🦠Coronavirus👩‍🎨 Art

Winners of the Children’s Drawing Competition on Coronavirus awareness announced

إعلان الفائزين بمسابقة رسوم الأطفال حول التوعية بفيروس كورونا

QNA

Doha: The Ministry of Municipality and Environment announced the results of a drawing competition it organized to educate children about the necessary preventive and precautionary measures to confront the repercussions of the coronavirus (COVID-19) pandemic, as well as encourage artistic talents and develop their awareness.

The competition, which targeted children between the ages of 6 to 12 years old, was organized and advertised on the ministry’s social media platforms (Twitter, Facebook, Instagram and YouTube), and an email was allocated to receive the participating drawings, in accordance with specific conditions and criteria. 285 expressive drawings on the COVID-19 pandemic and how to confront it were received.

The competition aimed to raise awareness among all segments of society, especially children, about how to confront the pandemic in terms of health control, public hygiene, disinfection and sanitation, and social distancing as well as correcting their habits and behaviors in dealing with various life matters in light of the COVID-19 pandemic, in addition to taking the necessary measures to avoid exposure to the virus, within the framework of the ministry’s interest to enhance communication and partnership between it and the various groups of society, especially children and their families.

In another context, the first preparatory meeting between the Department of Monitoring and Environmental Laboratory in the Environmental Affairs Sector at the Ministry of Municipality and Environment, and the Environmental Science Center at Qatar University was held Tuesday via video conferencing to discuss the annual trip to monitor the quality of the marine environment in the territorial waters of the State of Qatar during the month of November.

This meeting is considered one of the important coordination meetings between the teams of the monitoring and environmental laboratory department, and researchers from the Environmental Sciences Center at Qatar University. These efforts come to protect the Qatari environment, its resources and their sustainability.

قنا

الدوحة: أعلنت وزارة البلدية والبيئة، نتيجة مسابقة رسوم الأطفال التي نظمتها لتوعية الأطفال بالإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية اللازمة لمواجهة تداعيات جائحة كورونا /كوفيد – 19/، وتشجيع المواهب والطاقات الفنية، وتنمية الوعي لديهم.

والمسابقة التي استهدفت الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (6 سنوات و12 سنة) تم تنظيمها والإعلان عنها عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالوزارة (تويتر فيسبوك أنستغرام- يوتيوب)، وخصصت بريدا إلكترونيا لاستلام الرسومات المشاركة فيها، وفق شروط ومعايير محددة، وقد بلغ عدد الرسومات التي تم استلامها (285) لوحة معبرة عن جائحة كورونا والتدابير اللازمة لمواجهتها.

وهدفت المسابقة إلى زيادة الوعي لدى جميع شرائح المجتمع وبخاصة الأطفال حول كيفية مواجهة الجائحة من ناحية الرقابة الصحية، النظافة العامة، والتطهير والتعقيم، والتباعد الاجتماعي، وتصحيح عاداتهم وسلوكياتهم في تعاملهم مع مختلف الأمور الحياتية في ظل جائحة كورونا، إضافة إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتفادي التعرض للفيروس، وذلك في إطار اهتمام الوزارة بتعزيز التواصل والشراكة بينها وبين مختلف فئات المجتمع وبخاصة فئة الأطفال وأسرهم.

في سياق آخر عُقد اليوم، عبر تقنية الاتصال المرئي، الاجتماع التحضيري الأول بين إدارة الرصد والمختبر البيئي بقطاع شؤون البيئة بوزارة البلدية والبيئة ومركز العلوم البيئية بجامعة قطر، لبحث ومناقشة الرحلة السنوية لرصد جودة البيئة البحرية للمياه الإقليمية لدولة قطر خلال شهر نوفمبر المقبل.

وتتم هذه الرحلة بالاستعانة بسفينة الأبحاث /جنان/ التابعة لمركز العلوم البيئية بجامعة قطر، في إطار الجهود المستمرة لتطوير وتوسيع رصد حالة البيئة البحرية لدولة قطر.

وأعرب كل من المهندس حسن القاسمي مدير إدارة الرصد والمختبر البيئي، والدكتور جاسم الخياط رئيس سفينة الأبحاث /جنان/ عن أهمية هذه الرحلة في رصد حالة البيئة بدولة قطر، من أجل حمايتها واستدامتها، تحقيقا لاستراتيجية التنمية الوطنية الثانية لدولة قطر (2018 – 2022)، والخطة الاستراتيجية المستدامة للوزارة.

ويعد هذا الاجتماع أحد الاجتماعات التنسيقية الهامة بين الفريق المختص بإدارة الرصد والمختبر البيئي والباحثين من مركز العلوم البيئية بجامعة قطر، وتأتي هذه الجهود لحماية البيئة القطرية ومواردها واستدامتها.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format