💰 Business🌍 World

U.S. Dollar Drops to Its Lowest Level in 10 Weeks

الدولار يتراجع إلى أقل سعر في ١٠ أسابيع

Reuters

Sydney: The dollar hit a ten-week lowest price yesterday, as investors heralded the election of Joe Biden as US president by buying currencies exposed to trade thanks to expectations that a quieter administration in the White House will boost global trade and that monetary policy will remain soft.

The Chinese yuan settled at its peak of 28 months, the New Zealand dollar rose 0.6% to reach its highest level in 19 months, and the Australian dollar reached its highest level in seven weeks, while the dollar index fell to its lowest levels since early September.

The pound sterling reached its highest level in more than two months, while the euro rose 0.1%, continuing the gains of about two percent made last week, reaching its highest level in two months at $ 1.1895.

Biden crossed the 270 electoral college threshold needed to win victory on Saturday by winning the crucial state of Pennsylvania. The Republicans appear to have retained control of the Senate, although the final composition may not be clear until a run-off in Georgia in January. “From a market point of view, neither party controls Congress, so trade wars and tax hikes are largely off the agenda,” said Michael McCarthy, chief strategist at CMC Markets in Sydney.

رويترز

سيدني: بلغ الدولار أدنى مستوى في عشرة أسابيع أمس، إذ يبشر المستثمرون بانتخاب جو بايدن رئيسًا للولايات المتحدة عبر شراء العملات المنكشفة على التجارة بفضل توقعات بأن إدارة أكثر هدوءًا في البيت الأبيض ستعزز التجارة العالمية وأن السياسة النقدية ستظل ميسرة.

واستقر اليوان الصيني عند ذروة 28 شهرًا، وارتفع الدولار النيوزيلندي 0.6 بالمئة ليبلغ أعلى مستوى في 19 شهرًا، وسجل الدولار الأسترالي أعلى مستوى في سبعة أسابيع في الوقت الذي انخفض فيه مؤشر الدولار لأدنى مستوياته منذ أوائل سبتمبر.

وبلغ الجنيه الإسترليني أعلى مستوياته في أكثر من شهرين بينما صعد اليورو 0.1 بالمئة، ليواصل مكاسب بنحو اثنين بالمئة حققها الأسبوع الماضي ليبلغ أعلى مستوى في شهرين عند 1.1895 دولار.

وتجاوز بايدن عتبة 270 صوتًا بالمجمع الانتخابي المطلوبة لإحراز النصر يوم السبت عبر الفوز في ولاية بنسلفانيا الحاسمة. ويبدو أن الجمهوريين احتفظوا بالسيطرة على مجلس الشيوخ، رغم أن التركيبة النهائية قد لا تتضح حتى تتم انتخابات إعادة في جورجيا في يناير.

وقال مايكل مكارثي كبير الإستراتيجيين لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني «النتيجة مثالية من وجهة نظر السوق.. لا يتحكم أي من الحزبين في الكونجرس، لذا فإن الحروب التجارية وزيادة الضرائب خارج جدول الأعمال إلى حد كبير».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format