💉 Health🦠Coronavirus

HMC Launches Program to Help COVID-19 Patients Breastfeed their Newborns

حمد الطبية تنفذ برنامجا لمساعدة مريضات كوفيد-١٩ على إرضاع مواليدهن

QNA – Doha:

The Womens Wellness and Research Center of Hamad Medical Corporation (HMC) has launched a new breastfeeding program for coronavirus (COVID-19) patients.

The new program is among the innovative methods implemented by Hamad Medical Corporation and yielded positive results. The program helped mothers who have been infected with the coronavirus to breastfeed their newborns naturally.

Since the outbreak of the pandemic, Hamad Medical Corporation has been keen on implementing strict preventive measures aimed at protecting patients and employees from infection in all its hospitals and facilities, including the Womens Wellness and Research Center, the largest hospital dealing with women’s health in the State of Qatar.

Joyce Martinez, clinical nurse specialist and lactation consultant at the Women’s Wellness and Research Center, said that many patients who were confirmed to be infected with the coronavirus have succeeded in breastfeeding their newborns, in accordance with the guidelines of the new breastfeeding program for coronavirus patients.

The UNICEF initiative on the breastfeeding program recommends the adoption of breastfeeding in emergency situations, disasters and global health crises, considering that breastfeeding is a practical, economical and safe solution in light of the scarcity or lack of resources for feeding infants.

الدوحة – قنا:

ينفذ مركز صحة المرأة والأبحاث التابع لمؤسسة حمد الطبية برنامج الرضاعة الطبيعية الجديد لمريضات فيروس كورونا /كوفيد -19/ المطبق في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة.

ويعد هذا البرنامج من بين الأساليب المبتكرة التي نفذتها مؤسسة حمد الطبية وأثمرت نتائج إيجابية من خلال مساعدة الأمهات اللاتي تعرضن للإصابة بالفيروس في إرضاع مواليدهن الجدد بصورة طبيعية.

ومنذ بدء الجائحة، حرصت مؤسسة حمد الطبية على تطبيق إجراءات وتدابير وقائية صارمة تهدف إلى حماية المرضى والموظفين من عدوى المرض في جميع مستشفياتها ومرافقها، ومن بينها مركز صحة المرأة والأبحاث الذي يعد المستشفى الأضخم الذي يعنى بصحة المرأة في دولة قطر، ويحرص على حماية المريضات الأكثر عرضة للإصابة بعدوى فيروس كورونا.

وقالت جويس مارتينيز أخصائية التمريض السريري في مركز صحة المرأة والأبحاث والمجازة كاستشارية دولية في الرضاعة الطبيعية، إن الكثير من المريضات اللاتي تأكدت إصابتهن بفيروس كورونا نجحن في إرضاع مواليدهن رضاعة طبيعية، وفقا للإرشادات التوجيهية لبرنامج الرضاعة الطبيعية الجديد لمرضى كورونا.

وتوصي مبادرة منظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف المتعلقة ببرنامج إرضاع الأطفال بانتهاج الرضاعة الطبيعية في الحالات الطارئة والكوارث والأزمات الصحية العالمية، باعتبار أن الرضاعة الطبيعية تشكل الحل العملي والاقتصادي والآمن في ظل ندرة أو نقص موارد تغذية الأطفال الرضع.

وقد يعتري بعض الأمهات الشك في مدى نفع الرضاعة الطبيعية أثناء الأزمات الصحية، خاصة إذا ما أصبن بعدوى فيروس كورونا /كوفيد -19/، ولكن منظمة الصحة العالمية تؤيد حق المرأة في الإنجاب والإرضاع بصورة طبيعية بغض النظر عن تعرضها للإصابة بعدوى كورونا.. مؤكدة أن بمقدور المرأة التي ترغب في إرضاع مولودها طبيعيا القيام بذلك، أما إذا لم تتوفر لديها القدرة من الناحية الطبية فبإمكانها استخلاص الحليب الطبيعي منها، أو من متبرعة وتغذية مولودها.

وقالت السيدة لورا كارولينا مويا فالكون أخصائية القبالة السريرية بمؤسسة حمد الطبية، إن أنشطة معاينة ومعالجة المرضى منذ بدء تفشي فيروس كورونا /كوفيد -19/ اتسمت بالكثير من التشدد والصرامة من حيث التدابير الوقائية المتخذة، ولكن ذلك لم يؤثر على مواصلة الجهود الداعمة للرضاعة الطبيعية كون حليب الأم يعد مصدرا هاما للأجسام المضادة التي تقي الطفل الرضيع من المرض وتساعد في نمائه بصورة طبيعية.

وأضافت انه من منطلق الايمان بأهمية الرضاعة الطبيعية، تم وضع الإرشادات التوجيهية لبرنامج الرضاعة الطبيعية الجديد لمرضى كورونا في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة في مركز صحة المرأة والأبحاث لضمان تقديم الدعم للأمهات وتشجيعهن على مواصلة الرضاعة الطبيعية أثناء هذه الجائحة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format