💰 Business

Qatar’s Building Permits Increase by 20 Percent in July

رخص البناء في قطر تسجل ارتفاعا بنسبة ٢٠٪ خلال يوليو

QNA – Doha:

Building permits issued by various municipalities in the country recorded an increase of 20 percent last July, compared to the previous month, reaching 684 permits.

According to data issued by the Planning and Statistics Authority most municipalities recorded noticeable increases during the aforementioned month, as the monthly rate of increase in Umm Salal municipality was 87 percent, Al Khor 41 percent, Al Wakrah and Doha 20 percent each, Al Rayyan 17 percent, and Al Daayen 6 percent. While the municipalities of Al Shammal and Al Sheehaniya recorded a decline of 8 percent and 6 percent, respectively.

As for the geographical distribution, municipality of Al Rayyan comes at the top of the municipalities where the number of building permits issued were 196 permits, i.e. 29 percent of the total issued permits, while municipality of Al Wakrah came in second place with 150 permits, i.e. 22 percent, followed by Al Doha municipality with 116 permits, i.e.17 percent, then municipality of Al Da’ayen with 106 permits, i.e.16 percent. The rest of the municipalities were as follows: Umm Slal 56 permits 8 percent, Al Khor 31 permits 5 percent, Al Sheehaniya 17 permits 2 percent, and finally Al Shammal 12 permits 2 percent.

In terms of type of permits issued, data indicates that the new building permits (residential and non-residential) constitutes 49 percent (336 permits) of the total building permits issued during the month of July 2020, while the percentage of additions permits constituted 47 percent (320 permits), and finally fencing permits with 4 percent (28 permits).

For new residential buildings permits data, villas’ top the list, accounting for 68 percent (175 permits) of all new residential buildings permits, followed by dwellings of housing loans permits by 21 percent (54 permits) and apartments buildings by 7 percent (19 permits).

On the other hand, commercial buildings were found to be in the forefront of non-residential buildings permits with 46 percent (36 permits), followed by industrial buildings e.g. workshops and factories with 28 percent (22 permits), then governmental buildings with 12 percent (9 permits).

Comparing number of certificates issued in July 2020 with those issued in the previous month the Authority noted a general increase of 11 percent. This increase was clearly noted in most of the municipalities : Al Shammal 89 percent, Al Khor 38 percent, Al Doha 15 percent, Al Rayyan 11 percent , Al Wakkrah 8 percent, Umm Slal 6 percent, Al Da’ayen 2 percent, On the other hand, there was a clear decrease in the municipality of Al Shammal 38 percent.

Al Rayyan municipality comes at the top of the municipalities where the number of building completion certificates issued were 100 certificates, i.e. 28 percent of the total issued certificates, while municipality of Al Wakrah came in second place with 84 certificates, i.e. 24 percent, followed by municipality of Al Doha with 60 certificates 17 percent, then Al Da’ayen municipality with 59 certificates, i.e.17 percent. The rest of the municipalities were as follows: Umm Slal 18 certificates 5 percent, Al Sheehaniya 17 certificates 5 percent, Al khor 11 certificates 3 percent,Al shammal 5 certificates 1 percent.

Building permits and building completion certificates data is of particular importance as it is considered an indicator for the performance of the construction sector which in turn occupies a significant position in the national economy.

الدوحة – قنا:

سجلت رخص البناء الصادرة عن مختلف البلديات في الدولة ارتفاعا بنسبة 20 بالمئة، خلال يوليو الماضي، مقارنة بالشهر الذي قبله، حيث وصل عددها إلى 684 رخصة.

وأوضح بيان صادر عن جهاز التخطيط والإحصاء أن معظم البلديات سجلت ارتفاعات ملحوظة خلال الشهر المذكور، إذ بلغ معدل الزيادة الشهرية في بلدية أم صلال 87 بالمئة، والخور 41 بالمئة، والوكرة والدوحة 20 بالمئة لكل منهما، والريان 17 بالمئة، والظعاين (6 بالمئة)، بينما سجلت بلديتا الشمال والشحانية تراجعا بمعدل 8 بالمئة و6 بالمئة على التوالي.

وفيما يتعلق بالتوزيع الجغرافي، أظهرت البيانات أن بلدية الريان جاءت في مقدمة البلديات من حيث عدد رخص البناء الصادرة، إذ أصدرت 196 رخصة أي ما نسبته 29 بالمئة من إجمالي الرخص الصادرة، في حين جاءت بلدية الوكرة في المرتبة الثانية بـ150 رخصة أي 22 بالمئة ، تلتها بلدية الدوحة بـ 116 رخصة أي 17 بالمئة، ثم بلدية الظعاين بـ 106 رخص أي 16 بالمئة. لتتوزع بقية الرخص على بلديات أم صلال بواقع 56 رخصة (8 بالمئة )، والخور 31 رخصة (5 بالمئة) ، الشحانية 17 رخصة (2 بالمئة) والشمال 12 رخصة (2 بالمئة).

أما من حيث نوع الرخص الصادرة فإن البيانات تشير الى أن عدد تراخيص المباني الجديدة (سكنية وغير سكنية) شكلت 49 بالمئة (336 رخصة) من إجمالي رخص البناء الصادرة خلال يوليو الماضي، في حين شكلت تراخيص بناء الإضافات 47 بالمئة (320 رخصة)، وتراخيص التحويط (28 رخصة) بنسبة 4 بالمئة.

وتصدرت رخص الفلل قائمة التراخيص بعد أن شكلت 68 بالمئة (175 رخصة) من إجمالي رخص المباني السكنية الجديدة، تلتها فئة مساكن قروض الإسكان بنسبة 21 بالمئة (54 رخصة)، ثم العمارات ذات الشقق السكنية بنسبة 7 بالمئة (19 رخصة) .

كما جاءت المباني التجارية في مقدمة تراخيص المباني غير السكنية الجديدة بنسبة 46 بالمئة (36 رخصة)، تليها المباني الصناعية كالورش والمصانع بنسبة بنسبة 28 بالمئة (22 رخصة)، ثم المباني الحكومية 12 بالمئة (9 رخص).

بدروها سجلت شهادات إتمام المباني ارتفاعا قدره 11 بالمئة في يوليو الماضي قياسا بالشهر السابق له، نتيجة الارتفاع الملحوظ في معظم البلديات حيث سجلت الشحانية (89 بالمئة)، الخور (38 بالمئة)، الدوحة (15 بالمئة)، الريان (11 بالمئة)، الوكرة (8 بالمئة)، أم صلال (6 بالمئة)، الظعاين (2 بالمئة), في المقابل كان هناك انخفاضاً واضحاً في بلدية الشمال بمقدار (38 بالمئة).

وتشير البيانات إلى أن بلدية الريان تأتي في مقدمة البلديات من حيث عدد شهادات إتمام البناء الصادرة إذ قامت بإصدار 100 شهادة أي ما نسبته ( 28 بالمئة) من إجمالي الشهادات، في حين جاءت بلدية الوكرة في المرتبة الثانية بواقع 84 شهادة أي( 24 بالمئة)، تليها بلدية الدوحة حيث أصدرت 60 شهادة أي( 17 بالمئة) ومن ثم بلدية الظعاين بـ 59 شهادة أي( 17 بالمئة)، لتتوزع باقي الشهادات على بلديات أم صلال (18 شهادة) ، الشحانية (17 شهادة)، الخور (11 شهادة)، والشمال ( 5 شهادات).

وتكتسب بيانات تراخيص البناء وشهادات إتمام المباني، أهمية خاصة باعتبارها مؤشرا تقريبيا لأداء قطاع البناء والتشييد الذي يحتل بدوره مكانة مهمة في الاقتصاد الوطني.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format