🏆2022

Infantino: FIFA Arab Cup 2021 in Qatar will be a Good Test Event for World Cup 2022

إنفانتينو: كأس العرب ٢٠٢١ في قطر ستكون بروفة جيدة لمونديال ٢٠٢٢

QNA

Doha: FIFA President Gianni Infantino affirmed that the FIFA Arab Cup, which will be organized by the State of Qatar in 2021 with the participation of all Arab teams, will be a good test event for the FIFA World Cup Qatar 2022.

At a press conference held today in Doha, Infantino said that the Arab Cup will be staged in December 2021, the same time when the World Cup will be held in Qatar in 2022. It will be an official tournament under the auspices of FIFA and will witness the participation of 22 Arab teams from the two continents of Africa (12 teams) and Asia (10 teams), he added.

He added that the Arab Cup will be a test for the World Cup in Qatar, and it will further attract the world’s attention to Arab football, especially since the matches of this tournament will be held at the World Cup stadiums, which a year after that will host the largest football event in the world.

The FIFA President said that it was necessary to start now to prepare for this important tournament, to conduct its draw and to arrange its dates in the FIFA agenda for the next season, expecting that this tournament will be a wonderful and distinctive experience before the competitions of the World Cup Qatar.

Infantino confirmed that 22 national teams from the Arab region will participate in the FIFA Arab Cup. The 16 teams that take part in the final stage will be split into four groups, with the top two from each qualifying for the quarter-finals.

FIFA President said, “We are looking forward to seeing the region’s best teams battle it out to see which nation will become champion. Through football, this tournament will unite over 450 million people from across the region, and we are confident that the FIFA Arab Cup will help to build excitement across the region as we edge ever nearer to hosting the first FIFA World Cup in the Middle East and Arab world in 2022.”

Infantino stressed that it would be good for Arab teams to participate with their international players, especially since the tournament has been set in the international agenda, pointing out that it was necessary for clubs to give their players the opportunity to be present and participate in a tournament of this level, and that FIFA will see what it can do by talking, with the confederations in this regard, especially since this is a new and important tournament and is considered a step towards the future.

He said that FIFA was working with the State of Qatar to facilitate removal of all obstacles in the way of organizing the best version of the world championship ever, adding that the World Cup Qatar 2022 will be for all the Arab region, not just Qatar, and that everyone will be proud of the participation of all Arabs in the success of this event.

He expressed his hope for the participation of all those in the Gulf and Arab region to celebrate World Cup Qatar 2022, considering that politics is a private matter and has nothing to do with sports, expressing his confidence in the participation of those in the Arab Gulf and the Arab region on this occasion because they love football.

At the press conference, FIFA President praised the remarkable preparations made by the State of Qatar to organize the World Cup 2022, noting that throughout his 16-year membership in the European Football Association, he had not found a country that would prepare any event as Qatar was doing before the World Cup.

Infantino said that this is the first time that he sees ready stadiums two years before the event, pointing out that the eight World Cup stadiums in Qatar are among the best stadiums in the world in all aspects.

He expressed admiration for Qatar’s vision in planning the implementation of the 2022 World Cup of projects and stadiums, pointing out that the State of Qatar has provided great facilities for visitors to the World Cup, where they can move and access the stadiums in several different ways that take into account security and safety.

The World Cup in Qatar will be completely different from previous editions, where fans will be able, for the first time, to watch four matches in one day due to the short distance between the stadiums, which has not happened before, Infantino said, adding that fans will have an opportunity spectate all World Cup matches.

FIFA President described Qatar’s preparation for the World Cup 2022 as unique in its various stages, especially in its way of thinking about creating stadiums that would completed in an ideal time, noting that he visited Qatar before and after the COVID-19 pandemic, and every time he notices progress in the projects and stadiums of the World Cup. He added that he will visit Doha monthly during the coming period to check on the preparations for the World Cup.

Infantino said that Qatar’s experience in organizing the World Cup will be unique and will leave a mark in the history of the world championships in light of the outstanding preparations that have been made so far, and what will be accomplished during the next two years before the kick off.

He praised the efforts of those working in the Qatar World Cup projects, especially the distinctive designs of the stadiums, saying that the State of Qatar will attract the attention of all the world in the coming period and in the World Cup period.

Infantino also touched on Qatar’s recent achievements in the labor field, specifically the minimum wage for workers, saying that it is not only a strong message to the world but also an assertion that Qatar implements its visions on the ground.

FIFA President said that the population of Qatar will double during the World Cup period as from one million to two million visitors will come to the country, pointing out that Qatar is a safe country and will host all visitors and is known by warm hospitality.

On expected revenues from the World Cup in Qatar, Infantino said that they will be slightly higher than the last World Cup in Russia, where revenues may reach about $6.5 billion.

Infantino said that the World Cup 2022 will be different from all previous tournaments, especially that the tournament will be held in November, and this means the beginning of a season for the players, and therefore the readiness will be greater for all teams.

قنا

الدوحة: أكد السيد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/ أن بطولة كأس العرب التي ستنظمها دولة قطر عام 2021 بمشاركة جميع المنتخبات العربية، ستكون بروفة جيدة لبطولة كأس العالم /قطر 2022/.

وقال إنفانتينو، في مؤتمر صحفي، عقد بالأمس في الدوحة إن بطولة كأس العرب ستقام في شهر ديسمبر من العام المقبل، وهو نفس توقيت منافسات مونديال قطر 2022، حيث ستكون بطولة رسمية وتحت رعاية الـ/فيفا/، وستشهد مشاركة 22 منتخبا عربيا من قارتي إفريقيا (12 منتخبا) وآسيا (10 منتخبات).

وأضاف أن بطولة كأس العرب ستكون بطولة تجريبية لمونديال قطر وستجذب أنظار العالم إلى كرة القدم العربية بصورة أكبر، خاصة أن مباريات هذه البطولة ستقام على ملاعب المونديال التي ستستضيف بعد عام أكبر حدث كروي في العالم.

وأوضح أنه من الضروري أن يتم البدء من الآن وفي أسرع وقت التجهيز لهذه البطولة المهمة، وإجراء القرعة الخاصة بها وترتيب مواعيدها في أجندة /الفيفا/ للموسم المقبل، متوقعا أن تكون هذه البطولة تجربة رائعة ومميزة قبل خوض منافسات مونديال قطر.

وأشار إلى أن هناك 22 منتخبا عربيا أبدوا موافقتهم على المشاركة في بطولة كأس العرب، إلا أن نهائيات البطولة التي ستقام في قطر ستضم 16 فريقا فقط سيتم تقسيمها على أربع مجموعات، لافتا إلى أنه سيتم توزيع المنتخبات وفق تصنيف الأفضل في الفيفا بتأهيل أول عشرة منتخبات في التصنيف إلى النهائيات، فيما سيلعب 12 منتخبا في الدور التمهيدي من أجل تأهل 6 منتخبات إلى النهائيات.

وأعرب رئيس الـ/فيفا/ عن أمله في تواجد جميع المنتخبات العربية في البطولة التي ستكون بمثابة احتفال لحوالي 450 مليون عربي، وسيحضرها الجماهير من كل الدول العربية من أجل مشاهدة منتخباتهم والاستمتاع بملاعب المونديال، فضلا عن أن هذه البطولة ستحدد المنتخب العربي الأفضل.

وشدد إنفانتينو على أنه سيكون من الجيد مشاركة المنتخبات العربية باللاعبين الدوليين، خاصة أن البطولة محددة في الأجندة الدولية منذ وقت سابق، لافتا إلى أنه من الضروري أن تعطي الأندية لاعبيها الفرصة للتواجد والمشاركة في بطولة من هذا المستوى، وأن الفيفا سيرى ما يمكن أن يفعله بالحديث مع الاتحادات القارية في هذا الشأن، خاصة أن هذه بطولة جديدة ومهمة وتعتبر خطوة نحو المستقبل.

وأوضح أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يعمل مع دولة قطر لتسهيل كل العقبات في طريق تنظيم أفضل نسخة من بطولة العالم على الإطلاق، مشيرا إلى أن مونديال قطر 2022 سيكون لكل المنطقة العربية وليس قطر فقط، وأن الجميع سيفخر بمشاركة كل العرب في إنجاح هذا الحدث.

وأعرب عن أمله في مشاركة كل المتواجدين في المنطقة الخليجية والعربية للاحتفال في قطر بمونديال 2022، معتبرا أن السياسة شأن خاص وليس لها علاقة بالرياضة، وأنه يثق في مشاركة كل من في الخليج العربي والمنطقة العربية في هذه المناسبة لأنهم يعشقون كرة القدم.

وأشاد السيد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/ في المؤتمر الصحفي بالاستعدادات المميزة التي تقوم بها دولة قطر لتنظيم مونديال 2022، مشيرا إلى أنه طوال عضويته في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لمدة 16 عاما لم يجد دولة تقوم بتجهيزات لتنظيم أي حدث مثلما تقوم به قطر قبل المونديال.

وأوضح إنفانتينو أن هذه هي المرة الأولى التي يرى فيها ملاعب جاهزة قبل الحدث بعامين كاملين، لافتا إلى أن الملاعب الثمانية في قطر التي ستستضيف نهائيات كأس العالم، تعد من أفضل الملاعب على مستوى العالم من كافة الأوجه.

وأبدى إعجابه برؤية قطر في التخطيط لتنفيذ مشاريع وملاعب مونديال 2022، والتي سينعم الجماهير من كل أنحاء العالم باستعمالها والتمتع بها، لافتا إلى أن دولة قطر وفرت تسهيلات كبيرة من أجل زوار المونديال، حيث يمكنهم التنقل داخليا والوصول إلى الملاعب بعدة طرق مختلفة تراعي الأمن والسلامة.

ورأى أن مونديال قطر المتقارب المسافات سيكون مختلفا بصورة كلية عن البطولات السابقة، حيث ستتمكن الجماهير للمرة الأولى من مشاهدة أربع مباريات في يوم واحد، وهو ما لم يحدث من قبل، كما سيكون أمام المشجع فرصة لحضور جميع مباريات المونديال.

ووصف رئيس الاتحاد الدولي للعبة في المؤتمر الصحفي طريقة إعداد قطر لمونديال 2022 بالفريدة من نوعها في مختلف المراحل خاصة في طريقة تفكيرها في إنشاء الملاعب التي تنجزها في وقت مثالي، لافتا إلى أنه زار دولة قطر قبل وبعد جائحة كورونا /كوفيد -19/، لكنه في كل مرة يلاحظ تقدما في أعمال مشاريع وملاعب كأس العالم، وأنه سيزور الدوحة شهريا خلال الفترة المقبلة للاطمئنان على الاستعدادات للمونديال.

واعتبر إنفانتينو أن تجربة قطر في تنظيم المونديال ستكون فريدة من نوعها ولن تنسى في تاريخ بطولات العالم في ظل الاستعدادات المميزة التي تم إنجازها إلى الآن، وما سيتم إنجازه خلال العامين المقبلين قبل الانطلاقة الرسمية.

ونوه بجهود العاملين في مشاريع مونديال قطر وخاصة التصاميم المميزة للملاعب سواء كانت ستبقى بعد البطولة أو سيتم تفكيكها والتبرع بها كما هو في إرث مونديال قطر، مشيرا إلى أن دولة قطر ستجذب لها أنظار جميع العالم خلال الفترة المقبلة وفترة المونديال.

كما تطرق إنفانتينو إلى الإنجازات الأخيرة لدولة قطر الخاصة بالعمالة وتحديدا الحد الأدنى لأجور العمال، معتبرا أنها ليست رسالة قوية للعالم فقط وإنما تأكيد على أن قطر تطبق توجهاتها على أرض الواقع وليست فقط مجرد دعاية.

وأشار رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم إلى أن عدد سكان قطر سيتضاعف خلال فترة المونديال في ظل حضور من مليون إلى مليوني زائر إلى البلاد، لافتا إلى أن قطر بلد آمن وسيحتوي كل الزائرين، كما عودنا بحسن الاستقبال وكرم الضيافة.

وحول عائد الاستثمار والإيرادات المتوقعة من مونديال قطر، أوضح إنفانتينو أن الأمر سيكون أعلى قليلا من كأس العالم الماضية في روسيا، حيث ربما تصل الإيرادات إلى حوالي ستة ونصف مليار دولار أمريكي.

ورداً على تساؤل حول توقعه لشكل المنافسة في المونديال وعن هوية البطل هل سيكون من أمريكا الجنوبية أم من أوروبا؟، رأى أن فوز المنتخبات الأوروبية بكأس العالم لم يكن مصادفة في السنوات العشرين الأخيرة، حيث عملوا بصورة كبيرة جداً ونجحوا في حصد البطولة خلال النسخ الأربع الأخيرة، معربا عن أمله كرئيس للفيفا في تنوع الفوز باللقب العالمي بين مختلف القارات.

واعتبر إنفانتينو في ختام حديثه أن بطولة كأس العالم 2022 ستكون مختلفة عن جميع البطولات السابقة، خاصة أن البطولة ستقام في شهر نوفمبر، وهذا يعني بداية موسم بالنسبة للاعبين وليس نهايته، وبالتالي ستكون الجاهزية كبيرة لجميع المنتخبات، فعندما يأتي اللاعبون بعد موسم شاق ومرهق تكون الأمور مختلفة مقارنة بالأمر عندما يأتون في أفضل حالاتهم، وهذا قد يصنع الفارق.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format