😎 LifeStyle

Perseid Meteor Shower shine in the skies of Qatar on Wednesday evening

شهب البرشاويات تسطع في سماء قطر مساء الأربعاء

Al-Arab – WGOQatar – Doha:

Qatar Calendar House announced that the inhabitants of the northern hemisphere, including those of The State of Qatar, will be able to see and monitor this year’s Perseid Meteor Shower, which will culminate on Wednesday evening, 22nd of the month of “Dhul-Hijja”, 1441 H, August 12, 2020, and will extend until dawn on Thursday, August 13, 2020.

Dr. Bashir Marzouk (an astronomer at the Qatari Calendar House) stated that the shower of Perseid is one of the most intense and active Meteor showers, in addition to the rate of its fall from the sky when it reaches its peak ranges from 60 to 100 meteors per hour, estimated by astronomy experts specializing in meteor monitoring, they are active annually from July 23 to August 24 each year, but peak on August 11, 12 each year.

The monitoring of meteor showers is characterized by the fact that they require only a place away from environmental and light pollution, therefore the residents of Qatar and the Arab countries will be able to see and monitor Persied Meteor Shower with the naked eye from Wednesday evening to dawn on Thursday, looking up the north-eastern horizon of the sky of Qatar from midnight to dawn, modern digital cameras can be used to get images of the Perseid Meteor Showers, Keep in mind the increased exposure time during filming to obtain distinctive images of the Perseid Meteor Showers.

Dr. Bashir Marzouk added that the comet Swift-Tuttle discovered in 1862, is the source of the occurrence of the shower of Perseid Meteor, due to the movement of the earth’s passage near the dust granules left by the comet (Swift-Tuttle) during the month of August of Every year, these granules intersect with the Earth’s atmosphere and create a flash in the Earth’s atmosphere, with the phenomenon of meteors generally occurring as a result of the earth passing near micro-residues and dust particles left by comet particles.

The comet “Swift-Tuttle” completes one cycle around the Sun every 133 years, where the comet last arrived at the closest point from the sun in 1992, while its next approach to the sun will be in 2125.

It is worth mentioning that the reason for the name of the Perseid Meteor Shower is that it appears in the constellation “Perseus” (the bearer of the head of the ogre), and this constellation appears in the form of a picture of the man holding the head of the ogre.

Keep in mind that the best places to see the Perseid Meteor Shower are the darkest places away from residential areas with light and environmental pollutants that may hinder the visibility of the meteors, while the best time to see the Perseid Meteor Shower is before midnight until dawn the next day.

Source: alarab

الدوحة – العرب:

أعلنت دار التقويم القطري أن سكان النصف الشمالي من الكرة الأرضية بمن فيهم سكان دولة قطر سيكونون على موعد مع رؤية ورصد زخة شهب البرشاويات لهذا العام؛ حيث ستصل ذروتها مساء الأربعاء 22 من شهر “ذو الحجة” 1441هـ، الموافق 12 من أغسطس 2020م، وستمتد حتى بزوغ فجر يوم الخميس 13 من أغسطس 2020م.

وذكر الدكتور بشير مرزوق (الخبير الفلكي بدار التقويم القطري) أن زخة شهب البرشاويات من الزخات الشهابية المميزة؛ حيث إنها من أكثر الزخات الشهابية كثافة ونشاطًا، إضافة إلى أن معدل سقوطها في السماء عندما تصل ذروتها يتراوح بين 60 إلى 100 شهابًا في الساعة بحسب تقدير خبراء الفلك المتخصصين في رصد الشهب، وهي تنشط  سنويًّا خلال الفترة من 23 يوليو وحتى 24 أغسطس من كل عام، إلا أنها تصل ذروتها خلال يومي 11 ، 12 أغسطس من كل عام.  

 ومما يميز رصد زخات الشهب أن رصدها لا يحتاج سوى مكان بعيد عن التلوث البيئي والضوئي؛ ولذا فسيتمكن سكان دولة قطر ودول المنطقة العربية من رصد ورؤية زخة شهب البرشاويات دون الحاجة إلى أجهزة أو تليسكوبات فلكية؛ إذ يمكنهم رؤية ورصد شهب البرشاويات بالعين المجردة بدءًا من مساء الأربعاء، وحتى بزوغ فجر الخميس، وذلك بالنظر أعلى الأفق الشمالي الشرقي من سماء دولة قطر من منتصف الليل وحتى بزوغ الفجر، ويمكن استخدام الكاميرات الرقمية الحديثة للحصول على صور لزخة شهب البرشاويات، مع الأخذ في الاعتبار زيادة زمن التعريض أثناء التصوير للحصول على صور مميزة لشهب البرشاويات. 

وأضاف الدكتور بشير مرزوق أن مذنب “سويفت تتل”  الذي تم اكتشافه عام 1862م هو مصدر حدوث زخة شهب البرشاويات؛ وذلك بسبب تحرك مرور الأرض بالقرب من حبيبات الغبار التي خلَّفها المُذَنَّب (سويفت تتل) خلال شهر أغسطس من كل عام، فتتقاطع تلك الحبيبات مع الغلاف الجوي الأرضي، وتحدث وميضًا في الغلاف الجوي للأرض؛ مع العلم أن ظاهرة الشهب بصفة عامة تحدث نتيجة مرور الأرض بالقرب من المخلَّفات الدقيقة وحبيبات الغبار التي تخلفها جُسيمات المُذَنَّبَات.

يذكر أن مذنب “سويفت تتل”  يكمل دورة واحد حول الشمس كل 133 سنة؛ حيث وصل المذنب اخر مرة عند اقرب نقطة من الشمس عام 1992م، بينما سيكون اقترابه القادم من الشمس عام 2125م.

ومن الجدير بالذكر أن السبب في تسمية شهب “البرشاويات” بهذا الاسم؛ هو أنها تظهر في كوكبة “برشاوس” (حامل رأس الغول)، وهذه الكوكبة تظهر على هيئة صورة تجسد الرجل الذي يحمل رأس الغول.

ويجب الأخذ في الاعتبار أن أفضل الأماكن لمشاهدة شهب البرشاويات هي الأماكن الأكثر إظلامًا والبعيدة عن المناطق السكنية التي تحوي ملوثات ضوئية وبيئية قد تعيق رؤية الشهب، بينما تعتبر أفضل الأوقات لرؤية شهب البرشاويات قبيل منتصف الليل وحتى بزوغ فجر اليوم التالي. 

المصدر: alarab

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
4
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format