🌍 World🦠Coronavirus

China celebrates virus success as Europe suffers

الصين تحتفل بالنجاح في السيطرة على الفيروس بينما تعاني أوروبا

AFP – Beijing:

China’s leaders staged a triumphant ceremony to celebrate beating the coronavirus on Tuesday as billions of people around the world still suffer the fallout from the pandemic and the global death toll nears 900,000.

The upbeat mood in Beijing comes as concerns grow about a resurgence of the virus across Europe, with France tightening restrictions, cases in Britain spiking and schools resuming around the region.

Tour de France director Christian Prudhomme has tested positive for the illness, prompting French Prime Minister Jean Castex to take a test, officials said, after the pair shared the same car to follow a stage of the cycling’s premier sporting event at the weekend.

Worldwide infections to date now stand at more than 27 million and over 890,000 people have died from the disease.

But in China, the virus has been all but banished through lockdowns and travel restrictions earlier in the year that have officials touting the nation as a coronavirus success story.

President Xi Jinping said China had passed “an extraordinary and historic test” during an awards ceremony for medical professionals decorated with bugle calls and applause.

“We quickly achieved initial success in the people’s war against the coronavirus,” Xi said.

“We are leading the world in economic recovery and in the fight against Covid-19.”

The nation’s propaganda machine has been attempting to seize the narrative surrounding the pandemic, reframing the episode as an example of the agility and organisation of the Communist leadership.

Beijing is also touting progress on its vaccines as a sign of global leadership and resilience.

China put its homegrown vaccines on display for the first time at a Beijing trade fair this week and authorities hope the jabs will be approved for use by the end of the year.

The vaccines are among a handful to have entered phase 3 trials, typically the last step ahead of regulatory approval, as countries race to stub out an illness that continues to ravage large parts of the globe.

‘True potential’

The economic fallout from the virus continues to cause havoc on economies around the world, with governments desperate to get back to normality.

India pressed ahead with reopening despite surpassing Brazil on Monday as the second-most infected nation in the world with more than 4.2 million cases.

Metro trains resumed operations earlier this week and officials said top tourist attraction the Taj Mahal would reopen on September 21, more than six months after it was shut.

South Africa announced its economy had shrunk by more than half in the second quarter, as the pandemic took its toll on Africa’s most industrialised state.

President Cyril Ramaphosa said his countrymen should use the pandemic as an opportunity.

“We will use this moment of crisis to build a new economy, and unleash South Africa’s true potential,” he said.

Berlusconi signs ‘favourable’ –

European countries were battling with high-profile sporting and political fallout from the pandemic on Tuesday.

France’s football team was forced to take to the field against Croatia on Tuesday — a rerun of the 2018 year’s World Cup final — without star striker Kylian Mbappe after he became the latest sports star to test positive.

The French Open tennis tournament suffered a blow after world number one and defending champion Ashleigh Barty announced she would not take part.

The Australian star said it was a “difficult” decision but the health of her family and team came first.

And in the world of politics, the European Parliament was forced to skip its regular relocation from Brussels to Strasbourg after the French city was declared a “red zone” for the virus.

EU chiefs said it was untenable that all MEPs would have to quarantine on their return to Brussels.

One of the most prominent European politicians of recent times, Italy’s ex-prime minister Silvio Berlusconi, was still in hospital suffering from the virus.

His doctor, however, was optimistic.

“All monitored parameters… are reassuring,” said Alberto Zangrillo, adding that his medical condition was in “constant favourable evolution”.

بكين – وكالة الأنباء الفرنسية:

 نظم قادة الصين احتفالاً مظفراً للاحتفال بتغلبهم على فيروس كورونا يوم الثلاثاء، حيث لا يزال مليارات الناس في مختلف أنحاء العالم يعانون من تداعيات هذا الوباء، كما أن عدد الوفيات العالمية يقترب من 900 ألف شخص.

ويأتي المزاج المتفائل في بكين مع تزايد المخاوف بشأن عودة ظهور الفيروس في جميع أنحاء أوروبا، مع تشديد فرنسا للقيود، وتصاعد الحالات في بريطانيا واستئناف المدارس في جميع أنحاء المنطقة.

وقال مسؤولون أن مدير جولة فرنسا للدراجات كريستيان برودوم قد ثبتت إصابته بالمرض, مما دفع رئيس الوزراء الفرنسى جان كاستيكس الى إجراء اختبار, بعد ان صعد الاثنين في نفس السيارة لمتابعة مرحلة من الحدث الرياضى الأبرز في عالم الدراجات الهوائية فى نهاية الأسبوع.

ويبلغ عدد الإصابات في جميع أنحاء العالم حتى الآن أكثر من 27 مليون إصابة، وقد توفي أكثر من 000 890 شخص بسبب هذا المرض.

ولكن في الصين، تم نفي الفيروس من خلال الإغلاق وقيود السفر في وقت سابق من هذا العام مما دفع المسؤولين إلى التباهي أمام الجمهور بقصة النجاح في التغلب على فيروس كورونا.

وقال الرئيس شي جين بينغ إن الصين اجتازت “اختبارًا استثنائيًا وتاريخيًا” خلال حفل توزيع جوائز للمهنيين الطبيين زينته أصوات البوق والتصفيق.

وقال شي ” لقد حققنا نجاحاً سريعاً مبدئياً فى حرب الشعب ضد فيروس كورونا” .

وأضاف “اننا نقود العالم في مجال الانتعاش الاقتصادي وفي الحرب ضد كوفيد-19”.

تحاول آلة الدعاية في البلاد الاستيلاء على السرد المحيط بالوباء، وإعادة صياغة الحلقة كمثال على رشاقة وتنظيم القيادة الشيوعية.

كما تصف بكين التقدم المحرز في لقاحاتها باعتباره علامة على القيادة والمرونة على الصعيد العالمي.

عرضت الصين لقاحاتها المحلية لأول مرة في معرض تجاري في بكين هذا الأسبوع، وتأمل السلطات في أن تتم الموافقة على استخدامها بحلول نهاية العام.

واللقاحات هي من بين حفنة من التي دخلت المرحلة الثالثة من التجارب، وهي عادة الخطوة الأخيرة قبل الموافقة التنظيمية، حيث تتسابق البلدان على التخلص من مرض لا يزال يعصف بأجزاء كبيرة من العالم.

‘الإمكانات الحقيقية’

ولا تزال التداعيات الاقتصادية للفيروس تسبب دماراً للاقتصادات في جميع أنحاء العالم، حيث تحاول الحكومات جهدها من أجل العودة إلى الوضع الطبيعي.

وقد سارعت الهند بإعادة الافتتاح على الرغم من تفوقها على البرازيل اليوم الاثنين باعتبارها ثانى أكثر الدول تسجيلاً للإصابات فى العالم باكثر من 4.2 مليون حالة .

وقد استأنفت قطارات المترو عملياتها فى وقت سابق من هذا الأسبوع وقال المسؤولون أنه سيتم إعادة افتتاح أهم مناطق الجذب السياحى تاج محل يوم 21 سبتمبر بعد أكثر من ستة أشهر من إغلاقه.

وأعلنت جنوب افريقيا ان اقتصادها تقلص بأكثر من النصف فى الربع الثانى حيث كان لهذا الوباء تأثير على أكبر الدول الصناعية فى أفريقيا

وقال الرئيس سيريل رامافوسا إن على مواطنيه استخدام الوباء كفرصة.

وقال ” سوف نستغل لحظة الأزمة هذه لبناء اقتصاد جديد، وإطلاق العنان للإمكانيات الحقيقية لجنوب افريقيا ” .

وتكافح الدول الأوروبية مع تداعيات رياضية وسياسية بارزة من الوباء يوم الثلاثاء .

اضطر منتخب فرنسا لكرة القدم إلى مواجهة كرواتيا يوم الثلاثاء – إعادة لنهائي كأس العالم 2018 – بدون المهاجم النجم كيليان مبابي بعد أن أصبح أحدث نجم رياضي يصاب بالفيروس.

تعرضت بطولة فرنسا المفتوحة للتنس لضربة قوية بعد أن أعلنت آشلي بارتي، المصنفة الأولى عالمياً وصاحبة اللقب، أنها لن تشارك.

وقالت النجمة الأسترالية أنه قرار “صعب” لكن صحة عائلتها وفريقها جاءت في المقام الاول.

وفي عالم السياسة، اضطر البرلمان الأوروبي إلى تخطي انتقاله المنتظم من بروكسل إلى ستراسبورغ بعد إعلان المدينة الفرنسية “منطقة حمراء” للفيروس.

وقال زعماء الاتحاد الأوروبي أنه من غير الممكن أن يضطر جميع اعضاء البرلمان الاوروبى إلى الحجر الصحى لدى عودتهم إلى بروكسل .

وكان رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني أحد أبرز السياسيين الاوروبيين في الآونة الأخيرة لا يزال في المستشفى يعاني من الفيروس.

غير أن طبيبه كان متفائلاً.

“جميع المؤشرات … مطمئنة”، قال ألبرتو زانغريلو، مضيفاً أن حالته الصحية في “تحسن مستمر”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format