additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

💰 Business

Qatar Airways Reflects on an Extraordinary Year in 2020

الخطوط الجوية القطرية تختتم عام حافل بالإنجازات

DOHA, Qatar – At the close of an extraordinary year and one of the most challenging in the history of aviation, Qatar Airways reflects on its achievements in light of the ongoing COVID-19 pandemic.
Qatar Airways Group Chief Executive, His Excellency Mr. Akbar Al Baker, said: “This year has been unlike any other, with the COVID-19 pandemic impacting people and businesses all around the world. Aviation has been one of the most affected industries, with a unique set of challenges resulting from a more restrictive travel environment and subdued demand.

“However, at Qatar Airways we have never shied away from a challenge and I am immensely proud of our response. Firstly, we never stopped flying throughout the pandemic, fulfilling our mission of taking stranded passengers home on scheduled and charter flights. We were able to do this thanks to our varied fleet of modern, fuel-efficient aircraft that allows us to respond quickly to market changes, as well as the incredible efforts of our staff.

“Our fleet has also allowed us to rebuild our network from our lowest point in May, when we served 33 destinations, to over 110 destinations today and 129 by the end of March 2021. We have even launched seven new destinations during the pandemic to meet demand so that passengers can travel with an airline they can rely on.

“We have led the industry in the implementation of new and robust safety measures to ensure that passengers are safe when travelling with us on board and on the ground. But unlike some of our competitors, we have continued to invest in the passenger experience both on board and at Hamad International Airport.

“Looking ahead, we expect the global travel and tourism industry to continue to gradually recover. Developments to roll out a vaccine worldwide look promising, giving us greater confidence particularly as we look to the second half of 2021. Much work has been done by the hospitality industry in Qatar to ensure that visitors can enjoy a safe visit when its borders open and I believe that travellers will be eager to see what we have to offer, especially as interest in Qatar will grow in the run up to the 2022 FIFA World Cup Qatar.”

Qatar Airways’ key achievements in 2020 include:


Taking people home

Throughout the COVID-19 pandemic, the national carrier of the State of Qatar remained focused on its fundamental mission of taking people home. The airline’s network never fell below 33 destinations and it continued to fly to key cities including Amsterdam, Dallas-Fort Worth, London, Montréal, São Paulo, Singapore, Sydney and Tokyo. As a result, according to the International Air Transport Association (IATA) Qatar Airways became the largest international carrier in between April and July, accounting for 17.8% of global international passenger traffic in April.

During the pandemic, the carrier has taken home over 3.1 million passengers and worked closely with governments and companies around the world to operate over 470 charters and extra sector flights. The airline’s efforts provided a lifeline to those in certain industries such as seafarers, with the airline repatriating over 150,000.

Qatar Airways’ repatriation work saw the airline fly to destinations not previously part of its network, including Antananarivo, Bogotá, Bridgetown, Havana, Juba, Laâyoune, Lomé, Maun, Ougadougou, Port-of-Spain, and Port Moresby.


An adaptable and state-of-the-art fleet

Qatar Airways was able to continue flying throughout the pandemic thanks to its varied fleet of modern, fuel-efficient aircraft that has allowed it to offer the right passenger and cargo capacity in each market as its operations are not dependent on any specific aircraft type. Instead, the airline’s fleet of 52 Airbus A350 and 30 Boeing 787 are the ideal choice for the most strategically important long-haul routes to Africa, the Americas, Europe and Asia-Pacific regions. In the last few months of 2020, Qatar Airways took delivery of three Airbus A350-1000s, reaffirming its position as the largest operator of Airbus A350 aircraft with an average age of 2.6 years. All three were fitted with the airline’s multi award-winning Business Class seat, Qsuite.


New safety measures

As the largest airline flying consistently throughout the pandemic, Qatar Airways accumulated unrivalled experience of how to safely and reliably carry passengers during these uncertain times.

Qatar Airways stringently implemented the most advanced safety and hygiene measures, including the provision of Personal Protective Equipment (PPE) for cabin crew and a complimentary protective kit and disposable face shields for passengers.

Additionally, among other enhanced hygiene measures, the airline was the first international carrier to deploy Honeywell’s Ultraviolet (UV) Cabin System, operated by Qatar Aviation Services, further advancing its hygiene measures on board.


Leading the recovery of global travel

In May, Qatar Airways’ network had fallen to 33 destinations at the height of the pandemic and travel restrictions worldwide. From then, the airline gradually rebuilt its network in line with global travel demand to reach 110 destinations by the end of the year. Not only did Qatar Airways work to rebuild its pre-pandemic network, it also added seven new destinations: Abuja, Nigeria; Accra, Ghana; Brisbane, Australia; Cebu, Philippines, Luanda, Angola; San Francisco, USA; and Seattle, USA (starting 15 March 2021).
In order to ensure passengers have the confidence to book travel in a less predictable climate, Qatar Airways offered some of the most flexible booking policies in the market, offering a range of options including two year ticket validity, unlimited date changes, the exchange of tickets for a future travel voucher with increased value, and unlimited destination changes. Qatar Airways was also committed to honouring passenger refunds, paying out over USD $1.65 billion. The airline recently announced that it will offer passengers unlimited date changes and fee-free refunds for all tickets issued by Qatar Airways through to 30 April 2021 for travel completed by 31 December 2021

Qatar Airways has also persevered in our ambition to forge strategic alliances across the globe and agreed several new partnerships in 2020, including with American Airlines, Air Canada, and Alaska Airlines.


Continued investment in customer experience

Despite the economic impact of COVID-19 on the aviation industry, Qatar Airways continued to invest in its products and services to ensure that its customer experience remains the best in the world. In August, we announced major updates and new features to our mobile application and in September we celebrated the 100th aircraft in our fleet to be fitted with ‘Super Wi-Fi’, becoming the airline offering the largest number of aircraft in Asia equipped with high-speed broadband.

On board, the airline has continued to deliver its full dining experience, comfort amenities and award-winning service, with enhanced safety measures. In Business Class, the airline’s Dine-on-Demand service is now presented fully covered on a tray with our beverage selection. In Economy Class, Qatar Airways’ full dining experience ‘Quisine’ is available, with food and cutlery served completely sealed as usual on a tray. In October, Qatar Airways introduced its first vegan range of gourmet dishes for premium customers. It also continued to surprise and delight customers with limited edition menus and special touches for key celebrations of Eid, Thanksgiving, Qatar National Day, and the festive season.

Qatar Airways has enhanced the dining concept at Al Mourjan Lounge at Hamad International Airport (HIA) to include a superior a la carte menu, freshly prepared sushi, a self-service cold buffet and a fully assisted hot buffet. It also established the Mariner Lounge – a dedicated space for seafarers to relax in comfort while in transit – in recognition of their vital role in keeping the global economy moving.

Importantly, we have made major improvements to Qatar Airways Privilege Club, as part of a transformation of our loyalty programme to provide more and better rewards to its members. In August, Qatar Airways Privilege Club revised its Qmiles policy – when a member earns or spends Qmiles, their balance will be valid for a further 36 months – and also removed booking fees for award flights. More significantly, in November, Privilege Club cut the number of Qmiles required to book award flights by up to 49 per cent and also launched Student Club – a new programme that offers a range of unrivalled benefits curated for students to support them throughout their educational journey.


Hamad International Airport

In response to COVID-19, HIA has implemented stringent cleaning procedures and applied social distancing measures throughout its terminal. Passenger touchpoints are sanitized frequently and boarding gates and bus gate counters are cleaned after each flight. In addition, hand sanitizers are provided at key airport touchpoints. The airport acquired and implemented the latest technologies to optimise passenger and employee safety including using disinfectant robots, advanced thermal screening helmets and UV disinfection tunnels for checked-in luggage.

HIA also continued work on its ambitious expansion project – it is on track to increase its capacity to more than 53 million passengers annually by 2022 by adding more space and functionality to the airport in an exciting passenger-centric design.

Qatar Duty Free (QDF) was proud to mark its 20 year anniversary and, with footfall at the airport quieter than usual during the pandemic, accelerated plans to remodel its core duty free store located in the South Node. QDF also opened a new beauty concept store, a multi-brand women’s fashion store and two pop-up stores – Penhaligon’s and Carolina Herrera – as well as launching a stunning Hublot boutique and the first Loro Piana travel retail boutique in the Middle East at Hamad International Airport.


Sustainability

While Qatar Airways remained focused on its fundamental mission of taking people home and transporting essential aid to impacted regions, the airline has not forgotten its environmental responsibilities. The airline grounded its fleet of Airbus A380s as it is not environmentally justifiable to operate such a large, four-engine aircraft in the current market. The airline’s internal benchmark compared the A380 to the A350 on routes from Doha to London, Guangzhou, Frankfurt, Paris, Melbourne, Sydney and New York. On a typical one-way flight, the airline found the A350 aircraft saved a minimum of 16 tonnes of carbon dioxide per block hour compared to the A380. The analysis found that the A380 emitted over 80% more CO2 per block hour than the A350 on each of these routes. In the cases of Melbourne and New York the A380 emitted 95% more CO2 per block hour with the A350 saving around 20 tonnes of CO2 per block hour.

Qatar Airways also launched a new programme that enables passengers to voluntarily offset the carbon emissions associated with their journey at the point of booking their ticket. The airline along with its oneworld alliance members also committed to net zero carbon emissions by 2050, becoming the first global airline alliance to unite behind a common target to achieve carbon neutrality.


Sponsorships and CSR

Qatar Airways’ ambition to bring people together through the power of sport and to support the communities in which we operate continued in 2020 despite the challenges. In November, Qatar Airways marked two years to go until the FIFA World Cup Qatar 2022™. As official FIFA partner and the airline that will be flying millions of football fans to Qatar for the tournament, the airline unveiled a specially-branded Boeing 777 aircraft painted in FIFA World Cup Qatar 2022™ livery.

In terms of our corporate social responsibility efforts, this year our focus has been on COVID-19 relief as well as emergency aid. At the start of the COVID-19 pandemic Qatar Airways Cargo sent five freighters to China carrying approximately 300 tonnes of medical supplies donated by the airline to support coronavirus relief efforts. Additionally, in an acknowledgement of gratitude to those who have played key roles throughout the pandemic, Qatar Airways gave away 100,000 complimentary return tickets to healthcare workers and 21,000 to teachers around the world.
To support the people of Lebanon and Sudan following tragic disasters in those countries, Qatar Airways partnered with Qatar Charity and Monoprix Qatar – a member of Ali Bin Ali Holding – to deliver an aid programme that enabled citizens and residents of Qatar to donate almost 200 tonnes of food and other essential supplies and transport them on Qatar Airways Cargo.


Qatar Airways Cargo

Having risen to number one position in 2019, the cargo carrier continued strongly throughout a challenging year, demonstrating its leadership and even growing its market share during the pandemic. Qatar Airways Cargo commenced 2020 by launching freighters to Campinas (Brazil), Santiago (Chile), Bogotá (Colombia) and Osaka (Japan). The airline was also awarded ‘International Cargo Airline of the Year’ at the STAT Trade Times awards event, recognising its leadership and innovation.

The freight division has remained agile, innovative and resilient during the pandemic, more than tripling its cargo flights from 60 to 180-200 flights daily to support global supply chains. It operated more than 500 charters of cargo to impacted regions. Working closely with governments and NGOs, Qatar Airways Cargo also transported over 250,000 tonnes of medical and aid supplies globally on both scheduled and charter services.

The carrier introduced its sustainability project WeQare and launched Chapter 1, offering one million kilos of free cargo for its customers to allocate to charities of their choice.

To ensure continuity of global trade, passenger freighters and mini freighters were launched to several destinations globally. Boeing 777 freighters commenced to new destinations such as Melbourne, Perth and Harstad-Narvik while belly-hold cargo flights were introduced to six destinations.

Strengthening its QR Pharma product offering, the carrier added new sustainable Skycell containers to its range of active containers and, along with its ground handling partner Qatar Aviation Services Cargo, was awarded IATA’s CEIV Pharma certification for pharma operations and handling at its Doha hub.


Awards and achievements

The Qatar Airways Group continued its enviable record of winning awards with a host of accolades during the year. Qatar Airways won an impressive five prizes at the 2020 Business Traveller Awards and was named ‘Best Airline’ as well as winning in the ‘Best Long-Haul Carrier’, ‘Best Business Class’ and ‘Best Middle Eastern Airline’ categories. The airline also triumphed in the ‘Best Inflight Food and Beverage’ category.
The annual Trip Advisor awards gave more cause for celebration with the airline picking up four more prizes, namely ‘Middle East Best Airline’, ‘Middle East Best Major Airline’, ‘Middle East Best Business Class’, and ‘Middle East Best Regional Business Class’.

In the Global Traveller Leisure Lifestyle Awards, Qatar Airways received the ‘Special Achievement for Outstanding Innovations’ award for its Qsuite Business Class seat. The airline also received the Airline Passenger Experience Association’s (APEX) 2021 Five Star Global Official Airline Rating™.

HIA reached new heights as it was ranked ‘Third Best Airport in the World’ in May by the Skytrax World Airport Awards 2020, moving up one place from its position the previous year. It retained its title of ‘Best Airport in the Middle East’ by Skytrax for the sixth year. It also became the first airport in the Middle East and Asia to be awarded a 5-Star COVID-19 Airport Safety Rating by Skytrax.

The airport, along with Qatar Duty Free, was voted ‘Best Airport for Millennials’ and ‘Best Airport Retail Environment’ at the Travel Retail Awards 2020. In December, the airport become the first in the Middle East and Asia to be awarded a 5-Star COVID-19 Airport Safety Rating by Skytrax – a testament to its work in the rapid and robust implementation of new safety measures. HIA was also voted ‘Best Airport in the Middle East’ for the fourth consecutive year by Global Traveler’s GT Tested Reader Survey Awards.


Supporting Qatar’s COVID-19 recovery

The Qatar Airways Group also played a wider role in supporting the State of Qatar’s successful efforts to limit the spread of COVID-19 within the country, working closely with the local authorities including the Ministry of Public Health.
In June, Qatar Airways Holidays in partnership with Discover Qatar launched hotel packages for returning residents to complete quarantine requirements, ensuring safety and comfort at all times. In order to support the local hospitality industry while Qatar is closed to tourists, Discover Qatar launched a range of staycation packages in July in partnership with local hotels. Additionally, in November Qatar Airways Holidays developed and launched safe ‘Travel Bubble Holidays’ for Qatari citizens and residents to travel to the Maldives for a holiday in complete comfort and safety, with a range of special measures in place.

It has also invested in new products and services that will be ready for when the country reopens to visitors and global tourism recovers. In December, Discover Qatar announced the launch of its very first expedition cruise series around Qatar’s coastline, providing a unique opportunity to observe the largest gathering of the world’s largest living fish – the Whale Shark. A short cruise season will start in March 2021 and run for seven weeks. Also in December, Qatar Airways Holidays in a new global partnership with TUI, launched the first phase of a new proposition in Asia-Pacific markets, which enables customers to add hotels, transfers and activities to their Qatar Airways booking via the airline’s website, the first in a series of new services that will be rolled out in 2021.

A multiple award-winning airline, Qatar Airways was named ‘World’s Best Airline’ by the 2019 World Airline Awards, managed by the international air transport rating organisation Skytrax. It was also named ‘Best Airline in the Middle East’, ‘World’s Best Business Class’, and ‘Best Business Class Seat’, in recognition of its ground-breaking Business Class experience, Qsuite. It is the only airline to have been awarded the coveted ‘Skytrax Airline of the Year’ title, which is recognised as the pinnacle of excellence in the airline industry, five times.

الدوحة، قطر – في ختام عام غير مسبوق حمل في طيّاته الكثير من التحديات الكبيرة التي واجهها قطاع الطيران العالمي، تسلّط الخطوط الجوية القطرية الضوء على العديد من الإنجازات التي حققتها خلال جائحة كوفيد-19 التي ما تزال تلقي بظلالها على العالم.

وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “لقد كان هذا العام مختلفاً عن غيره من الأعوام، حيث أثرت جائحة كوفيد-19 على الأفراد وقطاع الأعمال في شتى أنحاء العالم. وقد كان قطاع الطيران واحداً من أكثر القطاعات تضرراً بسبب تداعيات هذه الجائحة، حيث واجه تحديات غير مسبوقة في ظلها نتيجةً للقيود المفروضة على السفر ودخول الدول، وانخفاض الإقبال على السفر بشكل عام”.

وأضاف سعادة السيد الباكر: “إن الخطوط الجوية القطرية لم تدخر جهداً للوقوف شامخة ومتماسكة في وجه هذه التحديات كافة، وأنا فخور جداً بالإجراءات الاستثنائية التي اتخذناها استجابةً لتداعيات هذه الجائحة. لقد استمرت عملياتنا طوال فترة الأزمة، ونجحنا في الإيفاء بمهمتنا خلال أصعب الأوقات والتي تمثلت في العودة بالمسافرين إلى ديارهم سواءً على رحلات مجدولة أو غير مجدولة. ويعود الفضل بذلك الى أسطولنا المتنوع من الطائرات الحديثة التي تتسم بالكفاءة في استهلاك الوقود والتي مكنتنا من الاستجابة السريعة لتغيُّرات السوق، بالإضافة إلى الجهود الكبيرة التي بذلها كافة العاملين لدينا”.

وتابع سعادته قائلاً: “لقد مكننا أسطول طائراتنا أيضاً من النجاح في إعادة بناء شبكة وجهاتنا على أكمل وجه؛ وذلك من أدنى مستوى عرفناه في شهر مايو حيث كنا نسير رحلات إلى 33 وجهة، وصولًا إلى ما يزيد عن 110 وجهة نسيّر رحلاتنا إليها اليوم، ونتطلع إلى زيادة هذا الرقم إلى 129 وجهة بنهاية شهر مارس 2021. لقد أطلقنا أيضاً رحلاتنا إلى سبع وجهات جديدة خلال الجائحة لتلبية احتياجات المسافرين وتمكينهم من السفر مع شركة الطيران التي يمكنهم الاعتماد عليها.”

وقال سعادة السيد الباكر أيضاً: “لقد تبوأنا مركزاً ريادياً وقيادياً على مستوى شركات الطيران العالمية خلال الجائحة بفضل الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي ارتأينا تطبيقها لضمان صحة وسلامة المسافرين معنا، سواء في الأجواء أو على الأرض. وبخلاف العديد من شركات الطيران المنافسة الأخرى، استمرت الخطوط الجوية القطرية بتخصيص المزيد من الاستثمارات بهدف تعزيز تجربة المسافرين على الرحلات وفي مطار حمد الدولي”.

واختتم سعادة السيد أكبر الباكر قائلاً: “بالنظر للمستقبل، نتوقع أن يستمر قطاع السفر والسياحة العالمي في التعافي بشكل تدريجي، لا سيما مع الجهود العالمية المبذولة لتطوير اللقاح التي تبدو واعدة، ما يمنحنا قدراً عاليّاً من الثقة خاصةً في النصف الثاني من العام 2021. لقد بذل قطاع الضيافة في قطر جهود كبيرة لضمان استمتاع ضيوف البلاد بزيارة آمنة عندما تفتح البلاد حدودها لاستقبالهم، وأنا على يقين بأن المسافرين سيرغبون في اكتشاف ما سنمنحهم إياه ونحن على أبواب استضافة الدولة لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.”

تشمل أبرز إنجازات الخطوط الجوية القطرية خلال العام 2020:

 

العودة بالمسافرين إلى بلادهم

واصلت الناقلة الوطنية لدولة قطر طوال فترة انتشار جائحة كوفيد-19 الالتزام بمهمتها المتمثلة بالعودة بالمسافرين إلى بلادهم، كما لم تنخفض شبكة وجهاتها عن 33 وجهة عالمية، واستمرّت بالتحليق إلى المدن الرئيسية حول العالم، بما في ذلك أمستردام، ودالاس فورت وورث، ولندن، ومونتريال، وساو باولو، وسنغافورة، وسيدني، وطوكيو. ونتيجةً لذلك، أصبحت الخطوط الجوية القطرية بحسب الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أكبر شركة طيران دولية في الفترة بين شهري أبريل ويوليو 2020، حيث استحوذت على 17.8% من حركة المسافرين عالمياً في شهر أبريل.

وخلال فترة انتشار الجائحة، ساعدت الناقلة القطرية؛ ما يزيد عن 3.1 مليون مسافر على العودة إلى بلادهم، وعملت عن كثب مع الحكومات والشركات في مختلف أنحاء العالم لتشغيل ما يزيد عن 470 رحلة غير مُجدولة وتشغيل رحلات إضافية. كما دعمت الناقلة القطرية العاملين في قطاعات معينة مثل قطاع البحّارة، حيث عادت بأكثر من 150 ألف عامل في قطاع الملاحة البحرية إلى بلدانهم خلال الجائحة.

وسيّرت الخطوط الجوية القطرية رحلاتها إلى عدد من الوجهات التي لم تكن سابقاً جزءاً من شبكة وجهاتها العالمية، مثل أنتاناناريفو، وبوغوتا، وبريدجتاون، وهافانا، وجوبا، ومدينة العيون، ولومي، وماون، وواغادوغو ، وبورت أوف سبين، وبورت مورسبي.

 

أسطول طائرات حديث ومرن

تمكّنت الخطوط الجوية القطرية من الاستمرار في الطيران طيلة فترة هذه الأزمة، بفضل أسطولها المتنوع من الطائرات ذات المحركين التي تتسم بالكفاءة في استهلاك الوقود، وإتاحة قدرة الشحن الجوي التي تتناسب مع الطلب في كل سوق؛ لذا فهي لا تعتمد على طراز بعينه من الطائرات، بل إن أسطول طائراتها الذي يضم 52 طائرة من طراز إيرباص A350 و30 طائرة من طراز بوينغ 787؛ يعدّ الخيار الأمثل للرحلات الاستراتيجية الطويلة إلى إفريقيا والأمريكيتين وأوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ. وفي الأشهر الأخيرة من عام 2020 استلمت الخطوط الجوية القطرية ثلاث طائرات من طراز إيرباص A350-1000 لتعزز بذلك من مكانتها كأكبر مشغّل عالمي لطائرات إيرباص A350 بمعدل عمرٍ يصل إلى عامين ونصف تقريباً للطائرة، كما تمتاز هذه الطائرات الثلاث بأنها مزوّدة بمقاعد كيو سويت الحائزة على جوائز عالمية على درجة رجال الأعمال.

 

تدابير جديدة للأمان والسلامة

باعتبارها أكبر شركة طيران حلقت باستمرار طوال فترة الجائحة، اكتسبت الخطوط الجوية القطرية خبرة فريدة في ضمان السلامة والمرونة في نقل المسافرين خلال هذه الأوقات الاستثنائية.

وضمن هذا الإطار، تبنت الخطوط الجوية القطرية أعلى معايير النظافة والسلامة على متن طائراتها، بما في ذلك توفير معدات الحماية الشخصية لطاقم الضيافة، وحقيبة مستلزمات الحماية الشخصية وواقي الوجه للمسافرين على جميع درجات السفر.

كما كانت الناقلة القطرية أول شركة طيران عالمية تعتمد أجهزة “هانيويل” لتعقيم المقصورة باستخدام الأشعة فوق البنفسجية، الذي تديره القطرية لخدمات الطيران، بهدف تعزيز إجراءات التعقيم والنظافة على متن طائراتها.

 

قيادة تعافي قطاع السفر العالمي

في شهر مايو الماضي، تقلصت شبكة وجهات الخطوط الجوية القطرية إلى أدنى مستوى لها مع تشغيل رحلات إلى 33 وجهة في أوج انتشار الجائحة وذروة القيود المفروضة على السفر في العالم. ومنذ ذلك الحين، نجحت الناقلة القطرية في إعادة بناء شبكة وجهاتها، لتصل إلى 110 وجهة بنهاية العام 2020. لم تتوقف الخطوط الجوية القطرية عند إعادة بناء وجهاتها إلى ما كانت عليه قبل الجائحة فقط، بل أطلقت رحلاتها إلى سبع وجهات جديدة هي أبوجا في نيجيريا، وأكرا في غانا، وبريزبن في أستراليا، وسيبو في الفلبين، ولواندا في أنغولا، وسان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى جانب سياتل في الولايات المتحدة الأمريكية (ابتداءً من 15 مارس 2021).

ولضمان توفير المزيد من الراحة والاطمئنان للمسافرين؛ قدمت الخطوط الجوية القطرية سياسات الحجز الأكثر مرونة في قطاع الطيران مع مجموعة من الخيارات المتنوعة، بما في ذلك تمديد صلاحية التذاكر لمدة عامين، وإمكانية تغيير موعد السفر لعدد غير محدود من المرات، وخيار استبدال التذاكر بقسيمة سفر لاستخدامها في موعد لاحق مع 10% قيمة إضافية، وتغيير غير محدود لوجهة السفر. كما واصلت الناقلة القطرية التزامها بسداد المبالغ المستحقة للمسافرين الذين تقدموا بطلبات لاسترداد ثمن التذاكر، حيث تم تسديد أكثر من 1.65 مليار دولار أمريكي. وأعلنت الناقلة القطرية مؤخراً أنها تعتزم توفير المزيد من المرونة للمسافرين عبر إمكانية تغيير مواعيد حجوزات التذاكر لعدد غير محدود من المرات للسفر بحلول 31 ديسمبر 2021، بالإضافة إلى استرداد قيمة التذاكر دون أي رسوم إضافية وذلك لجميع التذاكر التي تمّ إصدارها قبل 30 أبريل 2021.

كما واصلت الخطوط الجوية القطرية مساعيها المتمثلة بإقامة تحالفات استراتيجية في مختلف أنحاء العالم، حيث أبرمت عدة شراكات جديدة في عام 2020، بما في ذلك شراكتها مع الخطوط الجوية الأمريكية، وطيران كندا، وخطوط ألاسكا الجوية.

 

استثمار متواصل في الخدمات المقدمة

على الرغم من التداعيات الاقتصادية لجائحة كوفيد-19 على قطاع الطيران، واصلت الخطوط الجوية القطرية الاستثمار في منتجاتها وخدماتها لضمان تقديم التجربة الأفضل في العالم لجميع مسافريها. وأعلنت الناقلة القطرية في أغسطس عن تحديثات مهمة وإطلاق مزايا جديدة لتطبيقها الخاص بالهواتف المحمولة، كما احتفلت في سبتمبر بتزويد الطائرة رقم 100 من أسطولها بخدمة الإنترنت اللاسلكي فائق السرعة، لتصبح بذلك شركة الطيران التي تشغّل أكثر عدد من الطائرات المجهزة بشبكة الإنترنت واسع النطاق عالي السرعة في آسيا.

واستمرت الناقلة القطرية بإرساء أعلى المعايير في تقديم وجبات الطعام على متن طائراتها، ووسائل الراحة، والخدمات العالمية مع اتّباع إجراءات وتدابير الأمان المعززة. حيث يتم الآن تقديم خدمة تناول الطعام عند الطلب على درجة رجال الأعمال على صينية مغلّفة بالكامل مع تقديم كامل قائمة المشروبات. وتتوفر على الدرجة السياحية أفضل تجربة لتناول الطعام مع تقديم الوجبات وأدوات المائدة على صينية مغلّفة بالكامل. وفي شهر أكتوبر، قدّمت الخطوط الجوية القطرية للمسافرين على درجة رجال الأعمال والدرجة الأولى أول مجموعة كاملة من الأطباق الشهية النباتية بالكامل. كما استمرّت الناقلة القطرية في إبهار المسافرين مع قوائم طعام خاصة ذات إصدار محدود، وحلويات مميزة خاصة خلال المناسبات المهمة، مثل عيد الفطر وعيد الأضحى، واليوم الوطني لدولة قطر، وموسم العطلات.

كما عززت الخطوط الجوية القطرية من تجربة تناول الطعام في صالة المرجان في مطار حمد الدولي؛ لتشمل قائمة طعام مميزة حسب الطلب، بالإضافة إلى السوشي الطازج، وبوفيه الأطعمة الباردة وبوفيه الأطعمة الساخنة. كما أطلقت الناقلة القطرية صالة البحارة، وهي مساحة مخصصة للعاملين في القطاع البحري للاسترخاء والراحة أثناء مواصلة رحلاتهم عبر مطار حمد الدولي، إدراكاً من الناقلة بدورهم الحيوي في الحفاظ على حركة الاقتصاد العالمي.

كما أجرت الناقلة تحسينات كبيرة على نادي الامتياز، وذلك كجزء من عملية تطوير برنامج الولاء لتقديم مكافآت أفضل وأكثر للأعضاء الأوفياء. وفي شهر أغسطس، قام نادي الامتياز التابع للخطوط الجوية القطرية بتطوير سياسة الكيومايلز الخاصة به، بحيث أنه عندما يربح العضو الكيومايلز أو ينفقها، سيكون رصيده صالحاً لمدة 36 شهراً إضافية، فضلاً عن إلغاء رسوم الحجز الخاصة برحلات المكافآت. بالإضافة إلى ذلك، قام نادي الامتياز في شهر نوفمبر بخفض عدد الكيومايلز المطلوبة لحجز رحلات المكافآت بنسبة تصل إلى 49 في المئة. كما تم إطلاق نادي الطلاب، وهو برنامج جديد يقدّم مجموعة من المزايا الاستثنائية المخصصة للطلاب لدعمهم طوال رحلتهم التعليمية.

 

مطار حمد الدولي

استجابة لتداعيات جائحة كوفيد – 19، تبنى مطار حمد الدولي ممارسات وتدابير صارمة فيما يتعلق بالنظافة والتعقيم، مع تطبيق قواعد التباعد الجسدي في كافة مرافقه. كما يتمّ تعقيم النقاط الأكثر عرضة للمس من قبل المسافرين بشكل متكرر، فضلاً عن تنظيف بوابات الصعود ومنصّات بوابات الحافلات بعد كل رحلة. إلى جانب هذا، يتم توفير معقمات اليدين في مختلف المواقع داخل المطار. كما أتاح المطار أحدث الحلول التقنية من أجل تعزيز سلامة المسافرين والموظفين، بما في ذلك استخدام روبوتات التعقيم، وخوذ متطورة للمسح الحراري، وممرات التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية الخاصة بالأمتعة.

واستمر مطار حمد الدولي في عمله الطموح على مشروع التوسعة، وهو مشروع من المنتظر أن يساهم في رفع الطاقة الاستيعابية للمطار إلى أكثر من 53 مليون مسافر سنوياً بحلول عام 2022، وذلك من خلال إضافة مساحات واستخدامات إضافية للمطار ذي التصميم الرائع للزوار، ضمن تصميم مذهل يرتكز على خدمة المسافرين.

وتفتخر السوق الحرّة القطرية بالاحتفال بالذكرى السنوية العشرين لافتتاحها بالرغم من انخفاض عدد زوّارها بسبب الجائحة؛ لذا فقد عملت على تسريع خططها المتعلقة بتطوير متاجرها الرئيسية في القسم الجنوبي من المطار. كما أضافت متجر جديد لمفهوم الجمال، ومتجر أزياء للنساء يضم بين جدرانه العديد من العلامات التجارية، إلى جانب منصتين للعلامتين التجاريتين الفاخرتين كارولينا هيريرا وبنهاليغونز، وإطلاق بوتيك هوبلو المذهل للساعات، وافتتاح أول بوتيك للعلامة التجارية الفاخرة لورو بيانا في مطارات في الشرق الأوسط، في مطار حمد الدولي.

 

الاستدامة

في الوقت الذي واصلت فيه الخطوط الجوية القطرية الاضطلاع بمهمتها المتمثلة بنقل المسافرين إلى أوطانهم، ونقل المساعدات إلى المناطق المتضررة؛ إلا أنها لم تنسَ في الوقت ذاته مسؤولياتها البيئية، حيث ارتأت إيقاف تشغيل طائراتها من طراز إيرباص A380 التي تعمل بأربعة محركات حيث أنه لا يوجد هنالك مبرر من الناحية البيئية لتشغيل طائرة بهذا الحجم الكبير لخدمة الإقبال الحالي على السفر في مختلف الأسواق. وأجرت الناقلة القطرية دراسة للمقارنة بين طائرتي A350 وA380، عند تشغيلهما على رحلات من الدوحة إلى لندن وجوانزو وفرانكفورت وباريس وملبورن وسيدني ونيويورك. في رحلة جوية نموذجية من اتجاه واحد، توفّر طائرة A350 نحو 16 طن من ثاني أكسيد الكربون في الساعة على الأقل، مقارنةً بطائرة A380. ووجدت الدراسة أن طائرة A380 انبعث منها ثاني أكسيد الكربون بنسبة 80٪ أكثر في الساعة الواحدة خلال الرحلات إلى كل وجهة. وبالنسبة إلى الرحلات المتجهة إلى ملبورن ونيويورك، انبعث من طائرة A380 ما نسبته 95٪ من ثاني أكسيد الكربون أكثر في الساعة الواحدة، بينما وفّرت طائرة A350 حوالي 20 طناً من ثاني أكسيد الكربون في الساعة.

كما أطلقت الخطوط الجوية القطرية برنامجاً جديداً يمكّن المسافرين من التعويض بشكلٍ طوعيٍ عن انبعاثات الكربون المرتبطة برحلتهم منذ نقطة حجز تذاكر السفر. كما التزمت الناقلة القطرية، إلى جانب أعضاء تحالف الطيران العالمي oneworld بإطلاق صافي انبعاثات الكربون يصل إلى درجة صفر بحلول عام 2050، ليصبح أول تحالف عالمي بين شركات الطيران يتوحد لبلوغ هدف مشترك لتحييد الانبعاثات الكربونية.

 

الرعايات والمسؤولية المجتمعية للشركة

واصلت الخطوط الجوية القطرية في عام 2020 جهودها الرامية إلى التقريب بين الشعوب من خلال الرياضة، ودعم المجتمعات التي تسيّر رحلاتها إليها بالرغم من التحديات العديدة التي كانت بارزة في الأفق. وفي شهر نوفمبر، احتفلت الخطوط الجوية القطرية بتبقي عامين فقط على انطلاق صافرة البداية لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022. وباعتبارها شريك الطيران الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA)، وشركة الطيران التي ستنقل الملايين من عشاق كرة القدم إلى دولة قطر لحضور منافسات البطولة، كشفت الناقلة القطرية النقاب عن طائرتها من طراز بوينغ 777، التي ازدانت خصيصاً بشعار البطولة.

وعلى مستوى المسؤولية المجتمعية للشركة خلال هذا العام، ركزت الناقلة القطرية على التخفيف من تداعيات جائحة كوفيد-19، فضلاً عن توفيرها للمساعدات العاجلة. وسيّرت الناقلة القطرية خلال الأيام الأولى من بداية الجائحة خمس طائرات شحن إلى الصين، محملة بحوالي 300 طن من المواد الطبية التي تبرعت بها الناقلة لدعم جهود التصدي لكوفيد-19. وتعبيراً منها عن العرفان والتقدير لمجهودات العاملين في الصفوف الأمامية خلال الجائحة، قدمت الناقلة100,000 تذكرة سفر (ذهاب وعودة) للعاملين في القطاع الصحي، و21,000 تذكرة للمعلمين والمعلمات من مختلف دول العالم.

ودعماً لشعبيّ لبنان والسودان في أعقاب الكوارث المأساوية التي وقعت في هذين البلدين الشقيقين، تعاونت الخطوط الجوية القطرية مع جمعية قطر الخيرية ومونوبري قطر – أحد أعضاء شركة علي بن علي القابضة – بتقديم برنامج مساعدات تمكّن من خلاله المواطنون والمقيمون في قطر من التبرع بحوالي 200 طن من المواد الغذائية وغيرها من اللوازم الأساسية، وتم نقلها على متن طائرات القطرية للشحن الجوي.

 

الشحن الجوي

بعد أن تبوأت مركز الريادة على مستوى شركات الشحن في عام 2019، استمرت عمليات القطرية للشحن الجوي بقوة خلال عام حافل بالتحديات، مما أكد على مكانتها الاستثنائية ونموها الكبيرة في سوق الشحن الجوي خلال الجائحة. وبدأت القطرية للشحن الجوي عام 2020 بإطلاق رحلات شحن إلى كامبيناس في البرازيل، وسانتياغو في شيلي، وبوغوتا في كولومبيا، وأوساكا في اليابان. كما حصدت الناقلة جائزة ” أفضل شركة شحن جوي عالمية في العام” في حفل توزيع جوائز ستات تريد تايمز، وذلك تتويجاً لجهود الناقلة وابتكاراتها في مجال الشحن الجوي.

وقد استمر قطاع الشحن في الناقلة القطرية في العمل بمرونة وابتكار طيلة فترة انتشار الوباء، حيث ازداد عدد رحلات شحن البضائع إلى أكثر من ثلاثة أضعاف، إذ ارتفع عدد الرحلات من 60 إلى 180-200 رحلة يومياً لدعم سلاسل التوريد العالمية. كما شغّلت القطرية للشحن الجوي أكثر من 500 طائرة شحن غير مجدولة لنقل البضائع إلى المناطق المتضررة. وعن طريق العمل بشكل وثيق مع الحكومات والمنظمات غير الحكومية، نقلت القطرية للشحن الجوي ما يزيد عن 250 ألف طن من الإمدادات الطبية والمساعدات إلى مختلف أنحاء العالم، على متن رحلاتها المجدولة وغير المجدولة.

وأطلقت الناقلة برنامج استدامة تحت شعار “WeQare” حيث أطلقت المرحلة الأولى منه، لتمنح خدمات شحن مجاني لمليون كيلوغرام من المساعدات التي قدمها عملاء الشركة لمنظمات خيرية من اختيارهم.

ولضمان استمرارية حركة التجارة العالمية؛ تم تشغيل طائرات الركاب لغرض الشحن الجوي بالإضافة إلى تشغيل طائرات الشحن الصغيرة إلى عدة وجهات حول العالم. كما تم إطلاق طائرات الشحن من طراز بوينغ 777 إلى وجهات جديدة مثل ملبورن، وبيرث، وهارستاد – نارفيك، في حين تم تسيير رحلات شحن البضائع في الجزء المخصص للشحن على طائرات الركاب إلى ست وجهات عالمية.

ولتعزيز عروض وخدمات QR Pharma ؛ أضافت الناقلة حاويات جديدة مستدامة لنقل الأدوية من “سكاي سيل” إلى مجموعة الحاويات التي تستخدمها، كما حصلت إلى جانب شريكها في المناولة الأرضية، القطرية لخدمات الطيران؛ على شهادة CEIV Pharma من الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، وذلك تقديراً لجهودهم في عمليات نقل الأدوية والمناولة الأرضية في مطار حمد الدولي.

 

الجوائز والإنجازات

واصلت مجموعة الخطوط الجوية القطرية الحفاظ على سجلّها الحافل بالجوائز مع مجموعة من الجوائز العالمية خلال هذا العام. وحصدت الخطوط الجوية القطرية خمس جوائز متميّزة في حفل توزيع جوائز بيزنس ترافيلر 2020 وهي جائزة “أفضل شركة طيران”، وجائزة “أفضل شركة طيران طويلة المدى” وجائزة “أفضل درجة رجال أعمال” وجائزة “أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط” وجائزة “أفضل خدمات أطعمة ومشروبات على الرحلات”.

كما توجت جوائز “تريب أدفايزور” لخيارات المسافرين لعام 2020 الخطوط الجوية القطرية بجائزة “أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط”، و”أفضل شركة طيران كبرى في الشرق الأوسط”، و”أفضل درجة رجال أعمال في الشرق الأوسط” لعام 2020، بالإضافة إلى جائزة “أفضل درجة رجال أعمال إقليمية في الشرق الأوسط”.

وضمن جوائز “جلوبال ترافل لايف ستايل”، نالت الخطوط الجوية القطرية جائزة “الإنجاز المتميز في الابتكار” عن مقاعد كيو سويت على درجة رجال الأعمال. كما حصلت الناقلة القطرية على تصنيف خمس نجوم من قبل جمعية تجارب مسافري الخطوط الجوية (أبيكس) لعام 2021.

من جانبه حاز مطار حمد الدولي على المركز الثالث ضمن قائمة أفضل المطارات في العالم ضمن جوائز “سكاي تراكس” العالمية للمطارات 2020، محققاً تقدماً عن العام الماضي حينما حلَّ رابعاً كأفضل مطار في العالم. كما حافظ مطار حمد الدولي على لقب “أفضل مطار في الشرق الأوسط” للعام السادس على التوالي من “سكاي تراكس”. كما أصبح أول مطار في الشرق الأوسط وآسيا يحصل على تصنيف أمان من فئة 5 نجوم من خلال التصنيف الذي تمنحه سكاي تراكس العالمية.

وفاز مطار حمد الدولي، إلى جانب السوق الحرة القطرية؛ بلقب “أفضل مطار لجيل الألفية” و”أفضل بيئة مطار للتجارة بالتجزئة” في حفل توزيع جوائز تجزئة السفر لعام 2020. وفي شهر ديسمبر، أصبح مطار حمد الدولي أول مطار في الشرق الأوسط وآسيا يحصل على تصنيف السلامة من فئة 5 نجوم من قبل سكاي تراكس، تقديراً لجهوده في التنفيذ السريع والصارم لتدابير السلامة الجديدة. كما تم اختيار مطار حمد الدولي بوصفه “أفضل مطار في الشرق الأوسط” للعام الرابع على التوالي من خلال جوائز استطلاع آراء المسافرين العالميين لقراء مجلة “جلوبال ترافلر”.

 

دعم تعافي دولة قطر من تداعيات كوفيد-19

ساهمت مجموعة الخطوط الجوية القطرية بدور كبير في دعم الجهود الناجحة لدولة قطر الرامية للحد من انتشار كوفيد-19 في البلاد، والعمل بشكل وثيق مع الجهات المختصة في الدولة مثل وزارة الصحة العامة.

في شهر يونيو الماضي، أقامت القطرية للعطلات شراكة مع اكتشف قطر لإطلاق حزمة من العروض الفندقية للمسافرين العائدين من الخارج، بما يتناسب مع متطلبات الحجر الصحي، وبشكل يضمن راحتهم وسلامتهم طوال الوقت. ومن أجل دعم قطاع الضيافة المحلي في وقت أغلقت فيه الدولة أبوابها أمام السياح القادمين من الخارج، أطلقت اكتشف قطر خيارات متنوعة من عروض الإقامة الفندقية قصيرة الأمد خلال يوليو، وذلك بالشراكة مع الفنادق المحلية. بالإضافة إلى ذلك، أطلقت الخطوط الجوية القطرية في شهر نوفمبر “جسر جوي آمن للعطلات” للمواطنين القطريين والمقيمين للسفر إلى جزر المالديف لقضاء عطلة في راحة وأمان تام، مع اتخاذ مجموعة من التدابير الخاصة.

كما استثمرت الناقلة القطرية في منتجات وخدمات جديدة ستكون جاهزة عندما تفتح البلاد أبوابها لاستقبال الزوار مجدداً، وتتعافى السياحة العالمية. في شهر ديسمبر، أعلنت “اكتشف قطر” عن إطلاق أول سلسلة رحلات استكشافية لها حول سواحل قطر، الأمر الذي يتيح فرصة فريدة لمشاهدة أكبر تجمع في العالم لأسماك القرش الحوتي. وسيبدأ موسم الرحلات البحرية القصيرة في مارس 2021 ويستمر لسبعة أسابيع. وفي شهر ديسمبر أيضاً، أبرمت الخطوط الجوية القطرية شراكة عالمية جديدة مع شركة ” توي اي”، وأطلقت المرحلة الأولى من هذه الشراكة في أسواق منطقة آسيا والمحيط الهادئ، بحيث سيتمكّن المسافرون من إضافة الفنادق والنقل والأنشطة إلى حجوزات الخطوط الجوية القطرية الخاصة بهم عبر موقع الناقلة على الإنترنت، وسيكون هذا مقدمة لسلسلة من الخدمات الجديدة التي سيتم تقديمها في عام 2021.

وحازت الخطوط الجوية القطرية على جائزة أفضل “شركة طيران في العالم” خلال حفل توزيع جوائز سكاي تراكس العالمية 2019. كما حصدت الناقلة الوطنية لدولة قطر جائزة “أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط” وجائزة “أفضل درجة رجال أعمال” في العالم وجائزة “أفضل مقعد على درجة رجال الأعمال” عن مقاعد كيو سويت. وأصبحت الناقلة القطرية شركة الطيران الوحيدة التي تفوز بجائزة أفضل شركة طيران في العالم خمس مرات.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format