👮‍♂️ Government

The most prominent decisions of the weekly cabinet meeting

أبرز قرارات الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء

QNA – Doha:

HE Prime Minister and Minister of Interior Sheikh Khalid bin Khalifa bin Abdulaziz Al-Thani chaired the Cabinet regular meeting held at its seat at the Amiri Diwan on Wednesday.

Following the meeting, HE Minister of Justice and Acting Minister of State for Cabinet Affairs Dr. Issa bin Saad Al Jafali Al Nuaimi issued the following statement:

At the beginning of the meeting, the Cabinet was briefed by HE Minister of Public Health on the latest developments in efforts to curb Coronavirus (COVID-19). The Cabinet affirmed the continuation of work with the precautionary measures taken to combat the pandemic.

As part of the plan to gradually lift the restrictions imposed by the Coronavirus (COVID-19), the Cabinet decided following:

First: 1- the annulment of the Cabinet’s decision on the suspension of medical services in private health care facilities.

2- the annulment of the Cabinet’s decision on the suspension of the system of temporary home services provided by cleaning and hospitality companies.

3- This decision shall be effective from Sep. 1, 2020.

Second: 1- the amendment of the Cabinet’s decision issued regarding holding all meetings for employees and workers in the government and private sectors remotely using technology means to allow meetings to be held with the attendance of no more than 15 people.

2 – This decision shall be effective from Sep. 1, 2020, until further notice.

Third: 1 – the continuation of work with the Cabinet’s decision that allowed, according to the need of work, no more than 80% of the total number of employees in the government sector to resume their work at their place of work, while the rest of the employees to work remotely from their homes or upon request, depending on the circumstances.

2- the continuation of work with the Cabinet’s decision that allowed no more than 80% of the total number of workers in the private sector to resume their work at their place of work, and the rest of them to work remotely from their homes.

Fourth: the continuation of adherence to the precautionary measures, including wearing masks and maintaining a safe distance.

The executive framework of the Ministry’s strategy includes four main programs work to achieve the intermediate results. Each program consists of a group of sub-programs and projects, as follows:

– Culture as a framework for preserving identity and promoting citizenship and civilized communication: The culture program includes the focus of preserving identity, promoting citizenship and civilized communication. It is the main program towards achieving the first result with one sub-program and 23 projects that work to achieve 11 goals and 23 outputs. The programs and projects focus on promoting major perceptions of national identity, stimulating community participation in the cultural events, enhancing cultural communication between the Qatari culture and the expatriate cultures, as well as developing craft industries in preparation for the country’s hosting of the 2022 FIFA World Cup.

– A distinguished sport level: The national program for upgrading sports to a distinguished level includes one sub-program and six projects that work to achieve six goals, five of which are sectoral and one is specific for the Ministry’s strategy. They will enhance community participation in the practice of sport and physical activity, within the Ministry’s efforts towards opening the sports field for the private sector to enter into investment partnerships and developing the national administrative cadres in sports clubs and bodies.

– An empowered and qualified youth for an active role in society: The youth development and empowerment program and activating their role in society includes 12 projects that work on achieving 12 outputs towards achieving six goals that focus on enhancing the capabilities and skills of youth, and strengthening the mechanisms to help listen to the voice of young people and identify their ambitions and aspirations. During the strategy period, the Ministry will work in the framework of empowering young people, activating their role in managing their affairs on their own, training them on the democratic practice, and enhancing transparency by modifying the management system of youth centers so that their management teams are chosen by election from the membership of those centers.

– An efficient institutional performance that helps achieve professionalism and administrative excellence: Activating the institutional performance in the Ministry through the program to enhance the efficiency of the institutional performance, which includes 12 objectives, including 2 within the strategy of the cultural enrichment and sports excellence sector, and 10 which address institutional issues specific to the Ministry, including the organization of work in all administrative units through the preparation of job description for all the jobs mentioned in the modified structure of the Ministry, and the completion of procedures manuals related to operational processes and the commencement of work in them, in addition to enhancing the efficiency of financial performance, risk management and building specialized capabilities and job skills for employees.

The Cabinet then looked into the topics listed on its agenda as follows:

1- The Cabinet approved the Cabinet draft decision amending some provisions of decision No. (14) of 2017 forming the organizing committee to host international and regional sporting events, and the Ministry of Culture and Sports proposal to renew the term of membership of the committee for three years.

The committee, established at the Ministry of Culture and Sports, is specialized in several specializations, including:

Study the proposals of sports authorities regarding hosting international or regional championships and sporting events and giving opinion regarding them in terms of the feasibility of holding these events and their benefit to the state; take coordination measures with the concerned authorities regarding hosting tournaments and sporting events that have been approved; and study the estimated budget allocated to them by the State and give an opinion on it.

2- The Cabinet approved the initial report prepared by the competent committee at the Ministry of Foreign Affairs in accordance with the International Covenant on Economic, Social and Cultural Rights, for submission to the Secretariat of the Human Rights Committee in Geneva.

3- The Cabinet reviewed the eighth report on the results of the work of the National Civil Aviation Security Committee during the period from 1/1 to 6/30/2020, and took the appropriate decision thereon.

The committee established at the Civil Aviation Authority is specialized in several specializations, including:

Developing general policies related to civil aviation security, coordinating between ministries, government agencies and other bodies concerned with implementing the Qatar National Civil Aviation Security Program (NCASP), evaluating applicable standards and procedures in line with technological developments related to aviation security and other related technologies, and verifying that all security considerations are taken into account.

الدوحة – قنا:

ترأس معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، الاجتماع العادي الذي عقده المجلس ظهر اليوم بمقره في الديوان الأميري.

وعقب الاجتماع، أدلى سعادة الدكتور عيسى بن سعد الجفالي النعيمي، وزير العدل والقائم بأعمال وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء بما يلي:

في بداية الاجتماع، استمع مجلس الوزراء إلى الشرح الذي قدمه سعادة وزير الصحة العامة حول آخر المستجدات والتطورات للحد من انتشار فيروس كورونا /كوفيد – 19/، وأكد المجلس على استمرار العمل بما تم اتخاذه من إجراءات وتدابير احترازية في سبيل مكافحة هذا الوباء، وفي إطار خطة الرفع التدريجي للقيود المفروضة جراء فيروس كورونا /كوفيد – 19/، قرر ما يلي :

أولا: 1- إلغاء قرار مجلس الوزراء الصادر بشأن إيقاف الخدمات الطبية في منشآت الرعاية الصحية الخاصة.

2- إلغاء قرار مجلس الوزراء الصادر بشأن إيقاف نظام الخدمات المنزلية المؤقتة التي تقدمها شركات النظافة والضيافة.

3- يعمل بهذا القرار اعتبارا من 1 / 9 / 2020.

ثانيا: 1 – تعديل قرار مجلس الوزراء الصادر بشأن عقد جميع الاجتماعات بالنسبة للموظفين والعاملين في القطاعين الحكومي والخاص عن بعد باستخدام الوسائل التقنية، للسماح بعقد الاجتماعات بحضور ما لا يزيد على 15 شخصا.

2 – يعمل بهذا القرار اعتبارا من 1 / 9 / 2020، وحتى إشعار آخر.

ثالثا : 1 – الاستمرار بالعمل بقرار مجلس الوزراء الذي يقضي بأن يباشر، حسب حاجة العمل، ما لا يتجاوز 80 % من العدد الإجمالي من الموظفين في القطاع الحكومي أعمالهم بمقر عملهم، بينما يباشر العدد الباقي من الموظفين أعمالهم عن بعد من منازلهم أو عند الطلب، بحسب الأحوال.

2- الاستمرار بالعمل بقرار مجلس الوزراء الذي يقضي بأن يباشر ما لا يتجاوز 80 % من العدد الإجمالي من العاملين بالقطاع الخاص أعمالهم بمقر عملهم، ويباشر العدد الباقي منهم أعمالهم عن بعد من منازلهم.

رابعا : يراعى في ذلك الالتزام بالإجراءات الاحترازية، ومنها ارتداء الكمامات والحفاظ على المسافة الآمنة.

وبعد ذلك شدد معالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية على ضرورة أن تتضمن الخطط الاستراتيجية للوزارات والأجهزة الحكومية الأخرى والهيئات والمؤسسات العامة ما أكد عليه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى “حفظه الله ورعاه” في خطابات سموه أمام مجلس الشورى بأن لا توضع الخطط الاستراتيجية فقط لغرض إتمام الإجراءات شكليا، بل يجب أن تكون قابلة للتطبيق من خلال خطط تنفيذية واضحة تشتمل على الموازنات المالية المحددة للبرامج والمشاريع وضمن إطار زمني محدد، ومعايير واضحة لقياس نجاح التنفيذ لتتم المحاسبة بناء عليها.

وفي إطار توجيهات معالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بشأن موافاة مجلس الوزراء بالخطط المتعلقة باختصاصات الوزارات والأجهزة الحكومية الأخرى والهيئات والمؤسسات العامة، متضمنة كافة البرامج والمشاريع التنفيذية والجدول الزمني المحدد للإنجاز ومعايير ومؤشرات قياس تقدم الأداء، وبما يتوافق مع الرؤية الشاملة للتنمية “رؤية قطر الوطنية 2030″، وبيان أية مشاريع للشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص، إن وجدت، قدم سعادة وزير الثقافة والرياضة عرضا عن الخطة التفصيلية لاستراتيجية وزارة الثقافة والرياضة.

ومن بين ما اشتملت عليه استراتيجية وزارة الثقافة والرياضة ما يلي :

أبرز النتائج والأهداف :

– النتيجة الرئيسية : حراك ثقافي، رياضي، شبابي فاعل يرتكز على منظومة قيمية أصيلة يساند المجتمع في تحقيق التقدم الحضاري: ستعمل الوزارة من خلال هذه الاستراتيجية على خلق حراك ثقافي ورياضي وشبابي فاعل يشكل إطارا لصون المجتمع لهويته الوطنية ومنظومته القيمية وثقافته في ظل انفتاحه على العالم وتفاعله البناء مع الثقافات الأخرى.

– النتيجة الوسيطة الأولى: الثقافة كإطار للحفاظ على الهوية وتعزيز المواطنة والتواصل الحضاري: ستقوم الوزارة في إطار استراتيجيتها بتفعيل دور المشهد الثقافي من خلال تعزيز الإنتاج الثقافي الذي يستهدف تعزيز التصورات الكبرى للهوية الوطنية من خلال تطوير فعاليات ثقافية جاذبة ترفع مستوى المشاركة المجتمعية ثقافيا والعمل على اكتشاف ورعاية المواهب الثقافية وزيادة الإنتاج الثقافي المعزز للهوية وتنظيم فعاليات تساهم في زيادة التواصل الثقافي مع الجاليات المقيمة، كما سيجري العمل على تعزيز مكانة دولة قطر الثقافية إقليميا ودوليا.

– النتيجة الوسيطة الثانية : رياضة ذات مستوى متميز : ستقوم الوزارة من خلال هذه الاستراتيجية بمواصلة الجهود نحو خلق البيئة المشجعة لأفراد المجتمع بكل فئاتهم على ممارسة الرياضة والنشاط البدني من خلال جعل المنشآت والمرافق الرياضية التابعة للوزارة أكثر جاذبية للجمهور، كما سيجري العمل على تعزيز الدور الثقافي والاجتماعي للأندية الرياضية لتصبح أكثر تفاعلا مع المجتمع المحيط، كما سيجري العمل على اكتشاف ورعاية المواهب الرياضية الوطنية في مختلف الألعاب.

– النتيجة الوسيطة الثالثة : شباب متمكن ومؤهل لدور فاعل في المجتمع: ستعمل الوزارة على مواصلة العمل نحو تمكين الشباب للقيام بدور فاعل في الإسهام في نهضة الدولة من خلال تعزيز مفاهيم المواطنة وقيم الهوية، ورفع مهاراتهم الحياتية وقدراتهم القيادية وتشجيعهم على الإبداع والابتكار من خلال منظومة من البرامج والفعاليات المصممة خصيصا لذلك.

– النتيجة الوسيطة الرابعة: أداء مؤسسي كفؤ يساعد في تحقيق الاحترافية والتميز الإداري: ستقوم الوزارة بتطوير وتعزيز كفاءة الأداء المؤسسي من خلال تفعيل هيكلها التنظيمي، من خلال رفع الكفاءة المهنية للموظفين وإكمال مراجعة وتبسيط إجراءات نظامها التشغيلي وتعزيز وتفعيل الشراكات مع المؤسسات والهيئات الفاعلة في القطاع واستخدام التكنلوجيا في عملياتها.

التقاطعات القطاعية : تتقاطع الاستراتيجية على مستوى مشاريع قطاع الإثراء الثقافي والتميز الرياضي مع أربعة قطاعات أخرى هي : الصحة على مستوى مشروعين، والتعاون الفني الدولي على مستوى ستة مشاريع، والتنوع الاقتصادي وتنمية القطاع الخاص على مستوى مشروعين، وجودة التعليم والتدريب على مستوى مشروعين وذلك وفقا لما ورد بالاستراتيجية.

الإطار التنفيذي:

– المخرجات المحققة في عام 2018 : شرعت الإدارات المعنية في الوزارة في تنفيذ مشاريع استراتيجية قطاع الإثراء الثقافي والتميز الرياضي خلال مرحلة إعداد الإصدار الأول من استراتيجية الوزارة.

– البرامج والمشاريع : يتشكل الإطار التنفيذي لاستراتيجية الوزارة من /35/ هدفا تعمل على تحقيق نتيجة رئيسية واحدة وأربع نتائج وسيطة حيث يبلغ عدد أهداف استراتيجية قطاع الإثراء الثقافي والتميز الرياضي التي تتحمل الوزارة مسؤولية تحقيقها /21/ هدفا تتحمل الوزارة مسؤولية تحقيق /13/ هدفا منها بنسبة 100% وتتعاون مع بعض الشركاء في تحقيق الأهداف الباقية بنسب متفاوتة.

يتضمن الإطار التنفيذي لاستراتيجية الوزارة أربعة برامج رئيسة تعمل على تحقيق النتائج الوسيطة ويتكون كل منها من مجموعة من البرامج الفرعية والمشاريع، كما يلي:

أ- الثقافة كإطار للحفاظ على الهوية وتعزيز المواطنة والتواصل الحضاري: يشتمل برنامج الثقافة مرتكز الحفاظ على الهوية وتعزيز المواطنة والتواصل الحضاري وهو البرنامج الرئيس نحو إنجاز النتيجة الأولى على برنامج فرعي واحد و/23/ مشروعا تعمل على تحقيق /11/ هدفا و/23/ مخرجا أو ناتجا، وتركز البرامج والمشاريع على تعزيز التصورات الكبرى للهوية الوطنية وتحفيز المشاركة المجتمعية في الفعاليات الثقافية وتعزيز التواصل الثقافي بين الثقافة القطرية والثقافات الوافدة كما تعمل على تطوير الصناعات الحرفية استعدادا لاستضافة الدولة لبطولة كأس العالم في كرة القدم 2022 .

ب – رياضة ذات مستوى متميز : يتضمن البرنامج الوطني للارتقاء بالرياضة إلى مستوى التميز برنامجا فرعيا واحدا وستة مشاريع تعمل على تحقيق ستة أهداف منها خمسة قطاعية وواحد خاص باستراتيجية الوزارة، تعمل على تعزيز المشاركة المجتمعية في ممارسة الرياضة والنشاط البدني ضمن جهود الوزارة نحو تحقيق لفتح المجال الرياضي للقطاع الخاص للدخول في شراكات استثمارية وتطوير الكوادر الإدارية الوطنية في الأندية والهيئات الرياضية.

ج- شباب متمكن ومؤهل لدور فاعل في المجتمع : يشتمل برنامج تنمية وتمكين الشباب وتفعيل دورهم في المجتمع على /12/ مشروعا تعمل على إنجاز /12/ مخرجا نحو تحقيق ستة أهداف تركز على تعزيز قدرات ومهارات الشباب، وتدعيم الآليات المساعدة على الاستماع لصوت الشباب والتعرف على طموحاتهم وتطلعاتهم حيث تتوجه الوزارة خلال فترة الاستراتيجية في إطار تمكين الشباب وتفعيل دورهم في إدارة شؤونهم بأنفسهم وتدريبهم على الممارسة الديموقراطية وتعزيز الشفافية من خلال تعديل نظام إدارة المراكز الشبابية ليصبح اختيار فرق إدارتها بالانتخاب من قبل عضوية تلك المراكز.

د- أداء مؤسسي كفؤ يساعد في تحقيق الاحترافية والتميز الإداري : تفعيل الأداء المؤسسي في الوزارة من خلال برنامج تعزيز كفاءة الأداء المؤسسي الذي يتضمن /12/ هدفا منها /2/ ضمن استراتيجية قطاع الإثراء الثقافي والتميز الرياضي و /10/ منها تتناول مواضيع مؤسسية خاصة بالوزارة تتضمن تنظيم العمل في كافة الوحدات الإدارية من خلال إعداد الوصف الوظيفي لكل الوظائف الواردة في الهيكل المعدل للوزارة، وإكمال أدلة الإجراءات المتعلقة بالعمليات التشغيلية وبدء العمل بها بالإضافة إلى تعزيز كفاءة الأداء المالي وإدارة المخاطر وبناء القدرات التخصصية والمهارات الوظيفية للموظفين.

ثم نظر المجلس في الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال على النحو التالي:

أولا- الموافقة على مشروع قرار مجلس الوزراء بتعديل بعض أحكام القرار رقم /14/ لسنة 2017 بتشكيل لجنة تنظيم استضافة الفعاليات والأحداث الرياضية الدولية والإقليمية، وعلى اقتراح وزارة الثقافة والرياضة بتجديد مدة عضوية اللجنة ثلاث سنوات.

وتختص تلك اللجنة المنشأة بوزارة الثقافة والرياضة بعدة اختصاصات منها:

دراسة مقترحات الجهات الرياضية بشأن استضافة البطولات والفعاليات الرياضية الدولية أو الإقليمية، وإبداء الرأي بشأنها من حيث الجدوى من إقامتها والفائدة التي تعود على الدولة، واتخاذ إجراءات التنسيق مع الجهات المعنية بشأن استضافة البطولات والفعاليات الرياضية التي تمت الموافقة عليها، ودراسة الموازنة التقديرية المخصصة لها من الدولة وإبداء الرأي بشأنها.

ثانيا- الموافقة على التقرير الأولي الذي أعدته اللجنة المختصة بوزارة الخارجية وفقا للعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لتقديمه إلى سكرتارية اللجنة المعنية بحقوق الإنسان في جنيف.

ثالثا- استعرض مجلس الوزراء التقرير الثامن عن نتائج أعمال اللجنة الوطنية لأمن الطيران المدني خلال الفترة من 1 / 1 إلى 30 / 6 / 2020 واتخذ بشأنه القرار المناسب.

وتختص هذه اللجنة المنشأة بالهيئة العامة للطيران المدني بعدة اختصاصات منها:

تطوير السياسات العامة المتعلقة بأمن الطيران المدني، والتنسيق بين الوزارات والأجهزة الحكومية وغيرها من الجهات المعنية بتنفيذ البرنامج الوطني لأمن الطيران المدني، وتقييم المعايير والإجراءات المعمول بها، بما يتفق مع التطورات التكنولوجية المتعلقة بأمن الطيران، والتقنيات الأخرى المرتبطة بها، والتحقق من مراعاة جميع الاعتبارات الأمنية.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
4
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format