💉 Health

HMC Warns About the Link Between Smoking and Heart Disease

حمد الطبية تدعو للإقلاع عن التدخين لعلاقته بأمراض القلب

QNA

Doha: In recognition of World Heart Day, which is marked annually on 29 September, officials at Hamad Medical Corporations (HMC) Tobacco Control Center are warning about the link between smoking and heart disease and urging smokers to take advantage of smoking session services.

Almost two million people around the world dies from tobacco-related heart disease each year. In addition to heart disease and high blood pressure, smokers are thought to be at risk for more severe COVID-19 illness due to the impact the virus has on the lungs, According to the World Health Organization (WHO).

“Research has shown that smoking increases heart rate, tightens major arteries, and can cause an irregular heart rhythm, all of which require the heart of a smoker to work harder than the heart of a non- smoker. In addition to damaging your heart and blood vessels, cigarette smoke can change ones blood chemistry and cause plaque a waxy substance comprised of cholesterol, scar tissue, calcium, fat, and other material to build up in the arteries,” Head of HMC’s Tobacco Control Center Dr. Ahmad Al Mulla said.

“Smoking tobacco also increases carbon monoxide content in the blood and having high levels of carbon monoxide in your blood greatly increases ones risk of heart and circulatory diseases. Smokers, including those under the age of 50 years, are at an increased risk for angina pectoris and myocardial infarction,” added Dr. Al Mulla.

Smoking Cessation Specialist at HMC’s Tobacco Control Center Dr. Jamal Abdullah said the good news is that those who quit smoking early can reverse much of the damage caused by the dangerous habit. He added that quitting has immediate and long-term health benefits, with heart rate and blood pressure dropping within 20 minutes and the carbon monoxide level in ones blood dropping to normal within 12 hours.

It is disheartening to see the high number of individuals between the ages of thirty and fifty who develop heart disease due to the use of tobacco products, including cigarettes, hookah, chewing tobacco, and electronic cigarettes. He says individuals who seek support at HMCs Tobacco Control Center receive one-on-one behavioral counseling and appropriate nicotine replacement or pharmaceutical support, depending on their level of addiction. He says laser therapy treatment can also be helpful, Dr. Abdullah added.

Hamad Medical Corporations (HMC) Tobacco Control Center provides all drug treatments, behavioral therapy and laser therapy to help smokers quit smoking and prevent chronic diseases.

قنا

الدوحة: دعت مؤسسة حمد الطبية كافة المدخنين للاستفادة من خدمات مركز مكافحة التدخين التابع لها وتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض التي يسببها مثل أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، وذلك بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي لصحة القلب الذي يصادف 29 سبتمبر في كل عام.

ويعد التدخين أحد المسببات الرئيسية لأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم ويصل عدد الوفيات الناتجة عن التدخين إلى مليوني وفاة سنويا حول العالم، بينما أفادت منظمة الصحة العالمية بتأخر فرص التعافي والشفاء السريع للمصابين بفيروس كورونا /كوفيد-19/ إذا كانوا ممن يعانون من أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وهم مدخنون في نفس الوقت.

وقال الدكتور أحمد الملا مدير مركز مكافحة التدخين، “إن هناك عدة عوامل تتشارك جميعها في إلحاق الأذى بالقلب والأوعية الدموية ومنها زيادة نبضات وضغط القلب عند المدخن مقارنة بغير المدخن، وضعف التروية الدموية لأنسجة القلب بسبب تغير كيمياء الدم والتسبب في اللويحات /وهي مادة شمعية تتكون من الكوليسترول وأنسجة الندبات والكالسيوم والدهون ومواد أخرى/ حيث يمكن أن يؤدي تراكم اللويحات إلى الإصابة بمرض تصلب الشرايين”.

وأضاف، “أن التدخين يؤدي أيضا إلى زيادة تخثر الدم وتجمع الصفائح الدموية التي تهدد بانسداد الشرايين التاجية المغذية للقلب، كما يسبب ضعف توصيل الدم الغني بالأكسجين لأنسجة القلب بسبب تسمم الدم بغاز أول أكسيد الكربون، حيث إن كل هذه العوامل تؤدي إلى الذبحات الصدرية واحتشاء عضلة القلب وهذا ملاحظ جدا لدى المدخنين حتى أولئك الذين تقل أعمارهم عن خمسين عاما”.

وحول أهمية الإقلاع المبكر عن التدخين في الوقاية من أمراض القلب، أوضح الدكتور جمال باصهي أخصائي الإقلاع عن التدخين بمركز مكافحة التدخين، أن المدخن الذكي هو من يتوقف نهائيا عن التدخين قبل ظهور أمراض ومضاعفات التدخين حيث يبدأ الجسم بعد التوقف عن التدخين نهائيا في رحلة التخلص من سموم التبغ حتى يصل خلال مدة قصيرة إلى مرحلة الشخص غير المدخن.

وأوضح أنه على سبيل المثال بعد عشرين دقيقة من الإقلاع عن التدخين ينخفض معدل ضربات القلب وضغط الدم إلى المستوى الطبيعي وبعد 12 ساعة ينخفض مستوى أول أكسيد الكربون في الدم مما يسمح بوصول المزيد من الأكسجين إلى الأعضاء الحيوية مثل القلب.

وأشار إلى أن هناك الكثير من الأشخاص بين عمر الثلاثين والخمسين يصابون بأمراض القلب بسبب استخدامهم لمنتجات التبغ كالسجائر أو الشيشة أو المدواخ أو مضغ التبغ، كما أن للسجائر الإلكترونية أيضا تأثير سلبي على صحة القلب، مشددا على أن التوقف عن التدخين قبل ظهور الأمراض يقلل من فرص حصول مضاعفات وفي المقابل فإن التأخر في الإقلاع عن التدخين يزيد من إمكانية حصول مضاعفات الإصابة بالأمراض.

ويوفر مكافحة التدخين بمؤسسة حمد الطبية جميع العلاجات الدوائية والعلاج السلوكي والعلاج بالليزر لمساعدة المدخنين في الإقلاع عن التدخين ومنع تعرضهم لأمراض مزمنة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format