📚Education

An American college degree in small premiums while you’re in your country .. What’s the story?

شهادة جامعية أمريكية بأقساط رمزية وأنت في بلدك .. ما القصة ؟

Al-Sharq – WGOQatar Translations

Doha: The requirements of travelling abroad, learning English and money are no longer barriers to those who want to obtain a high-level university degree from the United States of America.

The English language did not prevent young Palestinian Ahmed Hammad from obtaining an American university degree, after the American University of the People provided an Arabic curriculum.

According to Anadolu Agency, Hammad, 25, works in electronics in the West Bank city of Bethlehem, and for certain reasons he was unable to complete his university studies, but he found his way at the American University, through distance education, saying, “It’s a good opportunity to get a university degree from the United States, with symbolic university tuition, while you’re in your country.”

He added: “The offer is very convenient, you learn in Arabic, travel and alienation is no longer an obstacle for the student, and I would like to learn English through this opportunity.”

Education at all times and everywhere

Huda Jack, director of the Arab department at the University told Anadolu that although online learning is new in Arab societies, thousands of Arab students have recently joined the department.

She attributed the Arab turnout to the university, to the political instability in the Arab region, the deteriorating economic situation, and the negative impact of the Corona epidemic.

“A student only needs a tablet, a computer or even a smartphone, with the internet to learn, from anywhere, anytime he/she wants.”

“The conditions imposed by the Corona pandemic have greatly pushed online learning, as an alternative to traditional education.”

The university, which relies on its e-learning program at 100 percent, seeks to provide education to all segments of society, especially refugees and the poor.

Arab students turnout

The majority of students enrolled at the university live in Turkey because of Syrian and Arab refugees of different nationalities, Jack said.

“Learning in English has been an obstacle for Arab students since the university was founded in 2009, which led to the establishment of an Arab department, which has fully translated the curriculum to Arabic,” she said.

“Within a year and a half of university education, the student is fully qualified to learn English and can complete his or her studies in English.”

“Education is a natural right for every human being… Many will be able to change their lives.” “Our goal is to remove all obstacles for people, the housewife has an opportunity to learn, the shopkeeper, the worker, the taxi driver, the refugee and the poor.”

“The university receives applications for business administration, which is the most requested in the Arab world,” she said.

The University of the People provides free textbooks and curricula to its students and defines itself as a “non-profit” institution, relying on teachers of different nationalities, with nominal or voluntary pay.

Founded in 2009 and received U.S. academic accreditation in February 2014, the university has more than 37,000 students.

Source: al-sharq

الشرق

الدوحة: لم تعد اشتراطات الغربة وتعلم الإنجليزية والأموال عوائق أمام من يريد الحصول على شهادة جامعية رفيعة من الولايات المتحدة الأمريكية.

إذ لم تمنع اللغة الإنجليزية الشاب الفلسطيني أحمد حماد، من الحصول على شهادة جامعة أمريكية، بعد أن وفرت “جامعة الناس” (University of the People) الأمريكية منهاجا معربا.

وحسب وكالة الأناضول، يعمل حماد (25 عاما)، في مجال الإلكترونيات في مدينة بيت لحم بالضفة الغربية، ولظروف خاصة لم يتمكن من إكمال الدراسة الجامعية، غير أنه وجد ضالته في الجامعة الأمريكية، عبر التعليم عن بعد، يقول: “فرصة جيدة أن تحصل على شهادة جامعة من الولايات المتحدة، بأقساط جامعية رمزية، وأنت في بلدك”.

وأضاف: “العرض مناسب جدا، تتعلم باللغة العربية، ولم يعد السفر والغربة عقبة أمام الطالب، كما أرغب في تعلم الإنجليزية عبر هذه الفرصة”.

التعليم في كل مكان وزمان

من جانبها، قالت مديرة القسم العربي بالجامعة هدى جاك، للأناضول، إنه رغم حداثة التعلم عبر الإنترنت في المجتمعات العربية، إلا أن آلاف الطلاب العرب انضموا حديثا للقسم.

وأرجعت جاك الإقبال العربي على الدراسة بالجامعة، إلى حالة عدم الاستقرار السياسي في المنطقة العربية، وتردي الأوضاع الاقتصادية، إلى جانب التأثير السلبي لوباء كورونا.

وأردفت: “الطالب لا يحتاج سوى جهاز لوحي، أو كمبيوتر وحتى هاتفه الذكي، مع توفر الإنترنت للتعلم، من أي مكان وفي أي وقت يريد”.

وتابعت: “الظروف التي فرضتها جائحة كورونا دفعت بشكل كبير للتعلم عبر الانترنت، كبديل للتعليم التقليدي”.

وتسعى الجامعة، التي تعتمد في برنامجها التعليم الإلكتروني بنسبة 100 بالمائة، لتوفير التعليم لكل فئات المجتمع، وخاصة اللاجئين والفقراء.

إقبال من الطلاب العرب

كما ذكرت جاك، أن القسم الأكبر من الطلبة المسجلين بالجامعة يقطنون في تركيا لوجود لاجئين سوريين وعرب من مختلف الجنسيات.

واستطردت: “شكل التعلم باللغة الإنجليزية عقبة أمام الطلاب العرب، منذ تأسيس الجامعة عام 2009، مما دفعها لتأسيس قسم عربي، عمل على تعريب المناهج بشكل كامل”.

واستدركت: “خلال عام ونصف من التعليم الجامعي يتم تأهيل الطالب للتعلم باللغة الإنجليزية بشكل كامل، ويمكنه أن يكمل دراسته بالإنجليزية”.

وأوضحت أن “التعليم حق طبيعي لكل إنسان (..) سيتمكن الكثيرون من تغيير حياتهم”… وأردفت: “نهدف لإزالة كافة العقبات أمام الناس، بات لربة المنزل فرصة للتعليم، ولصاحب المتجر، والعامل، وسائق التاكسي، واللاجئ، والفقير”.

وختمت بالقول: “تستقبل الجامعة طلبات دراسة تخصص إدارة الأعمال، وهو الأكثر طلبا في العالم العربي”.

وتوفر “جامعة الناس”، الكتب الدراسية والمناهج مجانا لطلابها، وتعرف عن نفسها بأنها مؤسسة “غير ربحية”، حيث تعتمد على مدرسين من جنسيات مختلفة، بأجر رمزي، أو تطوعي.

وتأسست الجامعة عام 2009 وحصلت على الاعتماد الأكاديمي الأمريكي في فبراير عام 2014، وتضم أكثر من 37 ألف طالب وطالبة.

المصدر: al-sharq

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format