🐎Various

Halep withdraws from U.S. Open over Covid-19 concerns

هاليب تنسحب من بطولة أمريكا المفتوحة بسبب مخاوف من كوفيد-١٩

Reuters

World number two Simona Halep of Romania will not travel to New York to play in the U.S. Open due to COVID-19 concerns, she said on Monday, leaving the women’s draw at the Grand Slam tournament without six of the world’s top-10 players.

Romanian Halep joined world number one Ash Barty, defending champion Bianca Andreescu, Elina Svitolina, Kiki Bertens and Belinda Bencic in skipping the event at Flushing Meadows.

“After weighing up all the factors involved and with the exceptional circumstances in which we are living, I have decided that I will not travel to New York to play the U.S. Open,” Halep, the reigning Wimbledon champion, wrote on Twitter.

“I always said I would put my health at the heart of my decision and I therefore prefer to stay and train in Europe. I know the USTA and WTA have worked tirelessly to put on a safe event and I wish everyone there a successful tournament.”

Halep, 28, won the Prague Open over the weekend — her first event since COVID-19 pandemic shut down tennis in March — and said she would announce her decision about playing in the U.S. Open on Monday.

The U.S. has become the world’s biggest hotspot for the novel coronavirus, recording over 5.4 million cases and more than 170,000 deaths, according to a Reuters tally.

The U.S. Open, due to start on Aug. 31, will be played behind closed doors and Halep’s absence is another blow to organisers following a spate of withdrawals.

World number two and defending men’s champion Rafa Nadal decided to skip the tournament while five-times winner Roger Federer is taking the rest of the year off to recover from knee surgery.

Former world number four Kei Nishikori of Japan said on Sunday he had tested positive for COVID-19 and had pulled out of the Western & Southern Open, a warm-up tournament for the U.S. Open. 

د ب أ

انضمت نجمة التنس الرومانية سيمونا هاليب المصنفة الثانية على العالم إلى قائمة النجوم البارزين المنسحبين من المشاركة في بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز)، وذلك بسبب المخاوف المتعلقة بجائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وذكرت هاليب عبر موقع شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” اليوم الاثنين، بعد يوم واحد من تتويجها ببطولة براغ المفتوحة :”بعد تقييم كل الجوانب وفي ظل الظروف الاستثنائية التي نعيشها، قررت عدم السفر إلى نيويورك لخوض بطولة أمريكا المفتوحة.”

وأضافت :”دائما ما قلت إنني سأضع صحتي على رأس الأولويات عند اتخاذ القرار.”

وبذلك تكون النسخة المقبلة من بطولة أمريكا المفتوحة، التي تنطلق في 31 أغسطس الجاري، قد شهدت انسحاب ست من المصنفات العشر الأوليات على العالم من المشاركة.

فقد جرى الإعلان بالفعل عن انسحاب الأسترالية أشليه بارتي المصنفة الأولى على العالم والأوكرانية إلينا سفيتولينا وحاملة اللقب الكندية بيانكا أندريسكو والهولندية كيكي بيرتنز والسويسرية بليندا بينشيتش.

كذلك شهدت منافسات فئة الرجال في البطولة انسحاب حامل اللقب الإسباني رافاييل نادال، وذلك بسبب مخاوف الإصابة في ظل حقيقة أن الولايات المتحدة هي الأكثر تسجيلا لحالات العدوى على مستوى العالم، كما يغيب النجم السويسري روجيه فيدرر، الذي أعلن نهاية موسمه بسبب الإصابة.

ومن المتوقع أن توجه هاليب، بطلة ويمبلدون 2019، تركيزها للاستعداد لخوض بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) التي تنطلق في 27 سبتمبر.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format