🥅 LEAGUES

Own goal gifts Real Madrid vital win at Sevilla

النيران الصديقة تمنح ريال مدريد الفوز على إشبيلية

Reuters 

SEVILLE, Spain: Real Madrid earned a scrappy 1-0 victory at Sevilla on Saturday, thanks to an own goal from keeper Bono, to snap a three-game winless run in La Liga and ease the pressure on coach Zinedine Zidane.

Madrid were in desperate need of victory after defeats by Alaves in La Liga and Shakhtar Donetsk in the Champions League and the win lifted them to third in the standings on 20 points, leaving Sevilla fifth on 16.

The only goal in a cagey game came in the 56th minute when Bono attempted to claim a low cross from Ferland Mendy towards Vinicius Jr. but completely missed the ball, which bounced off his leg and trickled into the net.

Brazilian forward Vinicius missed a chance to put Madrid further at ease later in the game but lost control of the ball, provoking an angry reaction from strike partner Karim Benzema.

After the goal, Sevilla dominated the game and nearly equalised with a free kick from Nemanja Gudelj which brushed the side netting, a curling strike from Suso which just missed the top corner and an acrobatic effort from Lucas Ocampos which Thibaut Courtois tipped away.

Madrid saw out the game to get their first league victory since October, after losing to Valencia, drawing with Villarreal and losing at home to Alaves.

They face a crucial game at home to Borussia Moenchengladbach on Wednesday, with their place in the Champions League knockout stage on the line, and then host city rivals Atletico Madrid.

“The victory was very important for our confidence,” said Vinicius.

“We had played well in the other games but the victory never came but we didn’t have any doubts and we went out to win the match.

“We know the pressure we are under but we like it and we know how to keep our heads.”

ا ف ب

إشبيلية: تنفس المدرب الفرنسي زين الدين زيدان الصعداء بعدما عاد فريقه ريال مدريد حامل اللقب من ملعب “رامون سانشيس بيسخوان” بفوز نادر السبت على مضيفه الأندلسي إشبيلية 1-صفر، وذلك في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الإسباني التي شهدت تصدر أتلتيكو مدريد موقتا بعد تحقيقه فوزه السابع تواليا والسقوط الرابع هذا الموسم لبرشلونة.

ودخل ريال ملعب إشبيلية حيث خسر النادي الملكي ست من مبارياته التسع الاخيرة، على خلفية ثلاث مباريات متتالية في الدوري المحلي من دون فوز وخسارة في منتصف الأسبوع في دوري ابطال اوروبا.

ولم يذق ريال طعم الفوز محليًا في اخر ثلاث مباريات، فخسر امام فالنسيا 1-4 وامام قادش 1-2، وتعادل مع فياريال 1-1، كما سقط قاريا امام شاختار بهدفين نظيفين ما ادى الى حملة انتقادات في الصحف الاسبانية في اليوم التالي تساءلت خلالها عما اذا كان زيدان سيبقى في منصبه لاسيما في حال فشل فريقه في ضمان بطاقة التأهل الى الدور ثمن النهائي من دوري الابطال.

لكن الفوز السبت على إشبيلية القادم بدوره من هزيمة قاسية على الملعب ذاته في منتصف الأسبوع على يد تشلسي الإنكليزي صفر-4 في دوري الأبطال، سيخفف الضغط عن زيدان الذي يعاني من كثرة الغيابات في فريقه نتيجة إصابة كل من القائد سيرخيو راموس والأوروغوياني فيديريكو فالفيردي ودانيال كارفاخال والدائم الإصابة البلجيكي إدين هازار.

ومع بدء الحديث عن هوية المدرب الذي يمكن أن يتولى الإشراف على ريال مع ترشيح الارجنتيني ماوريتسيو بوكيتينو ونجم الفريق السابق راوول غونساليس لتولي المهمة، جاء الفوز في الأندلس في الوقت المناسب بالنسبة لزيدان الذي بدا مرتاحا بعد المباراة، قائلا “كان الوضع صعبا في الآونة الأخيرة. علينا اليوم أن نستمتع وحسب لا شيء أكثر من ذلك”.

ورأى الفرنسي “إنها ثلاث نقاط مهمة جدا بالنسبة لنا. إنه فوز مستحق ضد فريق جيد جدا يمكن أن يضعك في مأزق في أي وقت. لقد تجاوزنا ذلك”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format