوكي، ما أدى إلى وقف التجارب بشكل موقت في مطلع أيلول/سبتمبر.

بداية متعثرة

أعلن المختبر البريطاني في تشرين الثاني/نوفمبر لدى كشف النتائج المرحلية للتجارب السريرية، أن لقاحه فعال بنسبة متوسطة قدرها 70%، في مقابل أكثر من 90% للقاح بيونتيك وفايزر ولقاح موديرنا.

بيد أن هذا المتوسط كان ينطوي على تباين كبير بين طريقتين متّبعتين، إذ ترتفع نسبة الفاعلية إلى 90% لدى المتطوعين الذين تلقوا في المرة الأولى نصف جرعة وبعد شهر جرعة كاملة، وينخفض إلى 62% لدى مجموعة ثانية تم تلقيحها بجرعتين كاملتين.

وأثارت هذه النتائج انتقادات لأن التلقيح بنصف جرعة تم بالخطأ، في حين أن الطريقة الثانية لم تطبق سوى على مجموعة محدودة، ما دفع المختبرات إلى الإعلان في 26 تشرين الثاني/نوفمبر عن إجراء “دراسات إضافية” للتثبت من النتائج. وقال باسكال سوريو “نعتقد أننا وجدنا الصيغة الناجحة وكيف نتوصل إلى فاعلية تبلغ بعد جرعتين مستوى اللقاحات الأخرى”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format