🚘 Cars🌍 World

Tesla driver charged over ‘napping while speeding’

تهم موجهة لسائق سيارة من طراز تسلا بسبب قيلولة أثناء القيادة بسرعة

A Canadian man has been charged with dangerous driving for allegedly taking a nap while his self-driving Tesla car clocked up more than 90mph (150km/h).

Police said both front seats were fully reclined, and the driver and passenger were apparently asleep when they were alerted to the incident in Alberta.

When police turned on emergency lights and other vehicles moved out of the way, the Tesla Model S sped up.

The 20-year-old driver from British Columbia is due in court in December.

He had initially been charged with speeding and handed a 24-hour licence suspension for fatigue, but was subsequently charged with dangerous driving.

The incident happened near Ponoka, some 100km south of Edmonton, in July.

“Nobody was looking out the windshield to see where the car was going,” Police Sgt Darri Turnbull told CBC News.

He said that when they put on their emergency lights the Tesla accelerated, with vehicles ahead of it moving out of the way.

“Nobody appeared to be in the car, but the vehicle sped up because the line was clear in front.”

He added: “I’ve been in policing for over 23 years, and the majority of that in traffic law enforcement, and I’m speechless. I’ve never, ever seen anything like this before but of course the technology wasn’t there.”

Tesla cars currently operate at a level-two Autopilot, which requires the driver to remain alert and ready to act, with hands on the wheel.

Tesla founder Elon Musk has said he expects his vehicles to be completely autonomous, with little driver input needed, by the end of the year.

However, he added that there were “many small problems” that would need solving through real-world testing.

Source: qatar-tribune

اتهمت الشرطة الكندية، الخميس 17 سبتمبر/أيلول 2020، سائق سيارة بتجاوز السرعة المسموح بها والقيادة الخطرة؛ بعد أن وُجد نائماً فوق مقود سيارته ذاتية القيادة أثناء تحركها بسرعة 150 كيلومتراً/ساعة، على طريق سريع بمقاطعة ألبرتا الواقعة في غرب كندا، مع العلم أن السرعة القصوى المسموح بها في الطرق السريعة بكندا هي 110 كم/ساعة.

وفق تقرير لصحيفة The Guardian البريطانية، الجمعة 18 سبتمبر/أيلول، فقد كشفت شرطة الخيَّالة الكندية الملكية، خلال إعلانها عن التهم، عن تلقِّيها في 9 يوليو/تموز الماضي، بلاغاً يفيد بأن سيارة “تسلا طراز إس” Model S Tesla تجاوزت السرعة المسموح بها على الطريق السريع بالقرب من بلدة بونوكا.

بيان الشرطة جاء فيه أن السيارة “بدت بلا سائق يتحكم فيها، وهي تقطع الطريق بسرعة تزيد على 140 كيلومتراً/ساعة، مع إمالة المقعدين الأماميين تماماً، ويبدو أن راكبَي السيارة الاثنين نائمان”.

مع ذلك، وبعد أن لاحقتها الشرطة، انطلقت سيارة تسلا الكهربائية بسرعة تصل “بالضبط” إلى 150 كيلومتراً/ساعة، وفقاً لبيان الشرطة. هذا في حين أن الحد الأقصى للسرعة على معظم الطرق بشبكة الطرق السريعة في كندا هو 110 كيلومترات/ساعة.

لتوجّه الشرطة إلى السائق، الذي تبين أنه ذكر يبلغ من العمر 20 عاماً من مقاطعة “كولومبيا البريطانية” المجاورة، تهمة تجاوُز السرعة المسموح بها، وأوقفت رخصة قيادته 24 ساعة؛ للقيادة في حالة إرهاق.

بعد ذلك، قررت المقاطعة توجيه اتهام إلى السائق بالقيادة الخطرة، ومن المقرر أن يمثل أمام المحكمة في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

إشكال جديد: تأتي تلك الواقعة في وقتٍ يشكل فيه انتشار المركبات ذاتية القيادة، التي ابتكرتها شركة السيارات الكهربائية “تسلا” Tesla، تحدياً للمنظِّمين المعنيِّين بتحديد سبل السلامة وفاعلية الأنظمة المتبعة على الطرق.

كانت حادثة أخرى وقعت في يناير/كانون الثاني الماضي، واتُّهم فيها سائق في مقاطعة أونتاريو بالقيادة المتهورة، بعد أن رصده الضباط وهو يستخدم كلتا يديه لتنظيف أسنانه بالخيط، في حين كانت سيارته تقطع الطريق السريع بسرعة تصل إلى 135 كيلومتراً/ساعة.

قبل شهرين، شوهدت سيارة تسلا ذاتية القيادة تسير على الجانب الخطأ من الطريق، من دون سائق.

وفي الولايات المتحدة، يحقق مسؤولون في عدد من حوادث الاصطدام المميتة التي تشير تفاصيلها إلى استخدام لآلية “القائد الآلي” للسيارة، ومنها حادث كان السائق فيه يستخدم الآلية للعب على هاتفه، تاركاً مقود السيارة.

من جانبه، قال جاري غراهام، القائد بقوات الشرطة الكندية، في البيان: “على الرغم من أن مُصنِّعي السيارات الجديدة لديهم إجراءات وقائية مُدمجة لمنع السائقين من استغلال أنظمة السلامة الجديدة في المركبات على نحو مُضر، فإن هذه الأنظمة مجرد أنظمة أمان تكميلية. إنها ليست أنظمة ذاتية القيادة بالكامل، أي إن السائقين لا تزال تقع عليهم مسؤولية قيادة السيارة”.

المصدر: talkofnews

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format