😎 LifeStyle👮‍♂️ Government

MME Launches Second Phase of Program for Separating, Sorting Waste

البلدية والبيئة تطلق المرحلة الثانية من برنامج فصل وفرز المخلفات من المصدر

QNA

Doha: The Ministry of Municipality and Environment, represented by the General Cleanliness Department, launched the second phase of the program of separating and sorting waste from the source, in cooperation with banks, financial institutions, commercial complexes and malls operating in the country.

During this stage, the ministry will provide containers for separating and sorting two types of waste from the source: food residues (organic materials) and recyclable materials (paper, plastic, glass and metals). The ministry will also provide vehicles to collect recyclable materials and transport them to designated places.

During an introductory meeting held in Al Rayyan municipality in the presence of a number of ministry officials, banks, financial institutions and commercial complexes, Director of the General Cleaning Department Muqbil Madhour Al Shammari explained that the implementation of the program of separating and sorting waste from the source comes within the context of the ministry’s great interest to the development of its services to preserve the environment and its safety and achieve sustainable development, and in implementation of its strategic plan.

Al Shammari pointed out that this initiative was prepared for a long time and that factors and procedures to ensure its success were taken into consideration. A precise plan was developed, trained manpower, cars and containers were provided, in addition to the continuous field monitoring and periodic evaluation in all its stages in order to achieve its objectives, the most important of which is the supreme goal, which is to reach the highest standards of preserving the environment and achieving sustainability for the present and for future generations, especially for the hosting of the 2022 FIFA World Cup, he added.

He explained that the program aims to reduce the amount of waste, preserve the integrity of the environment, economic benefits from waste recycling, achieve sustainable development and preserve natural resources, in order to contribute to Qatar National Vision 2030.

He added that the program includes four phases that extend from 2019-2022, and the first phase, which began in 2019, covered 590 schools and kindergartens and included the distribution of a number of new containers to them in cooperation and coordination with specialists at the Ministry of Education and Higher Education, in addition to 48 health centers.

Al Shammari added that the second phase, which announced its launch on Tuesday, covers banks, financial institutions, commercial complexes and shopping malls, where 2,000 containers have been allocated for recyclable waste, in addition to 24 cars that transport recyclable materials.

The third phase, which begins next year, targets universities, government and semi-government agencies, bus stops, hotels, public parks, the Corniche area and the city of Doha. The fourth phase will start in 2022, during which an electronic service will be launched to collect recyclable materials from all homes in the country, and will include all facilities, buildings, facilities and stadiums for the FIFA World Cup.

قنا

الدوحة: أطلقت وزارة البلدية والبيئة، المرحلة الثانية من برنامج فصل وفرز المخلفات من المصدر التي تنظمها الوزارة، ممثلة بإدارة النظافة العامة، وبالتعاون مع جميع البنوك والمؤسسات المالية والمجمعات التجارية والمولات العاملة في الدولة.

وخلال هذه المرحلة تقوم الوزارة بتوفير حاويات لفصل وفرز نوعين من المخلفات “من المصدر” (بقايا الأطعمة “المواد العضوية” والمواد القابلة للتدوير “ورق وبلاستيك وزجاج ومعادن”) وكذلك توفير سيارات لجمع المواد القابلة للتدوير ونقلها إلى الأماكن المخصصة.

وخلال اجتماع تعريفي عُقد ببلدية الريان، بحضور عدد من مسؤولي الوزارة والبنوك والمؤسسات المالية والمجمعات التجارية العاملة بالدولة، أوضح السيد مقبل مضهور الشمري مدير إدارة النظافة العامة بوزارة البلدية والبيئة، أن تنفيذ برنامج فصل وفرز المخلفات من المصدر يأتي في إطار الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة لتطوير خدماتها من أجل الحفاظ على البيئة وسلامتها وتحقيق التنمية المستدامة، وتنفيذاً لخطتها الاستراتيجية.

وأشار إلى أنه تم الإعداد لهذه المبادرة منذ فترة طويلة وتم الأخذ بعين الاعتبار العوامل والإجراءات الكفيلة بنجاحها إذ تم وضع خطة دقيقة، وتوفير عمالة مدربة وسيارات وحاويات خاصة، فضلاً عن المراقبة الميدانية المستمرة والتقييم الدوري لهذه المبادرة في جميع مراحلها حتى تتحقق أهدافها ومن أهمها الهدف الأسمى وهو الوصول إلى أعلى معايير المحافظة على البيئة وتحقيق الاستدامة للحاضر وللأجيال القادمة، خاصة مع استضافة بطولة كأس العالم 2022 التي تعتبر أول مونديال صديق للبيئة.

وقال الشمري إن البرنامج يستهدف تقليل كمية النفايات والحفاظ على سلامة البيئة والاستفادة الاقتصادية من إعادة تدوير النفايات وتحقيق التنمية المستدامة والحفاظ على الموارد الطبيعية من أجل المساهمة في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

وأوضح أن البرنامج يشمل أربع مراحل تمتد خلال الفترة من 2019 وحتى 2022، وشملت المرحلة الأولى التي بدأت أواخر العام الماضي، وغطت 590 مدرسة وروضة، توزيع عدد من الحاويات الجديدة عليها بالتعاون والتنسيق مع المختصين بوزارة التعليم والتعليم العالي، بالإضافة إلى 48 مركزا صحيا.

وأضاف أن المرحلة الثانية التي تم الإعلان عن انطلاقها اليوم تغطي البنوك والمؤسسات المالية والمجمعات التجارية والمولات، حيث تم تخصيص 2000 حاوية للمخلفات القابلة للتدوير، بالإضافة لـ(24) سيارة تقوم بعملية نقل المواد القابلة للتدوير.

وتستهدف المرحلة الثالثة التي تبدأ العام المقبل الجامعات والجهات الحكومية وشبه الحكومية ومواقف الباصات والفنادق والحدائق العامة ومنطقة الكورنيش ومدينة الدوحة، في حين أن المرحلة الرابعة ستبدأ في 2022 وسيتم خلالها تدشين خدمة إلكترونية لتجميع المواد القابلة للتدوير من جميع المنازل بالدولة، وستشمل جميع مرافق ومباني ومنشآت وملاعب بطولة كأس العالم التي ستستضيفها دولة قطر.

من جهتها قالت السيدة منى الساعي رئيس فريق التوعية بإدارة النظافة العامة بوزارة البلدية والبيئة، إن البرنامج الذي أطلقته الوزارة يهدف للمحافظة على البيئة وتقليل الأضرار البيئية، من خلال إعادة فصل وفرز المخلفات من المصدر للاستفادة منها، بما يساهم في الحفاظ على الموارد الطبيعية وحث الجهات المستهدفة على أهمية معالجة المخلفات.

وأضافت أن نجاح البرنامج مرتبط بشكل مباشر بتعاون الجمهور، وأنه ستكون هناك برامج توعوية مصاحبة لهذه المرحلة سيقوم بها قسم التوعية بالإدارة بالتعاون مع الجهات المستهدفة لتوعيتهم بآلية فصل وفرز المخلفات من المصدر والتعامل مع الحاويات.

وأوضحت أن الوزارة ستوفر حاوية زرقاء لفرز مخلفات المواد القابلة للتدوير (الورق الامونيوم البلاستيك- الزجاج) والحاوية الأخرى تختص بفرز بقايا الأطعمة “مواد عضوية”، وسيارات لجمع القمامة لكل نوع من المخلفات.

وذكرت أن حملات التوعية ستتضمن مقاطع فيديو وملصقات توعوية بلغات عدة والتنسيق مع المراكز الشبابية لعقد ندوات عن البرنامج، وورش عمل، وزيارات ميدانية للجهات المستهدفة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format