🩺 Health😎 LifeStyle

Bad breath: What causes it and what to do about it

رائحة الفم الكريهة: أسبابها وماذا تفعل حيالها

An expert has revealed how you can solve the embarrassing problem of bad breath.  

UK-based Anna Middleton, who founded the London Hygienist, is an award-winning dental cleanliness expert and discussed 11 reasons why bad breath may occur. 

She told FEMAIL, that in severe cases it can be a symptom of gum disease, which can cause severe damage to the gums, teeth, mouth and jaw if left untreated. 

In other cases, it is simply a sign that you need to change your diet or drink more water. 

‘Some of the most common food culprits include foods that are high in sugar, alcohol, smoking, digestive issues and dry mouth,’ she said.   

 Below, Anna takes a closer look at the factors causing a malodorous mouth, and offers easy solutions to try. 

1. You have gum disease

Anna explained that most adults in the UK suffer from some degree of gum disease.  

‘If you have gum disease, your gums may bleed when you brush your teeth, you may have bad breath or a bad taste in your mouth,’ she explained. 

‘Gum disease is caused by the buildup of plaque on the teeth and gums. Bacteria cause the formation of toxins to form, which irritate the gums. If untreated, it can damage the gums and jawbone,’ she added. 

‘If not treated at an early stage, gum disease can evolve into an even bigger problem, Anna said.  

‘The early stage of gum disease is known as ‘gingivitis’. If it is not treated, a condition called ‘periodontitis’ can develop. This affects the tissues that support teeth and hold them in place.’ 

‘If periodontitis is not treated, the bone in your jaw may be damaged and spaces can open between the gum and teeth. Your teeth can become loose and may eventually fall out.’

How to treat it: Visit your hygienist for a clean and tailored oral hygiene plan to suit your needs.

2. You’re not drinking enough water

Anna explained that the bacteria that live in the mouth tend to multiply as the mouth dries out, which means that not drinking enough water could be a cause for bad breath.   

‘This leads to a decrease in saliva which acts as a buffer for the mouth. Drinking water can reduce bad breath as you rinse away food particles in between your routine brushing,’ she said. 

How to treat it: Always keep a re-usable water bottle with you and aim to drink two litres per day.

3. You have a low carb-diet

Bad news for low-carb dieters: skipping carbs can lead to bad breath.  

‘This is because when the body is primarily running on fat stores, your body breaks down fat for energy, creating ‘ketones’,’ Anna said. 

‘One of these is ‘acetone’ which can make your breath have a ‘sweet fruity’ smell or be strong enough to smell like ‘nail varnish remover’.’

How to treat it: Seek guidance from your GP.

4. You’re diabetic

When a person has diabetes, their body either doesn’t make enough insulin or cannot use insulin effectively, Anna explained. 

‘Usually, insulin breaks down glucose to provide energy. If the body cannot get its energy from glucose, it starts burning fat for fuel instead producing ‘ketones’.’

‘As the ketones build up, they increase the acidity of the blood, which can be toxic,’ she said. 

How to treat it: Seek guidance from your GP.

Image credit: pexels
Source: dailymail

د.ب.أ

مر الجميع برائحة الفم الكريهة بشكل أو بآخر. وفي أبسط الحالات رائحة الفم المنفرة في الصباح التالي لتناول المكرونة المشبعة بالثوم أو الكاري الحار.

تقدم آنا ميدلتون أخصائية صحة الأسنان بعض الأسباب التي قد تكون وراء رائحة الفم الكريهة وكيفية التغلب عليها.

أمراض اللثة

يعاني أغلب البالغين من أمراض اللثة بدرجة ما. وعلاماته هي نزيف اللثة عند تفريش الأسنان أو رائحة الفم الكريهة أو وجود مذاق سيء في الفم. تنتج أمراض اللثة عن تراكم الجير على الأسنان واللثة.

وتسبب البكتيريا الموجودة على الجير في تشكُل السموم ما يهيج اللثة. والمرحلة الأولى من أمراض اللثة تعرف باسم التهاب اللثة، وإذا لم تعالج، تطور حالة تعرف باسم التهاب دواعم السن. وهذا يؤثر على الأنسجة التي تبقي الأسنان في مكانها.  

إذا لم يتم علاج التهاب دواعم السن، فإن العظم في الفكين قد يتلف ويمكن أن تصبح الأسنان رخوة وتسقط في النهاية بسهولة.

ويجب زيارة طبيب الأسنان للحصول على جلسة تنظيف وترتيب خطة لنظافة الفم تلائم احتياجاتك.

عدم شرب قدر كاف من الماء

يمكن أن يسبب الجفاف رائحة سيئة لأن البكتيريا التي تعيش في الفم تميل لأن تتضاعف إذا ما جف الفم. وهذا يؤدي إلى نقص كمية اللعاب الذي يعد بمثابة عازل للفم.

ويمكن أن يؤدي احتساء الماء إلى تقليل رائحة الفم السيئة نظرا لأن المرء يعمل على إزاحة جزيئات الطعام في فترات ما بين تفريش الأسنان الروتينية، حسبما جاء على موقع “ميرور” .  

وبالتالي يجب احتساء لترين ماء على الأقل في اليوم.

الإجهاد

في الأوقات العصيبة، قد يجد المرء نفسه مشغولا لدرجة أنه ينسى تناول ما يكفي من الطعام أو احتساء الماء، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى جفاف الفم والنفس السيء. وقد يتنفس المرء أيضا من فمه وليس الأنف وهو سبب آخر لجفاف الفم. وهناك صلة بين الإجهاد وأمراض اللثة.

وبالتالي يجب الحفاظ على رطوبة الفم وإدارة الإجهاد باليوجا وتمارين التنفس.

مرض السكري

عند الإصابة بالسكري، لا ينتج الجسم ما يكفي من الإنسولين أو لا يمكن استخدامه بشكل جيد. يساعد الإنسولين في تكسير الجلوكوز لتزويد الجسم بالطاقة.

إذا لم يتمكن الجسم من الحصول على طاقته من الجلوكوز، فإنه يبدأ في حرق الدهون بدلاً من ذلك، وإنتاج الكيتونات، التي يمكن أن تجعل رائحة النفس كريهة. كما أن ارتفاع مستويات السكر في الدم يزيد من نسبة الجلوكوز في اللعاب، مما يوفر الغذاء للبكتيريا في الفم، وبالتالي يجب استشارة الطبيب في هذه الحالة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format