🌍 World

World’s oldest man dies in South Africa

وفاة أكبر معمر في العالم في جنوب إفريقيا

AFP – Johannesburg:

A 116-year-old survivor of the 1918 Spanish Flu believed to be among the world’s oldest people died Saturday in South Africa, his family said.

Born on May 8 1904, Fredie Blom had “lived this long because of God’s grace,” he told AFP this year.

Guinness World Records lists the oldest currently living man as Briton Bob Weighton, aged 112, but South African media have described Blom as “unofficially” the world’s oldest.

Blom’s entire family was wiped out by the Spanish Flu pandemic when he was just a teenager.

But he himself survived and went on to raise the three children of his wife of 46 years, Jeanette, as his own, becoming grandfather to five over the years.

“Two weeks ago oupa (grandfather) was still chopping wood,” family spokesman Andre Naidoo told AFP fondly, recalling the old man using a 4 pound hammer.

“He was a strong man, full of pride,” he added.

But within 3 days, his family saw him shrink “from a big man to a small person”.

Born in the rural town of Adelaide, tucked near the Great Winterberg mountain range of South Africa’s Eastern Cape province, Blom died at Tygerberg Hospital in Cape Town.

His death was “not a COVID death at all, it’s normal natural death,” Naidoo said in reference to the coronavirus pandemic.

ا ف ب – جوهانسبرغ:

توفي مواطن من جنوب أفريقيا، يُعتقد أنه أكبر معمر في العالم، عن عمر يناهز 116 عاما، يوم السبت.

وبحسب الوثائق الرسمية، فقد ولد فريدي بلوم في مايو/ آيار 1904، ولكن موسوعة غينيس للأرقام القياسية لم تتحقق من ذلك حتى الأن.

وعندما كان مراهقا، شاهد جائحة الإنفلونزا الإسبانية عام 1918 وهي تقضي على عائلته بأكملها، ثم عاش حربين عالميتين والفصل العنصري في بلاده.

وقال بلوم في تصريح لبي بي سي في 2018 إنه “لا يوجد سر خاص وراء عمره الطويل”.

وأضاف قائلا “هناك شيء واحد فقط، إن الأمر بيد الله، فهو صاحب كل القوة. بينما أنا لا أملك شيئا، فهو من يتحكم بمصيري”.

وقضى بلوم معظم حياته عاملا، أولا في مزرعة ثم في مجال البناء، ولم يتقاعد إلا عندما كان في الثمانينيات من عمره.

وأقلع بلوم عن تناول الكحوليات منذ سنوات عديدة، إلا أنه كان مدخنا منتظما.

ومع ذلك، يقال إن الإغلاق المتعلق بفيروس كورونا المستجد الذي فرضته حكومة جنوب إفريقيا جعله غير قادر على شراء التبغ لتدخين سجائره في عيد ميلاده الـ 116.

وقالت عائلة بلوم إنه توفي لأسباب طبيعية في كيب تاون، يوم السبت.

وصرح المتحدث باسم العائلة أندريه نايدو لوكالة الأنباء الفرنسية “قبل أسبوعين كان الجد لا يزال يقطع الخشب”. “لقد كان رجلا قويا”.

وأكد نايدو على أن الأسرة لا تعتقد أن وفاته مرتبطة بتفشي وباء كورونا.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format