💉 Health🦠Coronavirus📚Education

Qatar Biomedical Research Institute Organizes Two Seminars on Coronavirus, Professional Development for Researchers

معهد قطر لبحوث الطب الحيوي ينظم ندوتين عن كورونا والتطور المهني للباحثين

QNA

Doha: Qatar Biomedical Research Institute (QBRI) at Hamad Bin Khalifa University (HBKU) organized two online seminars that addressed efforts to assist policymakers in accurately predicting and responding to the outbreak of the coronavirus (COVID-19) and the professional development of young researchers in the biotechnology sector.

The first seminar was led by Director of the Neurological Disorders Research Center at QBRI Dr. Lawrence Stanton, who presented his view on pursuing a career in the biotechnology sector, especially the transition from academia to work in this sector, and the main differences between these two research environments.

He also discussed the set of skills required to pursue a career in the biotechnology sector, which plays a major role in developing diagnostic procedures, treatment methods, and vaccines needed to combat COVID-19.

The second seminar evaluated the spread of the COVID-19 outbreak and assessed the prevention policies with a data science approach. Two models were presented to predict the virus, the first of which used a deep learning approach to predict the cumulative number of cases based on data from countries with similar demographic, social, economic and health indicators. This model employed approved lockdown measures as research data.

The second approach used a deep learning model to assess and predict the impact of different lockdown policies on daily COVID-19 cases, and this occurs by grouping countries with similar lockdown policies, and then training in using the virus outbreak prediction model based on the number of daily cases of infection in each group along with data describing their lockdown policies. Once trained in the use of the model, it is employed to evaluate scenarios related to lockdown policies and investigate their impact on expected cases of COVID-19.

Associate Professor in Computer Science at Qatar University (QU) Dr. Abdelkarim Erradi and Data Scientist at QU Dr. Ahmed bin Saeed reviewed models for predicting the spread of the virus and dealt with them fully during the seminar. They also used Qatar as a case study to highlight the potential consequences of lifting restrictions without fully taking into account what data reveal about the current situation of the virus.

Dr. Erradi stressed that harnessing the power of data science and recent advances in machine learning can help achieve a better understanding of the causes of the virus outbreak.

قنا

الدوحة: نظم معهد قطر لبحوث الطب الحيوي، التابع لجامعة حمد بن خليفة، ندوتين إلكترونيتين تناولتا الجهود المبذولة لمساعدة صانعي السياسات في التنبؤ الدقيق بتفشي فيروس كورونا /كوفيد – 19/ والاستجابة له، والتطور المهني للباحثين الشباب في قطاع التكنولوجيا الحيوية.

وخلال الندوة الأولى التي جاءت بعنوان /متابعة المسيرة المهنية في قطاع التكنولوجيا الحيوية/، عرض الدكتور لورانس ستانتون مدير مركز بحوث الاضطرابات العصبية بمعهد قطر لبحوث الطب الحيوي، وجهة نظره حول متابعة المسيرة المهنية في قطاع التكنولوجيا الحيوية، لا سيما الانتقال من الأوساط الأكاديمية إلى العمل في هذا القطاع والاختلافات الرئيسية بين هاتين البيئتين البحثيتين.

كما ناقش مجموعة المهارات المطلوبة لمتابعة المسيرة المهنية في قطاع التكنولوجيا الحيوية، الذي يؤدي دورا رئيسيا على الصعيد العالمي في تطوير الإجراءات التشخيصية، وطرق العلاج، واللقاحات اللازمة لمكافحة فيروس كورونا.

وفي الندوة الثانية، بعنوان /التنبؤ بتفشي فيروس “كوفيد – 19” وتقييم سياسات الوقاية: نهج علم البيانات/، تم تقديم نموذجين للتنبؤ بالفيروس يستخدم أولهما نهج التعلم العميق للتنبؤ بالعدد التراكمي للحالات بناء على بيانات من البلدان ذات المؤشرات الديمغرافية والاجتماعية والاقتصادية والصحية المماثلة ويوظف هذا النموذج أيضا تدابير الإغلاق المعتمدة كبيانات بحثية.

ويستخدم النهج الثاني نموذج التعلم العميق لتقييم وتوقع تأثير سياسات الإغلاق المختلفة على حالات الإصابة اليومية بفيروس /كوفيد – 19/، ويحدث ذلك عبر تجميع البلدان التي لديها سياسات إغلاق مماثلة، ثم التدريب على استخدام نموذج التنبؤ بتفشي الفيروس بناء على عدد حالات الإصابة اليومية في كل مجموعة جنبا إلى جنب مع البيانات التي تصف سياسات الإغلاق الخاصة بها. وبمجرد التدريب على استخدام النموذج، يتم توظيفه لتقييم السيناريوهات المرتبطة بسياسات الإغلاق والتحقيق في تأثيرها على حالات الإصابة المتوقعة بفيروس /كوفيد – 19/.

وخلال هذه الندوة استعرض الدكتور عبدالكريم الراضي الأستاذ المشارك بقسم علوم الحاسوب والهندسة في جامعة قطر والدكتور أحمد بن سعيد عالم البيانات بجامعة قطر، نماذج التنبؤ بتفشي الفيروس وتناولاها بالشرح الوافي، كما استخدما دولة قطر كدراسة حالة لتسليط الضوء على العواقب المحتملة لرفع القيود دون مراعاة كاملة لما تكشفه البيانات حول الوضع الحالي للفيروس.

وأكد الدكتور الراضي على أن تسخير قوة علوم البيانات والتطورات الحديثة في التعلم الآلي يمكن أن يساعد في تحقيق فهم أفضل لأسباب تفشي الفيروس، مشيدا بالدعم المالي الذي قدمه الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي في إطار برنامج دعوة الاستجابة السريعة التي أطلقها الصندوق للتعامل مع فيروس /كوفيد – 19/.

ويقدم معهد قطر لبحوث الطب الحيوي، من خلال سلسلة الندوات الإلكترونية، محاضرات قيمة يلقيها علماء رائدون يتحدثون عن مسيرتهم الشخصية في المهن العلمية بهدف إثارة الحوار بين العقول الشابة لتشجيعهم على متابعة مسيرة تطورهم الشخصي والمهني بهمة وفعالية.

وبالتوازي مع هذه الندوات حول التطوير الوظيفي، يستضيف المعهد سلسلة ندوات أخرى تسلط الضوء على موضوعات متنوعة ذات أهمية عالمية تتعلق بالأوضاع الحالية.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format