🚘 Cars👮‍♂️ Government👩🏽‍💻 Projects

MoU to Set Up 10 Electric Vehicles Charging Stations

مذكرة تفاهم لإنشاء ١٠ محطات شحن سريع للسيارات الكهربائية

QNA

Doha: Qatari Diar Real Estate Investment Company signed and Qatar General Electricity and Water Corporation (Kahramaa) signed Monday a Memorandum of Understanding (MoU) to set up 10 electric vehicles (EV) charging stations in Lusail City, in the presence of HE Minister of Transport and Communications Jassim bin Saif Al Sulaiti.

The MoU signed by Kahramaa president engineer Essa bin Hilal Al Kuwari and CEO of Qatari Diar Abdullah bin Hamad Al Attiyah is in line with Qatar National Vision 2030, which places economic, social, and environmental development as a joint goal. It also suits Lusail city’s vision of sustainability. The MoU also comes in the framework of Kahramaa’s electric vehicles policy, in cooperation with the Ministry of Transport and Communications. There are currently 11 charging stations, with plans for 30 more this year including the 10 new stations for Lusail.

Commenting on the occasion, HE Minister of Transport and Communications said that the MoU is part of the ministry’s strategy of establishing an electric vehicle charging stations network. His Excellency noted that next year will see the operation of 100 chargers. His Excellency these stations will be placed in strategic areas like Hamad International Airport, Hamad Port, Grand Hamad Street, among many other areas. His Excellency also said that today’s announcement will add value to Lusail city, reflecting its goal of being a sustainable smart city.

His Excellency discussed the ministry’s recently-announced electric vehicles strategy will help develop an infrastructure for EV public transport that will be the first of its kind in the region. His Excellency noted that as part of the strategy, the ministry is working with Mowasalat Co. (Karwa) on a plan to replace the entire fleet to EVs in the coming years.

For his part, President of Qatar General Electricity & Water Corporation (Kahramaa) Eng. Issa bin Hilal Al Kuwari, said that the corporation seeks to provide a healthy and safe environment for future generations, in line with the Qatar National Vision 2030 by promoting sustainability and reducing harmful carbon emissions. He indicated that one of the most important ways to achieve this is to promote electric vehicles and install the necessary infrastructure for it in coordination with the Ministry of Transport and Communications and the relevant authorities in the country, and this is followed by the State of Qatars intention to present an environmentally friendly and carbon-neutral FIFA World Cup .

He explained that this agreement between (KAHRAMAA) and Qatari Diar comes to complement this approach in Lusail, which is an example to be followed in the field of sustainable cities, especially since the MoU is a model for consolidating all efforts enhance sustainability.

Engineer Al Kuwari praised the Qatari Diar Companys initiative to install 10 charging stations for electric vehicles and to seek the assistance of Karamaa’s efforts represented by the national program “Tarsheed”, which provides the necessary technical support and supervises the implementation of the project from the stage of decline to operation and follow-up.

The CEO of Qatari Diar. Eng. Abdullah bin Hamad Al Attiyah stressed that the signing of the memorandum of understanding comes as a continuation of cooperation between the company and Kahramaa, and other government institutions.

He stressed that Lusail City puts in its strategic vision the achievement of sustainability principles, preserving the environment and relying on alternative energy sources to reduce the generation of carbon dioxide and control emissions within the city, in addition to the GSAS standards that are already being used in the city.

Al Attiyah said that the participation of Qatari Diar in the initiative to provide a more sustainable energy source for transportation within the State of Qatar by providing fast charging stations for electric cars inside Lusail to encourage the spread of electric cars more.

Especially since the State of Qatar has already started supporting the manufacture and supply of electric cars, and in line with the strategy of the Ministry of Transport and Communications of the electric buses project in the country, which aims to convert 25 percent of the public transport bus fleet into electric buses by 2022 and the use of electric buses in the main services during FIFA World Cup 2022, to be the first tournament to use electric mass transit buses.

During the signing, Chief Development and Asset Management Officer at Qatari Diar Yousef Al Musleh, provided a detailed explanation of the mechanism of these stations and their locations. Qatar General Electricity and Water Corporation (Kahramaa) will carry out all Infrastructure works for shipping terminals, installation of their own equipment, provide advice, and the necessary technical and technical support during the process of preparing, installing and examining the aforementioned charging stations. On the other hand, Qatari Diar purchases supplies, installs and tests 10 charging stations for electric cars in Lusail.

Qatari Diar and (Kahramaa) have identified the installation sites of all stations in the city’s high density public areas such as the Marina Walk, Marina Parking and Crescent Park. The highest technical standards are adopted in the specifications of the express charging stations for vehicles. Where vehicles can be charged up to 80 percent in just 30 minutes with a capacity of 50 kilowatts, which is in line with applicable international electrical safety standards, in contribution to improving emissions control within Lusail City while reducing the generation of carbon dioxide and saving on transportation expenses, Al Musleh said.

Qatari Diar is committed to all that advances the sustainability goals of Lusail City which consider to be the largest sustainable city in the country. The company seeks to encourage alternative sources of energy for transportation and mobility in the city, hence the starting point for establishing these stations and expressing a desire to cooperate with (Kahramaa) to provide support in this regard.

Qatar General Electricity and Water Corporation is working to promote a culture of rationing, diversifying energy sources and reducing harmful carbon emissions by encouraging the entry of electric vehicles and establishing infrastructure for charging stations. The Corporation has completed several electric vehicle charging stations, 400 stations are scheduled to be reached in cooperation with the private sector at the end of 2022, in the framework of the promotion of electric vehicles in the State.

Qatari Diar Real Estate Company was established in 2005 by the Qatar Investment Authority, the sovereign wealth fund of the State of Qatar. The companys flagship project, Lusail City, was launched in December 2005, The progressive self-contained city is the largest single development to be undertaken in the State of Qatar

Qatari Diar has a shared capital of $8 billion, With 50 investment projects under development held in 22 countries around the world, combining an investment value of around $35 billion, and has established itself as one of the worlds most trusted and respected real estate companies because of its commitment to quality, local community, partnership, and sustainability. 

قنا

الدوحة: وقعت شركة الديار القطرية للاستثمار العقاري والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، مذكرة تفاهم لإنشاء 10 محطات شحن سريع للسيارات الكهربائية في مدينة لوسيل، وذلك بحضور سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات.

وتتماشى مذكرة التفاهم التي وقعها كل من سعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، والمهندس عبدالله بن حمد العطية الرئيس التنفيذي لشركة الديار القطرية، مع رؤية قطر الوطنية 2030 والتي تضع التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في توليفة متناسقة ومنسجمة فيما بينها، واستمرارا لرؤية مدينة لوسيل كمدينة مستدامة والتي تم تصميم وتنفيذ المرافق الحيوية فيها لتتماشى مع احتياجات السكان الحالية والمستقبلية.

كما تعتبر مذكرة التفاهم تطبيقا لسياسة المركبات الكهربائية التي أعدتها (كهرماء) بالتعاون مع وزارة المواصلات والاتصالات من خلال التنسيق الدائم بينهما لإنشاء شبكة متكاملة من محطات شحن المركبات الكهربائية، حيث يوجد حاليا 11 محطة تعمل بشكل منتظم، وسيتم تركيب وتشغيل حوالي 30 شاحنا كهربائيا خلال العام الحالي منها محطات مدينة لوسيل العشر وفقا لهذه الاتفاقية.

وبهذه المناسبة قال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات: “إن توقيع هذه المذكرة يعتبر جزءا من الخطط الإستراتيجية التي تعمل عليها وزارة المواصلات والاتصالات بالتعاون مع المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء) لإنشاء شبكة متكاملة من أجهزة شحن السيارات الكهربائية، حيث أن التعاون جاري حاليا لتركيب وتشغيل حوالي 30 شاحنا كهربائيا خلال العام الحالي وقرابة 100 شاحن في العام المقبل”.

وبين سعادته أنه في القريب العاجل سيتوفر عددا من محطات الشحن الكهربائي موزعة في مناطق خدمية وحيوية ومنها على سبيل المثال مطار حمد الدولي، وميناء حمد، وشارع حمد الكبير، والعديد من المناطق الأخرى، ويأتي ذلك في إطار دعم خطة الوزارة على التحول التدريجي لنظام النقل الكهربائي وتطبيقا لإستراتيجية المركبات الكهربائية.

وأشار سعادته إلى أن المحطات التي أعلن عن إنشائها اليوم ستكون ذات قيمة مضافة لمدينة لوسيل، بما يعكس أهدافها بأن تكون موطنا لمجتمع مستدام ذاتيا وتتوفر فيها متطلبات الحياة العصرية للمدن الذكية.

وأفاد سعادته بأن إستراتيجية المركبات الكهربائية التي أعلنت عنها الوزارة مؤخرا، ستساهم في تطوير بنية تحتية خاصة بنظام النقل العام الكهربائي المتكامل ومتعدد الوسائط في الدولة والأول من نوعه في المنطقة، بهدف دعم مسيرة الدولة في خطواتها نحو مستقبل أخضر، وتحقيق التوازن الاقتصادي والبيئي لضمان استدامة مشاريع البنية التحتية لقطاع المواصلات، فضلا عن دعم النمو الاقتصادي وتحقيق الفائدة القصوى للموارد الطبيعية من خلال زيادة العوائد الخارجية لقطاعي النفط والغاز، وتطوير وسائل النقل عبر توظيف الطاقة البديلة والنظيفة وفق أحدث الأنظمة العالمية الصديقة للبيئة للحد من الانبعاثات الكربونية الضارة مما يوفر بيئة نظيفة وصحية ومتكاملة وآمنة للأجيال القادمة بالتنسيق مع وزارة البلدية والبيئة.

ولفت سعادة وزير المواصلات والاتصالات إلى أنه كجزء من الخطط الإستراتيجية لدعم التحول إلى المركبات الكهربائية، تعمل الوزارة حاليا مع شركة مواصلات (كروة) على خطة شاملة لتحويل جميع سيارات الأجرة إلى سيارات تعمل بالطاقة الكهربائية خلال السنوات القادمة، بالإضافة إلى إنشاء عدد (100) موقف للسيارات الكهربائية كمرحلة أولى، فضلا عن إنشاء عدد من المستودعات الدائمة خلال العام 2022 في مناطق متعددة تحتوي على كافة المرافق الخدمية الخاصة بها.

من جانبه، أكد المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، أن المؤسسة تسعى إلى توفير بيئة صحية وآمنة للأجيال القادمة بالتوافق مع رؤية قطر الوطنية 2030 من خلال تعزيز الاستدامة وخفض الانبعاثات الكربونية الضارة، مبينا أنه من أهم سبل تحقيق ذلك تشجيع دخول المركبات الكهربائية وتركيب البنية التحتية اللازمة لها بالتنسيق مع وزارة المواصلات والاتصالات والجهات المعنية بالدولة، ويلبي ذلك توجه دولة قطر لتقديم بطولة كأس عالم لكرة القدم صديقة للبيئة ومحايدة للكربون.

وأوضح أن هذا الاتفاق بين (كهرماء) والديار القطرية يأتي استكمالا لهذا النهج في لوسيل التي تعد مثالا يحتذى به في مجال المدن المستدامة، خاصة وأن مذكرة التفاهم تعد نموذجا لتضافر كافة الجهود المبذولة لصون الاستدامة البيئية.

وثمن المهندس الكواري مبادرة شركة الديار القطرية لتركيب 10 محطات شحن للمركبات الكهربائية والاستعانة بجهود المؤسسة ممثلة في البرنامج الوطني “ترشيد” الذي يقوم بتقديم الدعم الفني اللازم والإشراف على تنفيذ المشروع من مرحلة التناقص وحتى التشغيل والمتابعة.

بدوره، أكد المهندس عبدالله بن حمد العطية الرئيس التنفيذي لشركة الديار القطرية، أن توقيع مذكرة التفاهم يأتي استمرارا للتعاون المتواصل بين الشركة وبين المؤسسة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء) والمؤسسات الحكومية الأخرى.

وشدد على أن مدينة لوسيل تضع في رؤيتها الإستراتيجية تحقيق مبادئ الاستدامة والحفاظ على البيئة والاعتماد على مصادر بديلة للطاقة لتقليل توليد ثاني أكسيد الكربون والتحكم في الانبعاثات داخل المدينة بالإضافة إلى معايير المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة (جي ساس) التي يتم استخدامها بالفعل في المدينة.

ونوه بمشاركة شركة الديار القطرية في مبادرة توفير مصدر طاقة أكثر استدامة للنقل داخل دولة قطر من خلال توفير محطات شحن سريع للسيارات الكهربائية داخل لوسيل تشجيعا لانتشار السيارات الكهربائية بشكل أكبر، خاصة وأن دولة قطر قد بدأت بالفعل دعم صناعة وتوريد السيارات الكهربائية، وتماشيا مع إستراتيجية وزارة المواصلات والاتصالات الخاصة بمشروع الحافلات الكهربائية في البلاد، والتي تستهدف تحول 25 في المائة من أسطول حافلات النقل العام إلى حافلات كهربائية بحلول عام 2022 واستخدام الحافلات الكهربائية في الخدمات الرئيسية خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، لتكون أول بطولة تستخدم حافلات نقل جماعي كهربائية.

وأفاد بأنه استمرارا لرؤية مدينة لوسيل واهتمامها بجميع معايير الاستدامة، والأخذ في اعتبارات البنية التحتية الحالية والمستقبلية لسكان وزوار مدينة لوسيل، فإن إنشاء محطات شحن السيارات الكهربائية في المدينة يمثل إضافة لبنيتها التحتية الذكية لتصبح كما هو مخطط لها أحد أفضل المدن للعيش فيها.

وقد قام المهندس يوسف المصلح رئيس قطاع التطوير وإدارة الأصول في شركة الديار القطرية، خلال التوقيع، بتقديم شرح تفصيلي عن آلية هذه المحطات وتحديد مواقعها، حيث ستقوم (كهرماء) بتنفيذ جميع أعمال البنية التحتية لمحطات الشحن وتركيب عداداتها الخاصة وتقديم المشورة والنصح والدعم التقني والفني اللازم خلال عملية تحضير وتركيب وفحص محطات الشحن المذكورة، وتقوم الديار القطرية بشراء وتوريد وتركيب واختبار 10 محطات الشحن للسيارات الكهربائية في مدينة لوسيل.

وقامت الديار القطرية و(كهرماء) بتحديد مواقع تركيب المحطات جميعها في المناطق العامة ذات الكثافة المرتفعة في المدينة مثل ممشى المارينا، ومواقف سيارات المارينا، والحديقة الهلالية.

وأشار المصلح إلى أنه تم اعتماد أعلى المعايير الفنية في مواصفات محطات الشحن السريع للمركبات، حيث يمكن شحن المركبات بنسبة تصل إلى 80 بالمائة خلال 30 دقيقة فقط بقدرة 50 كيلو وات والتي تتوافق مع معايير السلامة الكهربائية الدولية المعمول بها مما سيساهم في تحسين التحكم في الانبعاثات داخل مدينة لوسيل مع تقليل توليد ثاني أكسيد الكربون والتوفير في نفقات النقل.

وتعد مدينة لوسيل أكبر مدينة مستدامة في الدولة وتلتزم شركة الديار القطرية بجميع ما يطور أهداف الاستدامة في مدينة لوسيل، حيث تسعى الشركة بتشجيع مصادر بديلة للطاقة من أجل المواصلات والتنقل في المدينة ومن هنا جاءت نقطة الانطلاق لإنشاء هذه المحطات وإبداء الرغبة بالتعاون مع (كهرماء) لتقديم الدعم بهذا الخصوص.

وتعمل المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء على تعزيز ثقافة الترشيد وتنويع مصادر الطاقة وتقليل الانبعاثات الكربونية الضارة من خلال تشجيع دخول المركبات الكهربائية وإرساء بنية تحتية لمحطات الشحن الخاصة بها التي تهدف لدعم هذه الفئة، وأنجزت المؤسسة عدة محطات لشحن السيارات الكهربائية، ومن المقرر الوصول إلى 400 محطة شحن بالتعاون مع القطاع الخاص في نهاية عام 2022 في إطار تشجيع المركبات الكهربائية في الدولة.

وتأسست شركة الديار القطرية للاستثمار العقاري في 2005، كإحدى شركات جهاز قطر للاستثمار، بهدف دعم الاقتصاد القطري المتنامي، وتنفيذ مشاريع التنمية العقارية داخل دولة قطر وخارجها، وبدأت الديار القطرية العمل على باكورة مشاريعها، بإنشاء مدينة لوسيل بشمال الدوحة في ديسمبر 2005، والتي تعد أضخم مدينة في العالم يتم بناؤها وفق معايير الاستدامة.

ويبلغ رأس مال شركة الديار القطرية 8 مليارات دولار، فيما تجاوز عدد مشاريعها 60 مشروعا قيد التطوير في قطر وفي 24 دولة حول العالم، باستثمارات تقدر بأكثر من 35 مليار دولار، كما رسخت الشركة مكانتها باعتبارها واحدة من أكثر الشركات العقارية مصداقية واحتراما في العالم، نتيجة التزامها نحو المجتمعات التي تتواجد فيها، بالعمل على تحسين نوعية الحياة فيها وتمسكها بالجودة والاستدامة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format