👮‍♂️ Government

UK Defense Secretary: Qatar-UK Relations are Deep and Historical, Based on Understanding and Harmony

وزير الدفاع البريطاني: العلاقات القطرية البريطانية عميقة وتاريخية وهي مبنية على التفاهم والانسجام

QNA – Doha:

HE Secretary of State for Defense of the United Kingdom Ben Wallace, affirmed the depth of the relationship between the State of Qatar and the United Kingdom, describing it as based on understanding and harmony.

His Excellency pointed out that the relationship between the two friendly countries is long, deep and extended since pre-oil, praising in the same context the renaissance witnessed by Qatar at all levels.

His Excellency said that he previously visited Qatar in 2003, and Qatar has developed significantly, not only at the local, but also at the global level.

During an exclusive interview with Qatar News Agency (QNA) on the occasion of his visit to Doha, HE Secretary of State for Defense of the United Kingdom demonstrated the confidence and ambition of the State of Qatar by winning the hosting and organization of the 2022 FIFA World Cup. His Excellency stressed that the prospect of cooperation between the two countries is very promising, as demonstrated by investments, mutual visits and visitors from both countries, considering the State of Qatar an important and essential partner for the UK.

His Excellency noted the growing investments between the two countries, praising the investment relations between the two sides. His Excellency looked forward to further progress and strengthening the relationship, pointing out that the United Kingdom imports Qatari gas, which is much preferred.

On the objectives of this visit, His Excellency explained that it comes from the strength of the relationship between Qatar and the United Kingdom, and that it is in the interest of strengthening that relationship.

His Excellency referred to his meetings with officials in Doha, during which he expressed the UK’s keenness on Doha’s success in hosting the 2022 World Cup, in addition to providing support and assistance to achieve this. His Excellency added that this visit also comes with the aim of strengthening joint action between the two countries within the framework of the Typhoon squadron project, which was formed between the State of Qatar and the United Kingdom, describing this cooperation in forming the squadron as a real success.

His Excellency said that this partnership can play a real role in the success of the State of Qatar hosting the 2022 World Cup, and this cooperation will create a safe environment in which the tournament will be held, and he is in Doha today to find more details and discuss what can be done.

Regarding the joint flying operations of Typhoon squadron of the Royal Air Force (RAF) of the UK and Qatar Amiri Air Force last June, His Excellency said that this step is symbolic and important, as reaching this stage of joint work clearly indicates that trust between the two sides is great.

His Excellency indicated that Typhoon squadron is ready at any time, pointing out that the Qatari pilots are working side by side with their British colleagues, and that things are going on the right path to achieve the desired goal.

His Excellency clarified that working side by side and the flying operations carried out by the squadron require sometimes flying over contested areas , and such circumstances require a special partnership based on solid foundations of mutual trust.

His Excellency pointed out that Britain is not taking this relationship for granted, it is a true partnership, and what more than a partnership you can have than two planes flying side by side to protect and secure the biggest event, which is hosting the World Cup, adding that he looks forward to attending this big event.

On the military cooperation between the two countries, HE Secretary of State for Defense of the United Kingdom Ben Wallace said that the existing cooperation is deep and is at all levels. His Excellency added that there are Qatari cadres who receive their studies and training in the United Kingdom, whether in the military and air forces or police colleges, noting that this is the cornerstone of military cooperation between the two sides.

His Excellency indicated that the United Kingdom believes that the military cooperation between UK and any country is based on respecting sovereignty and not harming other countries, in addition to providing support and assistance in a way that preserves their security and the security and stability of their people in the first place, which is in the common interest of both sides.

On the situation in the region and the most important issues discussed during the visit, His Excellency clarified that the most important issues dealt with, is the importance of keeping the Strait of Hormuz safe by adhering to international law, whether with regard to airspace or maritime navigation.

His Excellency pointed out that the issue of the Strait of Hormuz is of great importance, especially since there are many countries located around this area, and UK recognizes the importance of freedom of navigation for all countries.

His Excellency stated that during his visit he discussed friendship relations in the region, as he touched on the Gulf crisis, and the work that must be done to resolve that dispute, appreciating the position of the State of Qatar, which he described as “correct and based on international law”, by defending its airspace.

His Excellency praised the pivotal and major role that the State of Qatar plays in providing stability to the region, noting that the joint Typhoon squadron in Doha will be necessary given the important role Qatar plays in preserving the region’s security and stability.

His Excellency expressed the concern of the United Kingdom as a result of the differences and tensions that occur between friends, stressing that such tensions lead to increased instability in the region.

His Excellency added that in this climate of instability, Qatar is a stable country, and it is one of the countries in which Britain sees stability, and it is necessary to preserve this atmosphere by keeping it stable and providing everything that would enhance this aspect.

His Excellency stressed that everyone needs stability, especially with the tensions that the region is going through, and as there are major powers competing in the region, which requires the need to find a safe way to achieve stability and reduce tensions.

His Excellency pointed out that countries like Qatar and Oman provide stability, and they are major players in keeping the Arab Gulf region in a stable situation.

On the escalating level of global tension and the worlds tendency to be unstable and more anxious, His Excellency expressed concern about this situation, indicating that the Gulf region is going through the same situation of instability.

His Excellency pointed out that the region has become less stable than it was ten years ago, so the United Kingdom, Germany and France seek to keep Iran in the agreement of the Joint Comprehensive Plan of Action on the Iranian nuclear program (Iran nuclear deal).

His Excellency said that the United States withdrew from the agreement, but the UK did not, as well as Russia and China, which are still signatories, and the UK will try to maintain this agreement, and hopes that Iran return to its commitment, and that the United States of America re-engage.

His Excellency concluded by stressing that instability is a matter of concern, stressing at the same time that this reinforces the importance of the role that the State of Qatar and the Sultanate of Oman play in helping to resolve major disputes and issues.

الدوحة – قنا:

أكد سعادة السيد بن والاس وزير الدفاع بالمملكة المتحدة، على عمق العلاقة التي تجمع بين دولة قطر والمملكة المتحدة، واصفا إياها بالعلاقة المبنية على التفاهم والانسجام.

وأشار سعادته الى ان العلاقة التي تجمع البلدين الصديقين علاقة طويلة وعميقة وممتدة منذ مرحلة ما قبل النفط، وهي سابقة للعلاقات التجارية الحديثة، مشيداً في ذات السياق بالنهضة التي تشهدها قطر على كافة المستويات وقال ” سبق لي ان زرت قطر في عام 2003، ولقد تطورت قطر بشكل ملحوظ ليس على الصعيد المحلي فحسب بل على الصعيد العالمي ايضاً”.

ودلل سعادة السيد بن والاس وزير الدفاع البريطاني خلال حوار خاص أجرته معه وكالة الأنباء القطرية/قنا/ بمناسبة زيارته للدوحة، على الثقة والطموح اللذين تتحلى بهما دولة قطر بفوزها باستضافة وتنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، مؤكدا ان افق التعاون بين البلدين واعد للغاية والذي تثبته الاستثمارات والزيارات المتبادلة والزوار من كلا البلدين، معتبراً دولة قطر شريك مهم واساسي بالنسبة للملكة المتحدة.

ونوه سعادته بتنامي الاستثمارات بين البلدين، مشيداً بالعلاقات الاستثمارية بين الجانبين. وتطلع الى المزيد من التقدم وتعزيز تلك العلاقة. لافتاً الى ان المملكة المتحدة تستورد الكثير من الغاز القطري، والذي تفضله بريطانيا على غيره.

وحول أهداف هذه الزيارة أوضح سعادة وزير الدفاع البريطاني بأنها تأتي انطلاقا من متانة العلاقة بين قطر والمملكة المتحدة، كما انها تصب في صالح تعزيز تلك العلاقة.

وأشار سعادته الى اللقاءات التي جمعته بالمسؤولين في الدوحة والتي عبر خلالها عن حرص المملكة المتحدة على نجاح الدوحة في استضافة بطولة كأس العالم 2022، بجانب تقديم الدعم والمساعدة لتحقيق ذلك.

وتابع سعادته قائلاً” كما تأتي هذه الزيارة بهدف تعزيز العمل المشترك بين البلدين في إطار سرب طائرات “تايفون”، الذي تم تشكيله بين دولة قطر والمملكة المتحدة”، واصفا هذا التعاون في تشكيل السرب بالنجاح الحقيقي والذي سيصبح اقوى وأعمق.

واضاف سعادته ” يمكن لهذه الشراكة أن تلعب دورا حقيقيا في إنجاح استضافة دولة قطر لبطولة كأس العالم 2022، وان يخلق هذا التعاون جواً آمناً تقام فيه البطولة، وانا هنا اليوم لإيجاد مزيد من التفاصيل وبحث ما يمكن القيام به معا”.

وفيما يتعلق بهذه النقطة تحديدا من تسيير القوات الجوية الأميرية القطرية والقوات الملكية الجوية البريطانية سربا مشتركا لطائرات “تايفون” في يونيو الماضي، قال سعادة وزير الدفاع البريطاني” تحمل هذه الخطوة رمزية مهمة وهي ان الوصول الى هذه المرحلة من العمل المشترك تدل بوضوح على ان الثقة بين الجانبين كبيرة “.

وأشار سعادته الى ان سرب”تايفون” على أهبة الاستعداد في أي وقت، لافتاً الى ان الطيارين القطريين يعملون جنبا الى جنب مع زملائهم البريطانيين، وان الأمور تسير في الطريق الصحيح وكما هو مرسوم لها لتحقيق الهدف المنشود.

وأوضح سعادته بأن العمل جنبا الى جنب والطلعات الجوية المشتركة التي يقوم بها السرب تتطلب أحياناً التحليق فوق مناطق يشوبها الاحتقان والتوتر، ومثل تلك الظروف تتطلب شراكة خاصة مبنية على أسس متينة من الثقة المتبادلة.

وتابع..”نحن لا نأخذ هذه العلاقات على نحو مسلم به أو مفروغ منه، بل انها شراكة حقيقية، ولا توجد شراكة أكثر أو أكبر من أن تحلق طائرتين جنبا إلى جنب لحماية وتأمين أضخم حدث وهو استضافة بطولة كأس العالم والتي ستقام في الدوحة 2022، وانا أتطلع لحضور هذا الحدث الكبير “.

وحول التعاون العسكري بين البلدين الصديقين، أوضح سعادة السيد بن والاس وزير الدفاع بالمملكة المتحدة، ان التعاون القائم عميق وهو على كافة المستويات. وتابع “هناك كوادر قطرية تتلقى دراستها وتدريبها في المملكة المتحدة سواءً في القوات العسكرية والجوية او كليات الشرطة”. منوها بأن ذلك يعد حجر الأساس في التعاون العسكري بين الجانبين.

وأشار سعادته الى ان المملكة المتحدة ترى ان التعاون العسكري بينها وبين أي بلد قائم على احترام سيادة تلك الدول وعدم الاضرار بدول أخرى، بجانب تقديم الدعم والمساعدة بما يحفظ امنها وامن شعبها واستقراره في المقام الأول، وهو الامر الذي يصب في المصلحة المشتركة للجانبين.

وحول الوضع في المنطقة واهم القضايا التي ناقشتها الزيارة، أوضح سعادته ان اهم الملفات تناولت أهمية إبقاء مضيق “هرمز” آمناً عبر التمسك بالقانون الدولي سواءً فيما يتعلق بالمجال الجوي او الملاحة البحرية.

واشار الى ان موضوع مضيق “هرمز” يكتسي أهمية كبيرة خصوصا وان هناك الكثير من الدول تقع حول تلك المنطقة المزدحمة. وأضاف “نحن ندرك ونقر بأهمية حرية العبور والملاحة لجميع الدول”.

وبين سعادة الوزير البريطاني انه ناقش اثناء زيارته علاقات الصداقة في المنطقة، كما تطرق الى الخلاف الخليجي، وعن العمل الذي يجب القيام به لحل ذلك الخلاف ورأب الصدع الحاصل، مثمناً موقف دولة قطر، والذي وصفه بـ”التصرف الصحيح المستند على القانوني الدولي”، بدفاعها عن مجالها الجوي.

واشاد سعادة السيد بن والاس وزير الدفاع بالمملكة المتحدة، بالدور المحوري والكبير الذي تلعبه دولة قطر في توفير الاستقرار للمنطقة، مشيرا الى ان تمركز سرب طائرات” تايفون” المشترك في الدوحة سيكون ضروريا نظرا للدور المحوري الذي تلعبه قطر بالحفاظ على امن واستقرار المنطقة.

وعبر سعادته عن القلق الذي تشعر به المملكة المتحدة جراء الخلافات والتوترات التي تحدث بين الأصدقاء، مؤكداً ان مثل تلك التوترات تؤدي الى زيادة عدم الاستقرار في المنطقة.

وتابع قائلاً” وسط أجواء عدم الاستقرار هذه نجد قطر دولة مستقرة، بل انها من الدول التي ترى فيها بريطانيا الاستقرار، ومن الضروري ان نحافظ على هذا الجو بإبقائها مستقرة وتوفير كل ما من شأنه تعزيز هذا الجانب”.

وأكد سعادته بأن الجميع بحاجة للاستقرار، خصوصا مع ما تمر به المنطقة من توترات فضلاً عن ان هناك قوى كبرى تتنافس على ضفتي الخليج العربي، الامر الذي يتطلب ضرورة إيجاد السبيل الآمن لتحقيق الاستقرار وتخفيف التوترات.

وأضاف قائلاً “ان دولا مثل قطر وعمان توفران هذا الاستقرار، وهما لاعبين رئيسيين في الحفاظ على منطقة الخليج العربي في وضع مستقر”.

وحول تصاعد مستوى التوتر العالمي وتوجه العالم الى ان يكون مكان غير مستقر وأكثر توترا، عبّر سعادة وزير الدفاع البريطاني عن القلق إزاء هذا الوضع مشيراً الى ان منطقة الخليج تمر بالوضع ذاته من عدم الاستقرار والتوتر.

ولفت الى ان المنطقة أصبحت اقل استقرارا مما كانت عليه قبل عشر سنوات، لذا فإن المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا يسعون الى إبقاء إيران في اتفاقية خطة العمل الشاملة المشتركة حول البرنامج النووي الإيراني /الاتفاق النووي الإيراني/.

وتابع موضحاً ” أعلم أن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاقية، لكننا لم ننسحب، ومعنا كذلك روسيا والصين واللتان لا تزالان موقعتان على الاتفاقية، وسنحاول الإبقاء على هذه الاتفاقية فهي اتفاقية جيدة ونأمل ان نشهد عودة إيران للالتزام بها، وان تعود الولايات المتحدة الامريكية للانخراط فيها”.

واختتم سعادة السيد بن والاس وزير الدفاع بالمملكة المتحدة حديثة بالتأكيد على ان عدم الاستقرار أمر يدعو للقلق، مؤكدا في الوقت نفسه ان هذا ما يعزز الأهمية للدور الذي تلعبه كل من دولة قطر وسلطنة عمان في المساعدة على حل الخلافات والقضايا الكبرى.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format