📚Education

QNL Celebrates International Open Access Week 2020

مكتبة قطر الوطنية تحتفل بالأسبوع العالمي للإتاحة الحرة ٢٠٢٠

QNA

Doha: Qatar National Library (QNL) has curated a special series of events in celebration of International Open Access Week, held between Oct. 19 and 25, with a program full of lectures, workshops, discussions and virtual events that highlight the library’s efforts and initiatives in support of free access, in addition to the most important issues and challenges in this field.

International Open Access Week, a global event now in its tenth year, is an opportunity for the academic and research community to continue to learn about the potential benefits of open access, share what theyve learned with colleagues and help inspire wider participation to make open access a new norm in scholarship and research.

The theme of the tenth anniversary week is “Open With Purpose: Taking Action to Build Structural Equity and Inclusion.”

Open access, which enables the universal availability of scholarly research, is having a significant positive impact on everything from education to the practice of medicine to entrepreneurial success. It also helps dismantle barriers to knowledge around the world that are built on legacies of historical injustice.

To begin the week on Oct. 19, the Library will run a session introducing attendees to its Open Access Author Fund. The event will show researchers in Qatar how they can benefit from the fund to cover the cost of publishing articles in open access journals. The session will also briefly outline the concept of open access and how it can benefit research in Qatar.

The Library has funded more than 1,000 open access articles since 2017 and is a leading center in open access in the region. The Open Access Author Fund is just one way the Library is working toward making a global impact by increasing access to information and research by removing barriers such as publishing costs.

On Oct. 20, the Library will host an academic writing and publishing workshop in which local researchers and authors will provide information and guidance on how to prepare a manuscript for submission.

The Library will hold a lecture looking at opening up Qatars research output on 21 October. The talk will trace the journey of the Library toward establishing a national research data curation service for Qatar, highlighting the associated opportunities and key challenges.

The changes brought on by the COVID-19 pandemic have had an impact on the landscape of open access, open science and scholarly publishing. This panel discussion will explore the pandemic’s impact on various stakeholders, including libraries, scholarly publishers and research institutions, and will explore expectations and predictions for 2021 and beyond.

On Oct 22, patrons can join a virtual lecture exploring open access in the time of COVID-19. The pandemic has caused ripples through all aspects of life, impacting the economy and education. Libraries have gone into lockdown, and the increased dependency on electronic resources has highlighted the necessity of quality online content and the importance of open access to information.

Then, to wrap up the week on Oct. 25, the Library will announce the first recipient of its Open Initiative Award. The Library began its search for the countrys best open scholarship project last month, calling for nominations for its inaugural award ceremony. The award will be given each to the best initiative to have contributed to the advancement of open scholarship in Qatar each year.

قنا

الدوحة: تحتفل مكتبة قطر الوطنية بالأسبوع العالمي للإتاحة الحرة 2020 خلال الفترة بين 19 وحتى 25 أكتوبر الجاري ببرنامج زاخر بالمحاضرات والورش والمناقشات والفعاليات الافتراضية التي تسلط الضوء على جهود المكتبة ومبادراتها في دعم الإتاحة الحرة بالإضافة إلى أهم القضايا والتحديات في هذا المجال.

ويمثل الأسبوع العالمي للإتاحة الحرة الذي يقام للعام العاشر على التوالي فرصة سانحة للمجتمع الأكاديمي والبحثي لمعرفة مزايا النشر المفتوح للدراسات والأبحاث بالإتاحة الحرة، وتبادل ما تعلموه مع الزملاء، وتعزيز مشاركتهم الفاعلة على نطاق واسع في ترسيخ الإتاحة الحرة كواقع جديد في مجال النشر البحثي والأكاديمي.

ويقام الأسبوع العالمي للإتاحة الحرة هذا العام تحت شعار /إتاحة لأغراض سامية: العمل على بناء منظومة عادلة وشاملة/.

ويهدف النشر بالإتاحة الحرة إلى تعزيز إمكانية الاطلاع الشامل على الأبحاث الأكاديمية والدراسات العلمية على نطاق شامل بلا قيود وبلا تكلفة، الأمر الذي سيثمر عن الكثير من المنافع والفوائد الإيجابية في كل شيء ابتداء من التعليم إلى ممارسة الطب إلى النجاح في ريادة الأعمال.

وستكون أولى فعاليات مكتبة قطر الوطنية بمناسبة الأسبوع العالمي للإتاحة الحرة هي محاضرة افتراضية تقام في 19 أكتوبر تتناول برنامج المكتبة لدعم الإتاحة الحرة وما يقدمه من تمويل وتسهيلات مالية للباحثين والأكاديميين في قطر لنشر أعمالهم في دوريات الإتاحة الحرة لدى كبار دور النشر، وتتطرق المحاضرة إلى نبذة مختصرة عن مفهوم الإتاحة الحرة ومدى أهميته للبحوث في قطر والعالم.

جدير بالذكر أن المكتبة منذ 2017 قد مولت نشر أكثر من ألف مقال بحثي في دوريات الإتاحة الحرة، مما جعلها تتبوأ مكانة بارزة كمؤسسة رائدة في دعم الإتاحة الحرة في قطر والعالم العربي.

وقد نجح برنامج دعم الإتاحة الحرة في ترسيخ التأثير العالمي للمكتبة عبر توسيع نطاق الوصول للمعلومات والبحوث وإزالة العوائق التي تحول دون ذلك مثل تكاليف النشر.

وفي 20 أكتوبر ستنظم المكتبة للباحثين والمؤلفين في قطر ورشة حول كتابة ونشر الأبحاث الأكاديمية تسلط الضوء على المعلومات والإرشادات حول كيفية إعداد مسودات الأبحاث الأكاديمية وتحسين لغتها لزيادة فرصها في الحصول على الموافقة والنشر.

وستعقد المكتبة في 21 أكتوبر محاضرة حول جهود المكتبة نحو إنشاء خدمة وطنية لتجميع الإنتاج البحثي في دولة قطر، مع تسليط الضوء على أهم الفرص وأبرز التحديات في هذا الصدد.

ولقد أحدثت جائحة فيروس كورونا /كوفيد-19/ هزات عميقة تردد صداها في جميع مناحي الحياة، لا سيما الاقتصاد والتعليم، فقد أغلقت المكتبات أبوابها أمام الجمهور، وزاد الاعتماد على المصادر الإلكترونية الأمر الذي استدعى ضرورة وجود محتوى رقمي عالي الجودة، ولا شك أن تأثير الجائحة قد طال أيضا قطاع الإتاحة الحرة والعلوم المفتوحة والنشر الأكاديمي.

وحول هذا الموضوع ستنظم المكتبة في 22 أكتوبر محاضرة بعنوان /مشهد الإتاحة الحرة في زمن كورونا/، وتتناول تأثير الجائحة على الجهات المعنية، خاصة المكتبات ودور النشر الأكاديمي والمؤسسات البحثية.

وفي ختام الأسبوع العالمي للإتاحة الحرة تعلن المكتبة في 25 أكتوبر عن الفائز بالنسخة الأولى من جائزة مبادرات الإتاحة الحرة التي أطلقتها المكتبة في الشهر الماضي، وستمنح الجائزة لأفضل المبادرات التي تسهم في الإتاحة الحرة للبحوث الأكاديمية والدراسات العلمية المفتوحة في قطر.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format